الفنان الشاب صفوت الجيلي في دردشة لـ(الجوهرة الرياضية):

0
84 views

 

مشروعي الفني هو محاولة خلق وإيجاد أغنية سودانية ذات مضمون ومعنى

أسوّق أعمالي عن طريق إنتاجها بطريقة الفيديو كليب

 

حوار : محمد يوسف ( ميدي )

الفنان الشاب صفوت الجيلي ، فنان مجتهد دائماً لتقديم أعمال مختلفة وجميلة كانت نقطة تحول في تجربته ورحلته الفنية ، ولم يكن غريبا عليه أن يتربع على دنيا الابداع بأول عمل خاص وهي أغنية “اشتقت ليك” التي وجدت رواجاً كبيراً ولازالت تُسمع بكثرة، ثم تتابعت بعدها أغنيات رائعة من شاكلة “ليك اسبوعين” وغيرها من الأغنيات الخفيفة ومنحته بطاقة العبور والبقاء في قلوب المستمعين.التقيناه في دردشة على خفيف وكانت هذه الإفادات:

 

 

نبدأ دردشتنا معك من البطاقة الشخصية التي قد يعلمها الكثيرون لكن لا بأس من التذكير؟

صفوت الجيلي عثمان ،  مواليد مدينة الخرطوم بحري شمبات.

وماذا عن النشأة والمراحل الدراسية؟

النشأة وكل المراحل الدراسية بحري واخيرا جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا كلية الهندسة.

متى وكيف كانت البدايات الفنية؟

رغم أنه تربطني صلة رحم بالإستاذ الراحل المقيم ابراهيم الكاشف إلا أنني بدأت بالتغني للراحل المقيم الاستاذ عثمان حسين.

بعد التغني لعثمان حسين، ما هو أول أعمالك الخاصة؟

اول عمل خاص كان أغنية اشتقت ليك كلمات عيسى بروي ومن ألحاني الخاصة.

ومن بعدها تعاملت مع من من الشعراء؟

تعاملت مع عدد من الشعراء، إسحاق الحلنقي، والتجاني حاج موسى، والصادق اليأس، وصديق البليابي، ومهدي محمد سعيد، ومهدي مصطفى، وأمجد حمزة.

وفي مجال التلحين؟

معظم أعمالي الخاصة من تلحيني.

كيف تقوم بعملية اختيار الأعمال؟

اختار الفكرة في النص.

وهل كان للأسرة دور في مسيرتك الفنية؟

أنا من أسرة فنية سليل الراحل المقيم ابراهيم الكاشف، والوالد والأسرة لعبت دورا كبير في مسيرتي الفنية خاصة في عملية اختيار النص واللحن المناسب.

كيف تسوِّق أعمالك بعد كساد سوق الكاسيت ودخول الإنترنت كوسيط إعلامي؟

أسوق أعمالي عن طريق إنتاجها بطريقة الفيديو كليب.

ما هي مقومات الأغنية الناجحة ..وهل يغني صفوت أي عمل..؟

اغني العمل الذي يلامس احساسي، وبالتالي يجد ذلك الإحساس طريقه للمستمع.

إذن أنت فنان ولك مشروع فني .. حدثنا عن هذا المشروع؟

مشروعي الفني هو محاولة خلق وإيجاد اغنية سودانية ذات مضمون ومعنى، أن تكون الأغنية السودانية خالدة وباقية عبر السنين،  وأن تكون بمثابة تعبير حقيقي عن الواقع السوداني المعاش.

نعلم بأنك مهتم بأعمال الأطفال ..حدثنا عن هذه الأعمال؟

أنتجت البوم كامل للأطفال بعنوان “سمسمة” وأنا بصدد إنتاج الألبوم الثاني للأطفال قريبا.

ورصيدك من الأعمال الوطنية حتى الآن؟

أنتجت عدد مقدر من الأعمال للوطن.

ما هو جديدك الفني من الأغنيات؟

جديدي من الأعمال عدد من الأغنيات،  هناك أغنية  “برتقالة” كلمات الصادق اليأس وعمل ثالث يحمل عنوان “انا بعتذر” كلمات محمد ودمالك وجميع هذه الأغنيات الجديدة من ألحاني الخاصة.

في الختام،ماذا تقول؟

التحية لك أخي الكريم محمد والشكر لصحيفتكم على إتاحة الفرصة.

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY