ثمانية مكاسب يوم سوبر بشة

0
64 views

{ أودع رُمّاة الهلال وبدوره اللوامع ثمانية أهداف ملعوبة في شباك الأمير البحراوي أوقفوا بها مغامرات ملاحقهم المريخ وتطلّعات الأهلي شندي والخرطوم الوطني مؤكدين بهذه العددية الوافرة من الأهداف صدارتهم المُطلقة في بطولة جماهيرهم المُحببة وعلو كعبهم وإستفادتهم القصوى من معسكر الإعداد الذي إنتقده بعض (المُنظراتية) هنا في السودان رغم أننا قد قلنا من خلال معايشتنا لهذا المعسكر بأن الفريق سيجني ثماره بمرور الوقت وأن جماهير الهلال موعودة بإنتصارات مدوّية في بطولات هذا العام …

{ صحيح أن الأمير لم يكن منافساً بالحجم الذي يجعلنا نتباهى بهذا الإنتصار ولكن الأصح أن الفرقة الهلالية التي شاهدناها عصر أمس أكدّت لنا تجانسها وترابطها وإنسجامها بعد أن تمرّست من خلال المباريات الثمانية الماضية التي شهدت تذبذباً في المستوى عزيناه لظروف متفاوتة مع التأكيد على أن الفرقة حتماً ستعود لتقول كلمتها في إستهلالية مشاركات الفريق الأفريقية التي ستنطلق في الثاني عشر من الشهر الجاري ويدخلها البدور بروح معنوية عالية هي أساس الإنطلاقة التي يعوّل عليها الهلالاب …

{ ثمانية أهداف أكدّت صدارة الهلال المُطلقة وأفضلية الفرقة الزرقاء في كل الخطوط ، فالدفاع وحارس مرماه واصلوا تميّزهم بالمحافظة على الهدف الوحيد الذي هزّ شباكهم والذي يعتبر مقارنة بالأندية الأخرى إنجازاً فريداً من نوعه ، والوسط عادت له هيبته بإعادة رمّانته أبوعاقلة وعودة إرتكازه الأميّز نصر الدين الشغيل أما الهجوم فيكفى أنه حطّم الأرقام القياسية لنتائج البطولة في السنوات الأخيرة وقد إزداد هيبة وبهاءً بعودة نجمه الفلتة محمد عبد الرحمن …

{ ثمانية مكاسب خرج بها الهلال من مباراة الأمس أوّلها الروح المعنوية العالية التي سيغادر بها أفراد الفريق الى تونس ، ثانيها عودة الصدارة طائعة مختارة ، ثالثها إطمئنان الجهاز الفنّي على الجاهزية البدنية ، رابعها عودة الشغيل ومحمد عبد الرحمن وسيسيه ، خامسها إعتلاء القنّاص محمد أحمد بشة صدارة هدافي البطولة بالسوبر هاتريك ، سادسها النشوة الجماهيرية في القلعة شمال والحسرة التي من المؤكد قد عمّت العرضة جنوب ، سابعها خرس ألسن الذين تطاولوا على المدرب العشري ومعاونيه ، ثامنها الرد الجميل لمجلس الإدارة ورئيسه الكاردينال بعد تلك المجهودات الماكوكية التي قاموا بها في تهيئة الفريق وتوفير كآفة المعينات …

{ إنتصار الهلال العريض لا يقلل بأي حال من الأحوال من قيمة الوافد الجديد الأمير البحراوي الذي كنا نتمنى أن تتوحّد معه كل مدينة بحري من أجل النهوض من غفوته ولكن الواقع أن الفرقة رغم ما تضمه من نجوم شابة ستعاني كثيراً وهي تقارع أندية على شاكلة الهلال الذي يملك العِدة والعتاد ، فالذي حدث للأمير في مباراة أمس يؤكد الإهمال الكبير الذي يعانيه هذا الفريق الذي يحتاج لخطة إسعافية عاجلة حتى لا يضيع وتضيع الفرصة النادرة على مدينة بحري …

{ ما يُحمد له بأن الفرقة الهلالية التي أدّت مباراة الأمس عرفت ماذا تريد الجماهير الزرقاء التي إكتوت بفقدان الصدارة طيلة الأسابيع الماضية وذهاب لقب الهدّاف لمحترف يعتمد على هبات الحُكّام ، فالفرقة الزرقاء جاءت من أجل إحكام قبضتها على الصدارة بعددية وافرة من الأهداف وإعادة اللقب المسروق وإهدائه للنجم المتألق بشة ، وجاءت من أجل طمأنة جماهيرها بعد أن شعرت بالتقصير تجاهها في آخر المواجهات أمام النسور …

