أألآن فقط شعرتم بظلم المنتخب ..!!؟

56 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 2 أبريل 2016 - 11:29 صباحًا
أألآن فقط شعرتم بظلم المنتخب ..!!؟

لم يكن الحكم الرواندي الذي أدار مجريات لقاء السودان وساحل العاج في التصفيات المؤهلة لنهائيات أمم إفريقيا في الغابون .. لم يكن وحده هو من ظلم منتخب السودان و ( طلع عينه ) ..!!
لم يكن هو وحده من تعامل مع منتخب السودان وكأنه كيان لا قيمة له ..! ولم يكن هو وحده من تعامل بإهمال ودون تقدير مع أحلام الجمهور السوداني الذي ظل على الدوام يتطلع للحصول على منتخب قوي (يرفع الرأس) ويساهم في رتق لحمة الشارع الرياضي التي مزقتها العصبية والتعصب شر ممزق .. سبق الرواندي في ذلك أهل المنتخب وخاصته في ذلك..!!

لم تكن صافرة الحكم الرواندي هي وحدها من أصابها الخرس عندما اوقف المدافع بكلتا يديه كرة كاريكا التي سددها نحو مرمى ساحل العاج .. فهنالك الكثير من الذين خرست السنتهم عن المطالبة بأدنى حقوق المنتخب من إعداد وتأهيل وتعامل يليق بكيان يحمل علامة الوطن ويمثل قيمته وقامته..!!

لم يكن الرواندي وطاقمه وحدهم من إستغل المنتخب لأجل فوائد شخصية و ( بنكية ) .. فكم وكم من نفر إستفادت شخوصهم وجيوبهم  من ظهر المنتخب بطريقة او بأخرى..!!

ولم يكن حكم رواندا هو وحده من طالب الجماهير ان تصمت وان تتوقف عن الإحتجاج وأن تتقبل ظلمه وتحامله على صقور الجديان فكم من تجارب فاشلة وتعامل بإهمال وذكريات سيئة صرفت اعداد كبيرة من الجماهير عن مساندة المنتخب .. ولولا ( باب الملح ) الذي فتحه إتحاد الكرة لما شاهدنا ذلك الحضور في مباراة ساحل العاج ..!!

كل ما فعله الحكم الرواندي بمنتخب السودان ليلة الأول من أمس أهون بكثير من ما فعله كل من تقع عليه أي مسئولية تجاه المنتخب .. فهل يعقل ان يلعب السودان أمام منتخب بقيمة ساحل العاج دون الحصول على (الحد الأدنى) من الإعداد .. حيث اعتمد مدرب المنتخب على ( سنام ) فريقي القمة للتزود لهذه المواجهة الكبرى والمفصلية في مشوار التصفيات.. السنام .. ولا شيئ غير السنام !!

لماذا لا ( يتطوع ) حكم رواندا للدفاع عن الوان المنتخب العاجي وحظوظه ومدرب المنتخب ومديره الفني يعمل هو الآخر ( متطوعا) يروح ويجيئ .. يستقيل وينسى استقالته والإتحاد العام يتعامل بأطراف اصابعه مع ملف تدريب المنتخب.. وكأنه لا يرغب في (بعزقة) الأموال والصرف لإستجلاب مدرب لمنتخب لا يرجى منه Dead body ..!!

كان يمكن ان أدبج مقالي اليوم للحديث عن ظلم التحكيم لمنتخب السودان وسرقة مجهود لاعبيه .. ثم أسب الحكم والعنه كما فعل عدد كبير غيري من الكتاب ..فهناك من هم أولى باللوم .. فإتحاد كرة القدم كان سباقا وكان هو أول من ظلم المنتخب وأهمله وعطله.. ولا نزكي وزارة الشباب والرياضة من شراكتها فيما يحدث وهي تغض الطرف عن السؤال لماذا إهمال المنتخب .. لماذا فقر المنتخب .. لماذا (بهدلة) المنتخب؟!

علينا ان نمارس القليل من ( جلد الذات ) وان نعترف بأن ما وقع من ظلم على المنتخب من قبل الحكم الرواندي قليل الخبرة كما وصفه مدرب المنتخب لا يساوي مقدار حبة من خردل بالمقارنة مع ظلم ذوي القربى للمنتخب ..!!

ويا ايها الحكم الرواندي الذي أدار مباراة ساحل العاج من ورقة تعليمات كتبت بعناية لتعطيل منتخب السودان .. لو مني مستني الملام .. يا ( سنام عليك يا سنام ) ..!!
كتبت الصحف عن خروج رئيس الإتحاد غاضبا بعد نهاية المباراة .. ونقلت تصريحات مازدا الذي طالب الإتحاد بأن يحتج لدى كاف .. وأبدى عدد كبير من الكتاب حنقهم على ما وقع من ظلم تحت أضواء ( كشافاتنا) وعم الغضب الشارع الرياضي عموما .. لماذا شعرنا جميعنا بالألم من ظلم المنتخب (الآن) وهو أصلا من زمااان مظلوم .. لماذا (يادووب).. والآن فقط ..!؟

قف:

السنام عليكم ..!!

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.