إنسحاب الهلال من سيكافا ضرورة يحتمّها موقف الإتحاد العام

52 views مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 26 أبريل 2016 - 2:53 مساءً
إنسحاب الهلال من سيكافا ضرورة يحتمّها موقف الإتحاد العام

{ هؤلاء لا يريدون أن يرسوّها على بَـر …

{ هؤلاء يصرّون على محاباة المريخ على حساب الأندية في كل الأوقات …

{ هؤلاء لا يتخلّون عن تعصبّهم الأعمى ولا يتعظون من مواقف الأعوام السابقة …

{ مهما حاول الهلالاب على كآفة مستوياتهم أن يتعاملوا مع قيادة الإتحاد العام يجدوا أنفسهم مُضطرين على تغيير رأيهم والتمسّك بالموقف الأوّل الداعي لضرورة الإطاحة بهذا الإتحاد المُنحاز مهما كلّف ذلك من ثمن …

{ قام السادة في لجنة البرمجة التابعة للإتحاد العام بتأجيل عدد من مباريات المريخ دون أسباب مُقنعة في الوقت الذي أصرّوا على أندية أخرى على رأسها الهلال أن تؤدي مبارياتها حسب البرمجة دون أي مراعاة لحالات الإرهاق أو الظروف المحيطة بهذه الأندية ، فعلوا ذلك بفهم أنهم يريدون أن ينفّذوا برمجتهم في الوقت والزمان المُحددين لكي لا يتعرّض موسمهم للتعثّر كما حدث في العام الماضي …

{ سمح الإتحاد العام للمريخ بإقامة معسكرين بالقاهرة لم تتجاوز مدة المعسكر السبعة أيام ورفضوا ذلك للهلال عندما أراد أن يقيم معسكراً قصيراً بتونس قبل مواجهة الأهلي الليبي تعليلهم بأن برمجتهم لا تسمح بإقامة هذا المعسكر في هذا التوقيت ، قَبِل الهلالاب هذا الأمر ودفعوا ثمن عدم إقامة هذا المعسكر خروج مُبكّر من البطولة الأفريقية …

{ واضح بأن قادة الإتحاد العام الذين يخططون للعودة مُجدداً عبر الإنتخابات القادمة واضح بأنهم يسيرون في نفس الإتجاه الداعي لتحقيق أغراضهم الشخصية ورغبات النادي الذي يعشقوه على حساب كل الأندية بما فيها سيد أسياد البلد الهلال ، فالأمر أصبح خطيراً يتطلب ثورة هلالية جديدة لا نقول تدعو للإنسحاب من البطولات التي ينظمها هذا الإتحاد ولكن نقول ثورة من أجل التغيير يسخّر من خلالها الهلالاب كآفة إمكانياتهم المالية والبشرية من أجل إنقاذ كرة القدم السودانية من الأمرخة المفروضة والجاثمة على الصدور بشكل مُزري وقبيح …

{ أمس القريب وفي خطوة غريبة إستجاب هؤلاء القادة للضغط المريخي غير المُبرر وقاموا بإجراء تعديلات جديدة على برمجة باقي مباريات النصف الأوّل من الموسم بطريقة مُستفزّة للأندية الأخرى التي لا ذنب جنته غير أنها جاهزة لدك حصون هذه الفرقة المتواضعة سواء أن كان ذلك في كادوقلي أو شندي …

{ هذا الإنحياز الفاضح وهذه المجاملة المكشوفة تتطلب موقفاً هلالياً صارماً يبدأ من عدم المشاركة في بطولة سيكافا التي رئيسها رئيس الإتحاد العام ، فالهلال أكبر من الوقوع في فخ ألاعيب هؤلاء وأسمى من التلاعب به كنادي رائد له قاعدته العريضة وإعلامه القوي المُؤثر لهذا فأوّل الخطوات التي يجب أن تُتبع هي إصدار قرار قوي لمقاطعة هذه البطولة حتى نرى ماذا سيفعل هؤلاء في الفترة القادمة هل سيقيمونها بمشاركة مريخهم المُتوقّع خروجه من البطولة الأفريقية أم سيلغونها لأنهم من المؤكد سيعرفون أنها ستكون فاشلة قبل أن تنطلق …

{ من المضحكات المُبكيات أن البرمجة الجديدة أجلّت مواجهة المريخ أمام هلال الأبيّض ليومين دون أسباب مُقنعة اللهم إلا أن يكون الهدف الذي من المفترض أن يعرفه مولانا هارون هو تكثيف العلاج لعدد من المصابين الذين نتجت إصاباتهم لهشاشة العظام بعامل السن حتى يلحقوا بهذه المباراة وينقذوا ما يمكن إنقاذه في تلك المواجهة التي نتوقّع أن تشهد سقوطاً مُدوّياً للفرقة التي شاهدناها تترّنح أمام الخرطوم الوطني وكان في الإمكان أن تتوه في كادوقلي وشندي أما مواجهة الهلال التي يتحدثون عنها فتلك لها حكاية وروايـــــة سيكشفون فصولها في الدورة الثانية عندما يشاهدون هلالاً جديداً تحت قيادة مدير فنّي عالمي ومحترفين من الوزن الثقيل ويشاهدون بـ (خُلعة) في محور إرتكازه أبوعاقلة وشرف شيبوب

{ أخيراً يبقى المهمّ الأهمّ أن لا يثق مجلس إدارة نادي الهلال مُجدداً في قيادة هذا الإتحاد وأن يتأكد ويعلم بأن هؤلاء المريخاب لن يتركوا حالتهم القديمة ولن يتنازلوا عن عشقهم للأحمر الوهّاج ، فمعتصم وأسامة وآخرين يعتبرون بأن خدمة المريخ أهمّ من خدمة كرة القدم السودانية أو قل أنهم يعتقدون بأن الإنحياز للمريخ واجب تحتمّه ضرورة الإنتماء …

باقي أحرُف

{ فلنفرض بأن هذه اللجنة إستطاعت بقوة عين أن تنقذ المريخ بترحيل مواجهاته القوية الخطيرة أمام هلال كادوقلي وأهلي شندي والهلال للدورة الثانية هل تستطيع أن تلغي هذه المواجهات وهل ستحرم جماهير كاوقلي وشندي من معايشة سقوط المريخ بتلك المدينتين ؟؟؟

{ هلّل الإعلام المريخي لقرار هذه اللجنة بصورة أكدّت لنا وبما لا يدع مجالاً للشك بأن الخوف كان يعتري القبيلة الحمراء بشكل كبير ، فالإعلام الذي كان يتحدث ويتحدى مُطالباً بضرورة برمجة مباراة الهلال هو نفسه الإعلام الذي أمّن على ترحيل مباراتي كادوقلي وشندي وتأجيل مباراة الأبيّض …

{ فرضت لجنة البرمجة في الأيام الماضية يوماً إضافياً على الهلال بعطبرة وها هي تفرض ثلاثة أيام على هلال الأبيّض الذي تأهب وأكمل جاهزيته ليجد نفسه بلا مقدمات في وضع جديد يتطلب زيادة منصرفات لا نعرف من يتكفّل بها ؟!!

{ في الأخبار بأن غرفة تسجيلات الهلال السرّية أكملت مفاوضاتها مع أربعة وطنيين يلعبون في الدوري الممتاز وواصلت الغرفة نفسها عبر عيون خارجية في رصد عدد من الأجانب سيختار ثلاثة منهم الروماني إيلي بلاتشي فالواضح أن تشكيلة الهلال للنصف الثاني من الموسم ستشهد تغييرات عديدة ربما أحدثت إنقلاباً في الدوري السوداني …

{ من المتوقّع أن يكون السيد أشرف سيد أحمد الكاردينال رئيس الهلال قد وصل الخرطوم قادماً من دبي مساء أمس بعد رحلة عملية ناجحة أنجز من خلالها العديد من الملفات التي ستفرح الهلالاب ، فالرجل رغم مشغولياته الخاصة ظل حريصاً على متابعة أدق التفاصيل وحريصاً على إنجاز خبطات ستحدث دوّياً هائلاً في الأوساط الرياضية …

{ إتفق مجلس الهلال مع الروماني إيلي بلاتشي بعد توقيع العقد على الحضور للخرطوم في التاسع والعشرين من الشهر الجاري ولا نعرف هل سيحضر المدرب في هذا التاريخ بعد أن قام الإتحاد بتأجيل المباراتين المهمّتين أمام الخرطوم والمريخ فلا أظن بأن هذا المدرب سيقتنع بهذا الأمر أو هذا الواقع الغريب …

{ إنتقد بلجيكي المريخ أو اللمبي إيمال ترحيل مباراة الهلال مُعللاً ذلك بأن فريقه أكمل جاهزيته لهذه المباراة ليعود نفس المدرب في صحف المريخ الصادرة أمس مُعبّراً عن سعادته بالتأجيلات الجديدة لعدم الجاهزية !!!

{ سعدنا والأخبار الواردة من العاصمة السعودية الرياض تحمل لنا أنباء سارة ومُفرحة إنتظرناها طويلاً تمثّلت في إستقرار حالة إبنة الدكتور حسن علي عيسى وإقتراب إكتمال شفائها الذي سننتظره بفارغ الصبر حتى تزول الكثير من الهموم عن الدكتور الإنسان الذي ظل متواجداً طيلة الفترة السابقة مُرافقاً لإبنته المُستشفية بالرياض .

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.