{ أخيراً تبقى الحقيقة الأهمّ بأن الفرقة الشابة حققت ما تصبو له جماهيرها المليونية وستغادر بإذن الله لتونس الخضراء لإيقاف مغامرات منافسها الليبي وتأكيد أحقيّتها بالإستمرار والذهاب بعيداً في بطولة طالما كانت حُلماً كان ومازال وسيظل يراود الهلالاب كل الهلالاب …

باقي أحرف

{ التعاون المنقطع النظير بين نجوم الهلال وهم يتبادلون الكرة كالغزلان يدحض ما ظل يردده البعض عن إختلاف هذا مع ذاك وتمرّد هذا على حساب هؤلاء …

{ سبق وأن طالبنا مِراراً وتكراراً بضرورة الدفع بالطرف الأيمن المتخصص سليمانو سيسيه بعد أن شعرنا بالفراغ العريض الذي أحدثه غياب هذا اللاعب رغم المجهودات التي بذلها بديله أبوعاقلة والذي طالبنا به هو أيضاً في خانته الأساسية في وسط الميدان ، أمس عاد اللاعبان وعادت الهيبة لتشكيلة الهلال في إنتظار عودة الثعلب بعد أن عاد محمد عبد الرحمن …

{ في الأخبار السارة والمُبشرّة بأن معدات ضخمة تخص الجوهرة الزرقاء وصلت لميناء بورتسودان أبرز محتوياتها كراسي فاخرة للمقصورة التي ستكون حدثاً فريداً في إستادات كرة القدم في الوطن العربي وأفريقيا فالكردنة يعد على نار هادئة في مفاجآت عديدة ومتعددة فقط أمسكوا الخشـــــــــــــــــــب …

{ النسور الأم درماني دوّخ المريخ البلجيكي وأعاده لوصافته المعهودة وسط حسرة وحالة خوف من القادم الأصعب أمام النسور النيجيري …

{ الخلل الذي يعانيه المريخ ولا يريد المريخاب أن يعترفوا به هو حالة توهان يعيشها الفريق بعد أن فقد إرتكازاته الثلاثة أيمن سعيد وشيبوب وسالمون وأصبح يعتمد كلياً على عدد من اللاعبين الذين إنتهت مهمّتهم في ميادين كرة القدم …

{ محاباة التحكيم للمريخ ستظل هي العنوان الأبرز والسِمة الملازمة لكل مباريات الفريق في بطولة الممتاز حيث لم يحدث أن خرج الفريق منتصراً في المباريات الثمانية السابقة إلا بمساعدة الحُكّام وإغتيال الروح المعنوية للمنافسين الشئ الذي يجعلنا نتساءل هل سيلقى الفريق مثل هذه الهدايا في المشاركات الأفريقية أيضاً ؟؟؟

{ معسكر الهلال الإعدادي القصير بالقاهرة الذي سيستعد به الفريق لجولة الحسم بأم درمان نتمنى أن تتخلله تجربتين بدلاً عن تجربة واحدة وذلك لإتاحة الفرصة كاملة للاعبين الذين إفتقدهم الفريق في الفترة السابقة على رأسهم سيسيه والثعلب والشغيل ومحمد عبد الرحمن ، فهؤلاء متى ما إكتملت جاهزيتهم يمثلّون قوة ضاربة لا يستطيع أن يقف في وجهها أي فريق مهما كان وزنه …

{ إعلام المريخ الذي تحدى بحسم أزمة ألوك ماذا يقول واللاعب يُبعد عن معسكر القاهرة رغم تصريحات عبد التام التي قال فيها ساعات ونستلم الرقم الوطني ؟!!

{ قضية ألوك واضح أن ما تردد بخصوصها حديث قصد منه مروّجوه خداع جماهير المريخ وتضليل الرأي العام ، فالقضية ستظل معلّقة حتى مايو القادم وبعدها سنعرف من هو صاحب الحق الحقيقي الهلال أم المريخ …

{ سقوط هلال الأبيّض المتكرر وتراجع الخرطوم الوطني الأخير يؤكد بأن روليت المنافسة في الموسم الحالي سيكون مثلما كان في المواسم السابقة الهلال المريخ الأهلي شندي …

{ بلجيكي المريخ إيمال وصف مباراة فريقه الأخيرة أمام النسور بالأسوأ وفات على هذا المدرب أن كل المباريات التي شاهدناها له في هذا الموسم تعتبر الأسوأ مقارنة بالموسم السابق رغم أنه فريقه هذا قد سقط فيه خمس مرات متتالية .

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY