نادي الحكومة..!

59 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 7 ماي 2016 - 12:23 مساءً
نادي الحكومة..!

و.. عندما نكتب على الملأ ان الفرق بين الهلال والمريخ كالفرق بين السماء والأرض لا يرضى ذلك اخوتنا في العرضة جنوب لان السيد الهلال مهما فعلوا من أفعال لن يصلوا لمرتبته ابدا ابدا … بالأمس القريب تداعي اهل المريخ من كل حدب وصوب الي اين ؟ ليس الي ناديهم ولا منزل الحاج محمد الياس محجوب ولا منزل جمال الوالي .. كل هؤلاء تداعوا الي القصر الجمهوري .. بغرض او بدواعي اسموها (نفرة) من اجل حلحلة التزاماتهم المالية في اعقاب التمرد العلني لنجومهم الذين رفضوا اللعب مالم يقوم مجلس التسيير بتسليمهم مستحقاتهم المالية.. ليس عيبا ان يكون هناك ناديا بلا أموال .. فكبار الأندية العالمية تمر بها ذات الظروف التي مرت بالمريخ .. ودونكم ما حدث في قطر خلال الأيام الماضية عندما رفض معظم اللاعبين بفريق الريان القطري الحضور للتدريبات ما لم تسوى حقوقهم المالية .. والمريخ ليس شاذا من تلك القاعدة قاعدة الظروف المالية التي تمر علي الأندية .. لكن الجديد في امر المريخ هذه المرة ان يدعوا أنصاره من أصحاب الأموال الي القصر الجمهوري من اجل نفرة لجمع الأموال لحلحلة تلك الديون والالتزامات فخرجوا كما قالوا ب(10) مليار جنيه وهو مبلغ محترم للغاية يساعدهم في الإيفاء بالتزامات اللاعبين قبل الرحيل في السابع والعشرين من مايو الجاري !

قلنا ونؤكد الان بل اكدها اهل المريخ بأنفسهم بانهم (نادي الحكومة) وعندما كنا نكتب تلك المعلومة كان يستشيطون غضبا كونهم ناديا غير تابع لاي جهة لكن كل القرائن تدل علي ان المريخ هو ابن الحكومة المدلل يطلب فيجاب طلبه دون ادني اعتذار في وقت ان المواطن المغلوب علي امره يحتاج الي تلك الأموال في التعليم والصحة والكهرباء والمياه وفي قوت يومه .. ما علينا فالابن عندما يطلب من ابيه شيئا لا يتردد الاب ابدا في الاستجابة لطلبات ابنه لا سيما ان كان هذا الابن وحيدا !

انتهي التجمع بعشر مليار جنيه للمريخ من اين من داخل القصر .. القصر الذي كان ياتيه المريخ (بالكاسات) بات الان ياتيه حاملا (قرعته) ليمنحوه مالا يهدي من ثورة الجماهير الحمراء المسنودة بعدد كبير من الأقلام الرافضة لونسي الراغبة في الوالي .!

كل هؤلاء أبناء الحكومة ان كان ونسي او كان الأخ جمال الوالي لكن الغريب ان الاعلام الأحمر بكباره يساندون عودة الوالي ويهاجمون لجنة التسيير التي يتراسها ونسي .. ما علينا نحن اهل الهلال .. منبع الديموقراطية ومؤسس الحركة الوطنية .. ما علينا لان السيد الهلال هو سيد نفسه لم يرتهن يوما للحكومات ولم يتسولها لتمنحه مالا .. ربما منحته مالا باعتباره ناديا سودانيا يمثل السودان خير تمثيل تحفيزا له في مشواره الافريقي ورسالة من المسئولين بان الدولة تقف مع الرياضة ومع انديتها في كافة المحافل الدولية .. لكن هل سمعتم يوما بان السيد الهلال اعلن عن نفرة لجمع المال في أي من المنشآت الحكومية ؟؟؟ الإجابة بالطبع لا ولا يمكن لاهل الهلال ان يرتموا في أحضان الحكومات ابدا !

أخيرا أخيرا ..!

نعم الهلال كغيره من الأندية السودانية يستحق ان تدعمه الدولة من نفسها .. لكن هل سمعتم يوما ان الحكيم طه علي البشير استجدى الدولة لدعم الهلال … هل سمعتم يوما ان الارباب صلاح ادريس طرق أبواب الحكومات لتدعمه .. دعكم منهما .. هل سمعتم بالكاردينال يوما طلب دعما حكوميا.. الإجابة لا والف لا .. لان رجالات الهلال قادرون علي تسيير نشاط فريقهم بما حباهم الله من مال وفير(اللهم زدهم وبارك) تلك هي البدع الحمراء التي أسس لها المريخ .. أسس لفهم ان الأندية يجب ان تكون تابعة للحكومات … أسس لفهم ان السياسة يجب ان تتحكم في الرياضة … أسس لفهم دخول الساسة المعترك الرياضي بداية بماهل ابوجنة .. مرورا بتاج السر .. ثم الوالي وأخيرا وليس اخرا ونسي .. هذا هو المريخ الفتى المدلل لكافة الحكومات !

أخيرا جدا ..!

من الان ولاحقا لا يحق للعزيز بابكر سلك ان يتحدث عن دخولهم القصر وهم يتابطون الكؤوس .. من الان لا يحق للعزيز مزمل ان يتحدث عن سودان المريخ… من الان ولاحقا لا يحق لكتاب الكوبي بست ان يتحدثوا عن ريادة المريخ وعلو كعبه في الكرة السودانية لان كل الاحداث الأخيرة أسست لفهم وحيد هو ان المريخ ناديا حكوميا يطلب من الحكومات فيستجاب له

اذهبوا فانتم الطلقاء

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.