باي قانون !!

30 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 30 أبريل 2016 - 12:24 مساءً
باي قانون !!
  • اجتمعت اللجنة المنظمة بعد طول ترقب وانتظار ولوجود السكرتير الغائب الحاضر عن الاجتماعات اقرت جملة من التعديلات على جدول الممتاز وحتى تشرعن قراراتها استندت الى مواد في لائحة الممتاز والقواعد العامة مع ان الجهة التي تملك حاكمية التشريع وهي الجمعية العامة امرت الجهاز التنفيذي وهو المجلس بتنظيم الدورة الاولى كاملة ودون تأجيل.
  • في قرار التأجيل جاءت ببدعه جديدة وهى برمجة المباريات المؤجلة في فترة اللعب التنافسي وقبل بداية الدورة الثانية علما بان التسجيلات التكميلية تسبق الاعداد وقبل التنافسي ما يعني قانونا انه لا بداية للعب التنافسي الا بعد العبور بالتسجيلات ثم الاعداد.
  • اذا رجعنا للوراء وسالنا الاتحاد عن اسباب تأجيل عدد من المباريات لما وجدنا سببا او عذرا منطقيا.
  • الثابت للعامة ان اللجنة الطارئة اجلت عددا من المباريات بلا سند من القانون ولا اللائحة ولا اي نص في القواعد العامة وان الاتحاد بكل لجانه يمارس المجاملة وانتهاك القانون.
  • اخرجت اللجنة الاتحاد من حرج التمديد لانها لا تملك هذا الحق باعتباره حقا اصيلا للجمعية العمومية التي تحدد فترتي التسجيلات.
  • ليس سرا ان الاتحاد خالف القانون ولا نقول مع انزواء شداد لان القانون كان مغيبا ايضا خلال تلك الفترة ولعل الازمات التي تسببت في نسف العديد من المواسم وفجرت الازمات كان شداد موجودا فيها.
  • من ابداعات اللجنه انها فصلت في شكوى اهلي مدني وحكمت لصالحه مع ان هناك قضايا مشابهة لم تبت فيها وهناك قضية النعسان وغيرها من القضايا المشابهة.
  • في الموسم الماضي تاكد للجنه المنظمة وجود مخالفة للاعب او اكثر في الممتاز ولكنها جبنت عن ايقاف اللاعب او تصحيح مساره.
  • ومن المفارقات ايضا انها برمجت مباراة للمريخ في الممتاز وكاس السودان في يوم واحد.
  • وجود مجدي يستعيد جزئيا هيبة الاتحاد ما يعني ان غيابه يربك دولاب العمل العام.
  • وهذا يعني ان الاتحاد يعمل بلا نظام مكتبي محدد وتتسبب الاجتهادات في الاخلال بالبرنامج العام والسبب ضعف الرؤية وقله الخبرات وتقاطع التوجهات.
  • اللجنة كونت لجنة لدراسة خطاب سوداني وهو ما يعني عمليا ان الشركة الراعية للممتاز تململت من الطريقة العقيمة التي يدير بها الاتحاد المنافسة.
  • وبما ان سوداني تخلت عن صبرها وخاطبت الاتحاد فهذا يعني عمليا ان المتوفر لديها نفد وان رصيدها اوشك على الانتهاء ولعل القرار الاخير لهلال الابيض ورفض تلفزة مباراته امام المريخ يؤكد ان الاتحاد دخل عنق زجاجة الشركة الراعية.
  • نتمنى ان يراجع الاتحاد برامجه ومستوى التنفيذ حتى لا تكون المنافسات التي يديرها عباره عن مناسبات للتكسب والنثريات والحوافز.

           أشتات !!

  • حسم الغزال مباراة الابيض واودع النقاط في بنك الهلال.
  • خسر المريخ في اول لقاء بعد التأجيلات الاخيرة التي هدف منها الاتحاد الحفاظ على الندية والابقاء على الاثارة قائمة.
  • كسب الهلال النقاط مع انه تعثر عقب تعادله مع الهلال الاب.
  • تعادل الهلالان فاقال الكاردينال كافالي فهل يقيل المريخ ايمال.
  • خسر المريخ من الهلال واثبت ان التعادل كان ظالما على الخرطوم الوطني.
  • اهتموا بخسارة الاسياد من نيل شندي حتى فاجأهم اولاد الرمال واحفاد العروس.
  • كسب الهلال بالارادة والعزم وعاقب الذين دخلوا المباراة كالطواويس.
  • اهتم المريخ بالتريقة على الهلال والاستخفاف بالفريق الذي خسر بشندي وترجل عن مشوار الابطال.
  • ليس غريبا ان يفقد المريخ نقاط الولايات فقد خسر من قبل ولحقت شباكه اربعة اهداف بثغر السودان.
  • المريخ المدعوم دوما من الاتحاد بالبرمجة عند الطلب والتأجيل عند اللزوم وتمديد الموسم وتعديل الدورة الاولى وافتتاح الثانية بمباريات مؤجلة.
  • ليس غريبا ان ينال المريخ حظوة الاتحاد كما جرت العادة ومع ذلك ظلت الكفة بعيدة عن سيد البلد والفارق كبيرا.
  • الهلال في المقدمة ويمضي بثبات لصدارتها والبقاء على العرش.
  • على الادارة الفنية التمسك بالمركز الاول.
  • نتمنى ان ينهي الفريق الدورة الاولى بجمع كل نقاطها.
  • حسمت اللجنه المنظمة شكوى واحدة ولكن دعونا نتساءل عن مصير شكاوى اخرى واستئنافات لم تر النور بعد.
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.