القانون…هم ونحن !!

71 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 12 دجنبر 2015 - 5:05 مساءً
القانون…هم ونحن !!

• يتمثل احترام المؤسسات لنفسها في احترامها للقانون وينطبق القول على الافراد والمجتمعات وحتى الحكومات والدولة فالقوانين ارسيت لتنظم حياة البر ولتكون فيصلا وحكما بين المتخاصمين يتوجب القبول باحكامها النهائية شريطة ان تكون الزم جانب القانون وابتعدت عن الاهواء والاطماع والموالاة بالباطل.
• لم يجد رئيس الاتحاد الفرنسي حرجا في الخروج على اجهزة الاعلام امس لاعلان استبعاد اتحاده للاعب كريم بن زيمة عن صفوف منتخب الديوك في ظل استمرار جلسات القضية الشهيرة والمتهم فيها كريم بتهمة الاشتراك في ابتزاز زميله بالمنتخب في قضية فيديو شغلت الشارع الفرنسي.
• رهن رئيس الاتحاد الفرنسي عودة اللاعب بتبرئته من التهم الموجهة اليه وهنا تبرز قيمة الاتحاد لنفسه قبل ان يقيمه القضاء او الاعلام فاحترام القانون واجب على الجميع ولا يشرف فرنسا ان تحز انتصارات داوية واحد لاعبيها مطعون في شرفه واخلاقه.
• لم يتستر او يتوارى خلف العبارات الفضفاضه بل بلغ القرار الصادق للاغلبية الصادم لريال مدريد دون ان يطرف له جفن او يخشى سطوة الملكي واعلامه او ثورة الرياضيين الفرنسي.
• في سويسرا ثبتت محكمة التحكيم الرياضي العقوبة على ميشيل بلاتيني الذي لم يشفع له تاريخه الناصع لاعبا بصيته الممتاز وسمعته النظيفة ولا وجوده على رئاسة اليويفا ولا كونه المرشح المحتمل للفوز برئاسة الفيفا.
• مال قليل تسلمه قبل سنوات طويلة ربما باعد بينه والكرسي البراق والحلم الكبير كون معظم الاتحادات القارية وافقت او دعمت ترشحه للرئاسه.
• غرفة التحكيم بلجنة القيم والاخلاقيات وعدت بالبت النهائي في امر بلاتيني خلال الاسبوعين القادمين حتى يتسنى له معرفة مصيره وما اذا كان سيخوض سباق الترشح ام يكون ممنوعا بامر لجنة لا تجامل ولا تهادن في تطبيق القانون بل تطبق معايير الاخلاق والنزاهة بشفافية عالية وبدون حواجز وترفد الاعلام بكل قراراتها فليس لديها ما هو سر.
• في اسبانيا رفضت لجنة الاستئنافات او المحكمة الرياضية استئناف الريال وثبتت عقوبة اقصائه من المشاركة في كاس الملك عقابا على اشراكه لاعبا غير مؤهل هو الروسي تشيرشيف.
• ويملك الريال حق الطعن لدى كاس خلال اسبوعين اذا قرر الاستمرار في التقاضي ورفض قرارات الداخل الاسباني.
• وفي انجلترا قضت لجنة الانضباط بايقاف لاعب مان يونايتد شفانشتايغر ثلاث مباريات بعد ثبوت اعتدائه على لاعب من الفريق الخصم خلال مباريات الدوري رغم ان المخالفة فاتت على الحكم ولم يدونها في تقريره وبعد ثبوت التعمد لم تتحرج اللجنة في توقيع العقوبة القاسية دون النظر لكونه الماني او يلعب لناد كبير في الدوري الانجليزي.
• في الغالب ستقبل كل الاطراف باحكام القانون حتى لو بلغت اعلى محاكم الاستئناف وهو ما يعكس احترام المؤسسات والافراد للقوانين التي تظل هى الحاكمة والقيمة على ادارة النشاط وتمارسها اللجان العدلية بلا تطفيف او اختلال.
• في السودان اطلق اسامة اللاعب بكري وسمح له بالمشاركة فكان الشرارة التي قادت لحريق الموسم ونسفه.
• وزادت لجنة مجدي الطين بله عندما استنجدت بسكرتير الحكام لشرح كيفية اعتداء بكري على الحكم مع ان الموجود والمدون في تقرير الحكم وهو الميقاتي الوحيد كان كافيا لاصدار العقوبة المنصوص عليها في القواعد العامة.
• رئيس المريخ واعلامه يتوعدون الاتحاد باشراك بكري فيخضع اسامة بلا سند من القانون.
• وبعض اداريي المريخ وجماهيره يتوعدون الاتحاد ويسيرون مظاهره والاتحاد راضخ وخاضع.
• ويفشل الاتحاد في الدفاع عن قراراته وتسجيلاته واعمال لجانه ويتفرج على لجنة سمير وهى تنتهك القانون وتوقف عمر عثمان وتعيد مباراة المريخ بلا وجه حق.
• ويقف الاتحاد عائقا امام تطبيق العدالة بعرقلة اعادة مباراة المريخ من الدورة الاولى ولمدة سبعة اشهر فيما تطبق العدالة الناجزة في اوروبا وعلى جناح السرعة ولا كبير على القانون.
• وتشطب لجنة سمير اللاعب تونج وتلغي تسجيله رغم انف لجنة التسجيلات ومن دون ان يكون لها سند من القانون والاتحاد يتفرج.
• اتحاد يسبح ضد تيار القانون طبيعي ان تنهار منافاساته ولا يجد مباراة للتويج في نهائي الدوري والكاس.
• العدالة الحقيقية تتطلب مؤسسات تحترم القانون واشخاص لا يخشون في تحقيق العدل لومة لائم.
• العدالة الحقيقية في اختيار عناصر قوية للجان العدلية يتمتعون بالاستقلالية والقدرة على الخروج من اثواب وعباءة الاتحاد الذي لن يتورع على ادخالهم تحت ابطه بالتأثير عليهم وعلى قراراتهم.
• لم تشفع لكريم بن زيمة نجوميته وشهرته واهدافه وكونه القناص المطلوب للدفاع عن الوان المنتخب الفرنسي.
ولا شفع لبلاتيني تاريخه ولا حتى لبلاتر ولا للريال او المان يونايتد اين نحن من اولئك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.