رواد مواقع التواصل الاجتماعي  يسخرون من حوار ميسي مع “mbc”

59 views مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 28 مارس 2016 - 2:03 مساءً
رواد مواقع التواصل الاجتماعي  يسخرون من حوار ميسي مع “mbc”

أثارت الهدية التي منحها النجم ليونيل ميسي أيقونة برشلونة بالتبرع بحذائه لصالح فقراء مصر جدلاً واسعاً على مواقع التواصل والشبكات الاجتماعية علاوة على الهجوم الشرس الذي تعرضت له مقدمة الحوار بسبب طبيعة الأسئلة التي وجهت إلى البرغوث” و”سطحيتها” فيما يتعلق باللاعب الفائز بأكبر عدد من الكرات الذهبية في تاريخ “المستديرة”.

وحظي الحوار التلفزيوني الذي أجرته المذيعة المصرية منى الشرقاوي مع ميسي على قناة “MBC مصر” باهتمام بالغ لدى رواد وزوار مواقع التواصل والشبكات الاجتماعية لكنه أثار جدلاً واسعاً وأظهر ردود فعل “جنونية” و”هستيرية” لأكثر من سبب.

وكان ميسي قد قدم حذائه الكروي الخاص للمذيعة المصرية التي تقدم برنامج “نعم، أنا مشهور” وذلك من أجل إقامة مزاد خيري علني ومن ثم التبرع بقيمته المالية لصالح فقراء مصر.

وعلى الفور، شن عدد ليس ببسيط من المصريين هجوماً شرساً على الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي بسبب طبيعة “الهدية” واختيار “حذائه” من أجل التبرع به فضلاً عن الهجوم الكاسح على مقدمة البرنامج بسبب طبيعة الأسئلة التي وجهت لقائد التانغو و”سطحيتها” والاهتمام بأشياء “عبثية” ما عرضها لسخرية وتهكم غير مسبوق.

وكانت الجماهير الرياضية تُمني النفس بطرح أسئلة أكثر جرأة حول النجم الأرجنتيني تتعلق بكواليس غرفة خلع الملابس في صفوف فريقه برشلونة ومنتخب بلاده الأرجنتين والعلاقة التي تجمع بين اللاعبين خاصة الثلاثي الرهيب المشهور إعلامياً بـ”MSN” وهنا يدور الحديث حول البرازيلي نيمار دا سيلفا والعضاض الأوروغوياني لويس سواريز.

من جانبه، أظهر “العميد” أحمد حسن قائد منتخب مصر سابقاً غضباً حاداً حول “الهدية” التي منحها ميسي لصالح فقراء مصر معتبراً أن ما حدث “عيب” بكل ما تحمله الكلمة من معنى لأن اسم “مصر” أكبر من “حذاء” النجم الأرجنتيني.

ورأى أحمد حسن الذي يعد أحد أفضل اللاعبين الذين أنجبتهم الكرة المصرية أن هدية ميسي تُعد إهانة كبيرة لافتاً إلى أنه كان من “الأفضل” قيام النجم الأرجنتيني بالتبرع بقميص خاص به يحمل “توقيعه” مثلما يحدث مع نجوم العالم في الأعمال الخيرية.

ويعتقد المصريون على نطاق واسع بأن الموضوع لا يتعلق بحذاء أو غيره إنما بـ”الدولة المصرية” التي أُهينت وباتت بلا كرامة.

وجاءت السخرية نظرا لبعض الأسئلة الغريبة التي وجهتها المذيعة لنجم منتخب الأرجنتين، ومنها حول نقص الامكانيات المادية لفوز الأرجنتين بكأس العالم، او المبالغة فى التعبير عن حب المصريين له، وسؤاله عن عائلته وبالتحديد جدته بشكل غير لائق.

ايضا سؤال ميسى عن موهبة ابنه برغم تأكيده انه لم يتخط الـ 3 اعوام، فيما تعمدت اقحام اسم الأهلى والزمالك فى الحوار دون سبب، ثم فضلت إنهاء الحديث على الطريقة المصرية قائلة: ما أكلتك المفضلة، وبعد إجابة ميسي، أضافت: لكن أنا أتمنى أن تزور مصر لتتذوق الأكل المصري”.

من جهته، رحب ميسي الفائز بالدعوة التي قدمتها الشرقاوي إليه من أجل زيارة مصر والتعرف على آثارها ومعالمها السياحية مؤكداً أنه سوف يُلبي الدعوة في أقرب وقت ممكن.

وكان برنامج “نعم، أنا مشهور” قد استضاف نجم الكوميديا المصرية عادل أمام في أولى حلقاته فيما وقع الاختيار على الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي من أجل التواجد في الحلقة الثانية مع الإشارة إلى أنه تقاضى مبلغاً مالياً كبيراً يقدر بمليون و300 ألف يورو من أجل تسجيل الحلقة مثلما أوردت مجموعة “MBC”.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.