اللاعبون والعشري كتبوا نهاية احلام الهلال الافريقية!

65 views مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 21 مارس 2016 - 2:34 مساءً
اللاعبون والعشري كتبوا نهاية احلام الهلال الافريقية!

*ماساة!

*ومصيبة!

*نعم..هي كرة قدم في نهاية المطاف وتحتمل كل الاوجه والخسارة واحدة من اركانها، ولكن خسارة الهلال لبطاقة التاهل للدور التالي وخروجه من الباب الضيق يعتبر ماساة لجماهيره المليونية التي ما ادخرت جهدا في الوقوف خلف الفريق وتشجيع اللاعبين وبث الحماس في النفوس ولكنها لم تات اكلها!

*نعم..حقق الهلال فوزا صغيرا لم يكن كافيا البتة للمرور للدور الثاني ومنحه فرصة التقاط الانفاس لتعديل الاوتار والاسيف ان الخروج جاء بذات الاخطاء القاتلة التي وقع فيها المدرب المصري طارق العشري وذات الدوامة التي عاشها اللاعبون في ملعب الشاذلي بن زويتن قبل نحو اسبوع من الان!

*الاكيد ان الفرعون المصري طارق العشري لاعلاقة له بالمواعيد الكبيرة ويبدو انه وطاقمه المعاون غرقوا جميعا في وحل عدم التركيز وعدم الاستفادة من اخطاء المباراة الاولى ليتحول الحال برمته وبكل تفاصيله لملعب الابطال بامدرمان ويخسر الهلال بطاقة الترشح لذات الاسباب وبصورة تكاد تكون بالكربون!

*وقبل الحديث عن اللاعبين لابد من الاشارة الى ان المدير الفني المصري لم يستفد من اخطاء ملعب زويتن وعاد ومارس ذات الهفوات وبصورة اقل ما توصف به انها ساذجة ليضع نهاية قسرية لموسم الفريق (2016) ويرمي بكل اجتهادات مجلس الادارة وتضحيات رئيسه الدكتور اشرف الكاردينال في البحر!

*نعم..لا يعقل ان يكرر المدرب اخطاء التشكيل ويتمسك باشراك نزار حامد في وسط الميدان ويضع اللاعب الغاني الموهوب والمقاتل ايشيا في دكة الانتظار ولا يعقل ان يكون الشيخ احمد موكورو للمرة الثانية في خانة غير الخانة التي يجيد فيها اللعب والفريق يحتاجه اصلا في خلخلة الدفاعات الليبية، وايقاف تقدم لاعب الطرف الايمن الليبي ربيع اللافي صاحب النزعة الهجومية وفي ذات الوقت وضع كاريكا في الجهة اليسرى وهو الذي يجيد الانخراط واللعب في الجهة اليمنى!

*ثم لا يعقل ان يلعب المصري بمحور ارتكاز واحد هو نصرالدين الشغيل يعاونه نزار في مباراة معروف ان المدرب الليبي سيسعى منذ البداية لتكثيف اللاعبين في وسط الملعب والاعتماد علي الحركة والبناء من هذه المنطقة وتجيء طريقة العشري خير معين للمدرب الليبي الشاطر في ان يجد وسط الهلال شوارع مكشوفة يتحرك ويفعل فيها لاعبوه ماشاءوا!

*اما لاعبي الهلال فحدث ولا حرج غابت الروح القتالية وغابت الرغبة في الاانتصار وتحركت مجموعة اللاعبين بلاهدى في الملعب ليخسر الهلال كل شيء السيطرة والقدرة علي مجاراة الفريق الليبي ليتحمل خط الظهر وزر الضغط الليبي طوال شوطي المباراة مع افضلية في شوط اللعب الاول!

*المدرب الليبي الشاطر جمال بونوارة عرف كيف يتفوق على المصري طارق العشري الذي لم يستوعب الدرس مرتين ونجح الليبي في قيادة فريقه الصغير للتحليق في الدور الثاني من ابطال القارة الافريقية وافلح لاعبوه بقتاليتهم ورغبتهم وحرصهم على اسعاد جماهير الفريق الليبية في دحر لاعبي الهلال الذين لم يكونوا قدر المسئولية ولم يستوعبوا درس الخسارة في شوط ملعب تونس ليكرروا الماساة في القلعة الزرقاء بامدرمان!

*الحقيقة التي يجب ان تقال بان  العشري ساهم بامتياز في خروج فريقه من هذا الدور لاول مرة منذ سنوات ظل فيها كبير الكرة السودانية حاضرا وبقوة في الادوار المتقدمة  واكد بقراءته الخاطئة لمباراتي تونس وامدرمان بان التخلي عنه افضل من استمراريته مع الفريق لفترة اضافية اخرى، خاصة وان مجلس ادارة النادي استجاب لكل مطالبه بما فيها معسكر مصر القصير الذي لم يكن له داع باية حال وزاد اللاعبين ارهاقا وتعبا وعنتا قبل مباراة الامس ..ونعود باذن الله.

اخر الرميات

*الحقيقة التي يجب ان نقولها بان سوء المدرب اقل الما من سوء اللاعبين وتواضع مستوى ادائهم وقلة حيلتهم وعدم اكتراثهم بالاحباط الذي خلفه خروج الهلال من كبرى بطولات الكاف ومن ادوارها الاولى!

*علي اللاعبين تحمل مقاطعة الجماهير وثورتهم في مقبل الايام خاصة وان الاداء في لقاء الامس جاء متواضعا ومخيبا للامال والتطلعات واثبت بعض اللاعبين انهم اقل قامة من مواجهة التحديات والمواعيد الكبيرة!

*الامانة تقتضي التسليم بان رئيس الهلال ومجلسه فعلوا كل شيء وقدموا للاعبين والطاقم التدريبي كل ما هو ممكن وبعض المستحيل لمواصلة رحلة التفوق الهلالي والعبور للدور الثاني من الابطال ولكن اللاعبين والجهاز الفني ارادوا غير ذلك!

*عفوا جمهور الهلال فقد كنتم كما العهد بكم حضورا زاهيا وانيقا رغم حرارة الطقس ولكن خذلوكم اللاعبين ولم يقدروا التضحيات!

*شكرا الجمهور الازرق الصفوة الذي صفق للاعبي الاهلي الليبي عقب نهاية المباراة مؤكد ان الصفوية ماركة مسجلة باسم جماهير الهلال!

*الهلال هو الفريق الوحيد الذي يظلمه التحكيم الافريقي داخل ارضه ورغم احتساب الحكم لركلتي جزاء صحيحتين الا انه تغاضى عن ركلتين اخرتين في الدقائق الاخيرة وسط دهشة الليبيين انفسهم!

*الطريقة التي ادار بها الحكم مباراة الامس تؤكد ان الهلال لا يلعب الكرة اداريا خارج لملعب ولا يقدم الرشاوي للتحكيم الافريقي والدليل طرد الدمازين وغض الطرف عن ركلتي جزاء!

*اللاعبون والعشري كتبوا نهاية احلام الهلال الافريقية واحبطوا جماهيره المليونية!

*موسم الهلال الافريقي انتهى وعلينا التخطيط للعام القادم!

*تعالوا بكره!

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 2 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.