احرز (6) اهداف تاريخية في شباك المريخ خلال 5 مباريات متتالية 56/1967

0
109 views

هداف الهلال المرعب وجلاد حراس المرمى

علي محجوب في رحاب الله

قاد الهلال للفوز بكاس الدوق اوف هرر الاثيوبي بهدف قاتل في شباك المريخ 1956

احرز (6) اهداف تاريخية في شباك المريخ خلال 5 مباريات متتالية 56/1967

تألق امام فريق اودا التشيكي 1957 وقدم تابلوهات اذهلت الضيوف والحاضرين

اختلف مع الامير منزول حول الرقم (10) فترك الهلال الى المريخ ثم اتحاد بورتسودان

عثمان الديم: علي محجوب هداف مرعب خطير مراوغ وسريع يجيد التهيف بالراس والقدمين

اعداد : المعتصم اوشي

غيب الموت ظهر الثلاثاء 27 اكتوبر 2015 نجم الهلال المرعب وجلاد حراس المرمى في اواخر الخمسينيات الكابتن علي محجوب اثر علة لم تمهله طويلا وتمت مواراة جسده الطاهر ثرى مقابر السكة حديد بورتسودان بعد رحلة عمر رائعة زاخرة بالفن الكروي والاداء البديع والاخلاق الفاضلة والسلوك القويم.

الراحل علي محجوب جاء الى الهلال من الامير العطبراوي وامضى موسمين بكشوفاته 56/1957 وكان ظاهرة انذاك لفت اليه الانظار وحقق الانتصارات الرائعة للهلال كان اغلاها كاس الدوق اوف هرر الاثيوبي ذلك الكاس الفخم الذي قدمه سمو الامير الاثيوبي وولي العهد مكنن نجل الامبراطور هيلاسلاسي، وتبارى عليه فريقا الهلال والمريخ ليخطف هدف المباراة الوحيد علي محجوب الذي سجل نصف دستة اهداف في شباك المريخ خلال خمس مباريات متتالية عام 1956 ثم تالق امام الاندية الاجنبية والعربية التي التقاها الهلال وبعده استقر ببورتسودان ليواصل مشواره مع اتحاد بورتسودان ويعتزل بعدها ليتفرغ لمجال التدريب.

رحل علي محجوب عن دنيانا وترك لنا ابناءه في مجال الرياضة حكاما ومدربين وكانوا لاعبين رحل علي محجوب وترك لنا ذكريات عطرة وانتصارات باهرة خلدها التاريخ.

له الرحمة والمغفرة وجعل الله مثواه الجنة والهم اسرته والمجتمع الرياضي الصبر وحسن العزاء. انا لله وانا اليه راجعون

السيرة الذاتية

الاسم: علي محجوب عبد الله البدوي

اللقب: الشايقي

الميلاد: 1/1/1933

الموطن ومكان الميلاد

كورتي- الولاية الشمالية ومنها انتقل الى مدينة عطبرة.

الاسرة

الوالد: محجوب عباس البدوي

الوالدة: النعمة صالح الركابية

الاشقاء: المرحوم بدوي، عبد الله، عبد الوهاب، سراج الدين

الشقيقات: مريم، التومة

الحالة الاجتماعية

تزوج عام 1949 وكان عمره 16 عاما وله من الابناء 10 ثلاثة ابناء و7 بنات وهم: هدى، عصام، مجدي، صالح، محجوب، سعاد، امونة، مزمل، محمد، مدثر. وجميعهم متزوجون ماعدا محجوب ومدثر.

الميلاد والنشاة

ولد بالولاية الشمالية كورتي في الاول من يناير 1933 وقضى سنين حياته الاولى بمدينة كورتي وترعرع وسط نخيلها وسبح في نيلها وشب في مجتمعها الذي ينتمي اليه قبيلة الشايقية ثم هاجرت الاسرة واستقرت في مدينة عطبرة.

