رباعي امريكا الجنوبية يضع انريكي تحت الصغط قبل الكلاسيكو والابطال

64 views مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 28 مارس 2016 - 2:10 مساءً
رباعي امريكا الجنوبية يضع انريكي تحت الصغط قبل الكلاسيكو والابطال

على الرغم من المسيرة الرائعة التي يسجلها برشلونة في كافة البطولات التي ينافس عليها هذا الموسم، الا أن الامور بخواتيمها فالسقوط في الأمتار الاخيرة امر لن تتقبله جماهير برشلونة ولا ادارته ولا جهازه الفني الذي يسعى لتسجيل ثلاثية جديدة في تاريخ النادي من خلال حصد القاب الكأس والليغا الى جانب الاحتفاظ بلقب دوري الابطال .

هذه المسيرة اصطدمت بالفعل وتقاطعت مع استحقاقات المنتخبات، والتي لا تقل شأناً بالنسبة للاعبين عن اهتمامهم بأنديتهم حرصاً منهم على تمثيل منتخباتهم بطريقة لا تقبل التشكيك في ولائهم وانتماءاتهم، وكل هذا بالتأكيد سيكون على حساب راحتهم وقدرتهم على العطاء فيما بعد مع انديتهم .

برشلونة سيواجه ظروفا استثنائية وهو الذي ما زال يحارب على كافة الجبهات.

فالحديث عن مجموعة كبيرة من لاعبيه توزعوا على منتخباتها للمشاركة في المباريات الودية او الرسمية . ولعل قائمة برشلونة وما تضمه من اسماء مهمة لمنتخباتها تضع انريكي في مأزق كبير وهو الذي ينتظر على احر من الجمر وبدعوات ان تنتهي مشاركة لاعبيه مع منتخباتهم بأقل الخسائر وبعيداً عن الاصابات .

تشكيلة النادي الكتالوني لا تعتمد على اسماء بعينها الا ان ما يقدمه الثلاثي MSN هذا الموسم يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك ان اي غياب في هذا الثلاثي من شأنه ان يعود باثار سلبية على فريقه .

3 ايام!

أهم ما يؤرق أنريكي وهو العدد الكبير من لاعبيه الاساسيين الذي يشاركون الان في تصفيات امريكا الجنوبية بدأ من الثلاثي ميسي، سواريز ونيمار ومروراً بداني الفيس وماسكيرانو وانتهاء بالحارس الاساسي برافو

المدرب ضمن عودة نيمار وبرافو للانذار  للتبقي 4 عناصر أساسية سيكونوا ضمن تشكيلة منتخباتهم المشاركة غدا  لينطلقوا عقبها مباشرة في رحلة طويلة الى اسبانيا تحضيراً للمشاركة في الكلاسيكو المقرر في الثاني من الشهر القادم .

مشاركة ستكون محفوفة بالمخاطر مع المنتخبات فضلاً عن ارهاق المشاركة والارهاق المضاعف نتيجة السفر لساعات طويلة.

3 ايام اخرى تحدد المنافسة الاوروبية!

الفارق النقطي بين برشلونة وريال مدريد سيضع انريكي في مأمن حتى ولو خسر المباراة، ولكن ماذا عن المباراة المهمة القادمة والمنتظرة في الابطال امام اتليتكو مدريد مباراة لم ولن تكون سهلة على رفاق ميسي وهم اللذين سيقابلون فريقاً يتمتع بروح عالية وقوة بدنية هائلة واندفاع لا محدود للاعبيه في قتالهم على كل كرة. مباراة من شأنها ان تحدد ملامح الفريق المتأهل الى دور الاربعة في البطولة الاهم على صعيد اوروبا لا تقل اهمية عن لقاء الكلاسيكو فهل يتمكن برشلونة من تخطي هذه المحنة؟

وهل يجد انريكي الحلول الأمثل لتجاوز هذه الصعاب؟

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.