المراحل الدراسية

درس الاولية في عطبرة واكتفى بذلك ودفعت به الاسرة الى قسم الهندسة بالسكة حديد بعطبرة حيث كان شغوفا بالجانب الهندسي وانخرط في عمله منذ وقت مبكر بالسكة حديد بعاصمة الحديد والنار عطبرة وتنقل باقسام الهندسة بعطبرة واكتسب خبرة كبيرة في مجال عمله الذي كان يحبه جدا ويقبل عليه بشغف.

المشوار الرياضي

ظهر نبوغه الكروي منذ وقت مبكر كعادة اقرانه خلال تلك الحقبة واللعب بالكرة الشراب في حواري الحي وازقته مما اكسبه مهارة فائقة وتحكم مذهل في الكرة، فكسب فريق الامير بعطبرة توقيعه وانضم الى تلك الكوكبة الرائعة خلال النصف الاول من الخمسينيات وتالق مع نادي الامير وكانت خانته في الملعب قلب هجوم ورقم فانيلته 10 وكان يمتاز بالسرعة الفائقة والمهارة في المراوغة ويساعده في ذلك قوامه الفارع وقوة بنيته فكان هدافا بارعا وخطيرا تهابه الفرق التي يلتقيها الامير في ذلك الزمان وكان قلما يخرج من المباراة دون ان يحرز هدفا او هدفين فذاع صيته واشتهر كهداف خطير وزامله في تلك الحقبة من اللاعبين الافذاذ عبد الله عبيد عليه الرحمة والذي كان يلعب في الشبيبة وكننه والذي تم اختيارهما لاول منتخب وطني عام 1956م.

الانتقال لفريق الهلال 1956

كانت تربطه بالراحل حسن ابو العائلة صداقة خاصة ومعرفة حيث التقاه ابان زياراته للخرطوم وكان معجبا بالكابتن حسن ابو العائلة وبطريقة لعبه الرجولي كما كان معجبا بفرقة الهلال التي كانت في اوج مجدها وقمة ابداعها لما تضمه من نجوم افذاذ على راسهم الامير صديق منزول وحسن ابو العائلة وعثمان الديم وسبت دودو وسليمان فارس، زكي صالح ومعتصم عجباني وغيرهم من جيل العمالقة لذلك لم يتردد حين سعى الهلال لكسب توقيعه فجاء الى الخرطوم ووقع في كشوفات نادي الهلال في مارس 1956م وانخرط في تمارين فريق الهلال والتحق بشركة كونتو مخلص والتي اصبحت فيما بعد شركة الجزيرة للتجارة والخدمات.

وواصل مشواره مع فريق الهلال واظهر براعة وموهبة كبيرة في تمارين الهلال اكسبته شعبية جارفة وخاض مع الهلال بعد اسابيع قليلة من توقيعه في كشوفات الفريق وتحديدا يوم الثلاثاء 10 ابريل 1956م لقاء القمة بين الهلال والمريخ استجابة لرغبة الزعيم اسماعيل الازهري على شرف ضيف البلاد سمو الامير دوق اوف هرر والذي بدوره قدم كاسا فاخرا للفائز من اللقاء.

الهلال يفوز بكاس الامير الاثيوبي هرر بمناسبة زيارته للسودان

بطاقة المباراة

التاريخ: الثلاثاء 10/4/1956

المكان: دار الرياضة امدرمان

الفريقان: الهلال والمريخ

المناسبة: كاس الدوق اوف هرر الذي قدمه سمو ولي العهد الاثيوبي الامير مكنن نجل الامبراطور هيلاسلاسي امبراطور اثيوبيا والوفد المرافق له.

ضيوف شرف المباراة

الامير مكنن نجل ولي العهد الاثيوبي وحاشيته والوفد المرافق له الزعيم اسماعيل الازهري والسادة الوزراء وكبار رجال الدولة.

نتيجة المباراة

فوز الهلال على المريخ 1/صفر

كيف جاء الهدف

احرز للهلال الاصابة الوحيدة في المباراة ساعد هجومه الجديد علي محجوب اثر تمريرة منه لعلي حسين الذي اعادها له ون تو ليسكنها علي محجوب شباك فيصل السيد حارس مرمى المريخ بعد عشر دقائق من بداية المباراة.

حكم المباراة

يوسف محمد عاونه على الخطوط عبيد والفاتح.

نجم اللقاء

تالق نجم الهلال الجديد علي محجوب ساعد هجوم فريق الامير عطبرة وكان نجم المباراة دون منازع.

تشكيلة الهلال

سبت، معتصم عجباني، عثمان الديم، زكي صالح، سليمان فارس، الرفاعي، مصطفى جلال، سنهوري، علي حسين، علي محجوب، صديق منزول، ثم عكاشة بدلا عن علي حسين.

تشكيل المريخ

فيصل السيد، متوكل، بشرى، خوجلي، منصور رمضان، طلب، كلول، قرعم، سيد سليم، سري ثم صالح غريب وعلي المعتصم بدلا عن كلول وسيد سليم.

تسليم الكاس الفاخر

سلم سمو الامير الكاس المهداة من سموه لرئيس لاعبي الهلال سليمان فارس موشحا بالعلم الاثيوبي وهتف اللاعبون ثلاثا بحياته.

صحيفة الراي العام

العدد 3297

الخميس 12/4/1956

مشوار رائع مع الهلال

استقر الكابتن علي محجوب ببري الدرايسة وانتظم في عمله الجديد بشركة كونتو مخلص بالخرطوم وواصل مشواره الكروي مع الهلال واصبح نجما فذا مرعبا يشار اليه بالبنان.

نصف دستة اهداف في شباك المريخ في خمس مباريات 1956

تمكن الكابتن علي محجوب من احراز نصف دستة اهداف في شباك المريخ خلال 5 مباريات متتالية على النحو التالي:

الثلاثاء 10/4/1956

الهلال 1 المريخ صفر

احرز الهدف علي محجوب

كاس الدوق اوف هرر

الجمعة 30/3/1956

المريخ 6 الهلال 3

احرز للمريخ برعي، طلب، سري، سيد سليم 2، بشرى

وللهلال علي محجوب ، عابدين حسين وسليمان فارس

الجمعة 29/6/1956

الهلال 2 المريخ 2

احرز للهلال صديق منزول وعلي محجوب

وللمريخ بشرى وطلب

الاحد 22/7/1956

الهلال 4 المريخ 2

احرز للهلال زكي صالح، صديق منزول، عامر، وعلي محجوب

وللمريخ بشرى 2

الجمعة 17/8/1956

الهلال 6 المريخ 2

احرز للهلال زكي صالح 3 علي محجوب 2 وسليمان فارس

واحرز للمريخ بشرى وصالح غريب

الاحد 30/12/1956

الهلال 1 المريخ صفر

تبادل الكرة ون تو مع الامير منزول ووضع الكرة باص لسمير مدني الذي سدد صاروخ ارضي حوله منصور رمضان مدافع المريخ في شباكه هدف عكسي وتالق علي محجوب في مباريات الدوري مع الهلال وسجل حضورا مذهلا وقدم مستوى ثابتاً ومتميز وكان هدافا للهلال خلال تلك الفترة.

مباريات مع فرق خارجية زارت السودان 56/1957

خاض مع فريق الهلال عدة لقاءات مع الفرق الاجنبية والعربية التي زارت السودان خلال موسم 56/1957 كان من اشهرها:

الاربعاء 22/8/1956

الهلال 2 الاشغال المصري 2

احرز للهلال الهادي صيام وحسن اسماعيل

الاحد 13/1/1957

الهلال صفر اودا التشيكي 2

وفي هذا اللقاء تالق علي محجوب وشكل خطورة قصوى على مرمى الفريق التشيكي وعبس له الحظ في عدد من الهجمات الخطرة وفي الشوط الثاني راوغ خط الدفاع باكمله وانفرد بالمرمى مسددا صاروخا ارض جو اصطدم بالعارضة وعاد لداخل الملعب لياخذها صديق منزول يسارية على الطائر في قلب المرمى هدفا رائعا الا ان الحكم نقض الهدف بدعوى التسلل.

خلاف حول الرقم 10 مع الامير

كان هناك خلافا وصراعا خفيا بين علي محجوب والامير منزول بسبب النزاع حول الرقم 10 الذي تمسك به صديق منزول وكان حسن ابو العائلة يومها قد تحول من الهلال الى المريخ فذهب علي محجوب معه لنادي المريخ غير انه لم يلعب فسافر الى بورتسودان ليستقر هناك وتم نقله الى شركة الجزيرة بورتسودان، حيث لعب لفريق اتحاد بورتسودان 58/1959 ابان فترة رئاسة يحيى القصيم بعدها اعلن الاعتزال.

الاعتزال

بعد موسم واحد قضاه الكابتن علي محجوب مع فريق اتحاد بورتسودان اعلن اعتزاله الكرة واتجه الى مجال التدريب.

مجال التدريب

خلال السبعينيات درب علي محجوب منتخب الجيش بورتسودان ثم سلالاب لمدة ثلاث سنوات كما درب دبايوا، الشبيبة والمريخ عمل بعدها رئيسا لهيئة التدريب المحلي ثم رئيسا لهيئة التحكيم ببورتسودان كما عمل سكرتيرا لاتحاد الناشئين وفي مجال عمله وصل لمنصب نائب مدير شركة الجزيرة للتجارة والخدمات ببورتسودان الى ان تقاعد بالمعاش.

الابناء على خطى والدهم

كان ابنه عصام الملقب بالنيل حكم درجة اولى ثم مدرب لنادي النجوم الرياضي ببورتسودان ثم ترهاقا ثم العملاق واصبح بعدها خبيرا.

اما محجوب فقد عمل مدربا لفريق النجوم ثم الثغر، دبايوا وحاليا مع فريق حي العرب الرياضي.

اما مدثر فقد لعب مع منتخب الناشئين في بطولة الدورة المدرسية بلبنان ودربه الكابتن شوقي عبد العزيز كما لعب في نادي الاتحاد بورتسودان وفريق دبايوا.

الكابتن عثمان الديم عميد لاعبي كرة القدم في السودان قال عنه:

يعتبر الكابتن علي محجوب من اخطر رؤوس الحربة الذين مروا بتاريخ الهلال والكرة السودانية، حيث كان يمتاز بالسرعة الفائقة والتحكم المذهل بالكرة ويمتاز بموهبة المراوغة والتهديف بالرأس وبكلتا القدمين، كانت طريقة لعبه تشبه الى حد ما أسلوب الكابتن علي قاقرين ورغم قصر الفترة التي امضاها بالهلال “موسمين” الا انه ترك ذكرى خالدة وبصمة واضحة في تاريخ الهلال، وتمكن من احراز نصف دستة من الاهداف في شباك المريخ خلال خمس مباريات متتالية.

وفاته

خلال الـ12 عاما الماضية فقد الذاكرة وتم تحويله خلال شهر سبتمبر الماضي الى مستشفى الشرطة تحت اشراف ومتابعة الدكتور عصام ووجد عناية طبية فائقة فتحسنت حالته وخرج من المستشفى وسافر الى بورتسودان، الا ان حالته تدهورت خلال شهر اكتوبر فتوفى الى رحمة مولاه في تمام الساعة الثانية والنصف ظهر يوم 27/10/2015 ببورتسودان حيث التف حوله ابناءه وعفا عنهم واخذ يردد في الشهادة الى ان اسلم الروح لبارئها فتم دفنه بمقابر السكة حديد ببورتسودان له الرحمة والمغفرة وجنات الخلد نزلا والهم اهله واصدقاءه وزملائه الصبر وحسن العزاء.. انا لله وانا اليه راجعون

 

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY