همد..هل يخرج من عباءة المشجع!

0
55 views

*يبقى السؤال الاهم!

*والذي يحتاج الى اجابة شافية!

*همد الفائز برئاسة شيخ الاتحادات بالسودان هل سينزع عنه رداء التشجيع للاحمر؟!

*سؤال سنظل نطرق عليه طوال السنوات الثلاثة القادمة ودون كلل او ملل لانها مسئولية لابد ان نتصدى لها طالما ان مجالس الهلال المتعاقبة تركت الحبل على الغارب للمريخ ليعيث في الارض فسادا، وياتي بكل اسم متطرف ليتولى اخطر الحقائب الادارية في اكبر المؤسسات الاهلية التي تدير النشاط الرياضي بالبلاد مع الوضع في الاعتبار المجهودات في اللحظات الاخيرة التي قادها الامين العام لنادي الهلال في دائرة الانتخابات ولكنها جاءت متاخرة جدا !

*اولا باخلاق الفرسان لابد ان نزجي التهنئة للسيد عبدالقادر همد الذي ظفر بثقة الناخبين في الجمعية العمومية لاتحاد الخرطوم ونال منصب الرئاسة وبفارق كبير عن السيد حسن عبدالسلام الشهير بالصاقعة في واحدة من اكبرمفاجآت عام(2016)علي الاطلاق بعد خروج الهلال الحزين من الدور الاول لبطولة الابطال الافريقية علي يد الاهلي الليبي، خلاف ذلك فان اطاحة همد بحسن عبدالسلام تمثل مفاجأة حقيقية للمتتبعين والمراقبين الذين لم يضعوا اكثر من عشرة اصوات للفائز بمنصب الرئاسة، ولكن يبدو ان لعبة الانتخابات قلبت الموازين في اللحظات الاخيرة ولا نملك سوى ان نهنئ الفائزين وفي مقدمتهم السيد عبدالقادر همد ونقول هاردلك للمنافسين الاخرين الذين لم يوفقوا بقيادة السيد الصاقعة!

*ثم نعود لنطرح السؤال الاهم ..هل سينزع السيد همد ثوب الانتماء الضيق والتشجيع للاحمر ام انه سيتحمل مسئوليته كاملة تاجاه الرياضة في ولاية الخرطوم وان يكون منصفا مع كل الاندية كما فعل سلفه السيد حسن عبدالسلام وكان انموذجا يحتذى في التعامل مع الاندية والاهتمام بها وبمشاكلها والمشاركة في فعالياتها المختلفة!

*نعم..السيد حسن عبدالسلام مريخي كامل الدسم وكان من اكثر المتشددين للكوكب للاحمر وله الكثير من المواقف مع الهلال خصوصا في التسجيلات ولكنه مع ذلك لم نقرأ له يوما تصريحا (مشاترا) او فيه اي نوع من الاساءة للهلال وكان يتعامل باحترام مع الهلال رغم انه افشل الكثير من الصفقات ايام التسجيلات علي الهلال وفي مقدمتها بدرالدين قلق وغيره من اللاعبين الذين كسبهم المريخ رغم اتفاقهم مع الهلال!

*رئيس الاتحاد المحلي لكرة القدم الفائز في الانتخابات امس معروف بعدائه السافر للهلال ومحاولاته المتكررة والمتلاحقه الاساءة اليه في تصريحات حفظها له التاريخ الي جانب عدائه مع الاعلام ووجوده في منصب رئاسة الاتحاد يشكل خطرا حقيقيا علي زعيم الكرة السودانية في مقبل الايام، والشواهد تقول بان الحرب الفعلية ستبدا عما قريب بين الهلال واتحاد الخرطوم خصوصا اذا فشل السيد رئيس الاتحاد المحلي لكرة القدم الحالي في الخروج من عباءة تشجيعه للمريخ ما يعني ان السنوات الثلاثة القادمة ستكون علي سطح صفيح ساخن!

*الرهان الحقيقي سيكون علي قدرة الفائز بمنصب الرئاسة لشيخ الاتحادات بالسودان في الخروج من عباءة التشجيع السافر للاحمر والقدرة علي التعامل باحترام وشفافية مع جميع اندية ولاية الخرطوم وفي مقدمتها الهلال والدفاع عن حقوقه المختلفة والانصياع للقانون والتعامل مع القمة السودانية تحديدا دون انحياز او انتماء او كراهية للازرق وعشق للاحمر!

*المهم ان يكون مجلس الهلال واعلامه صاحيا وواعيا في المرحلة المقبلة وان يتعامل بحذر كبير مع الاتحاد المحلي لكرة القدم في تشكيله الجديد بقيادة السيد عبدالقادر همد وان يعمل مجلس الكاردينال الحالي وكافة الاقطاب وكبراء الهلال الي اعادة النظر في تركيبة الاتحاد المحلي لكرة القدم في مقبل الايام، وقبل ذلك لابد من الانتباه الي انتخابات الاتحاد السوداني لكرة القدم والتي اضحت علي الابواب ولابد من التحضير لها بشكل افضل وايلائها الاهتمام اللازم حتى لا يعود الدكتور معتصم جعفر او غيره من الاسماء المريخية لقيادة الاتحاد في دورته الجديدة..ونعود باذن الله.

اخر الرميات

*قريبا سنعرف الى اي مدى تحلل همد من الانتماء الصارخ عقب ارتدائه ثوب القومية او هكذا يجب ان يكون!

*في اعتقادي ان السيد عبدالعزيز نصرالدين الذي فاز بمنصب امين خزانة الاتحاد يعتبر اضافة فعلية للاتحاد فالرجل مشهود له بقدرات ادارية عالية وقدرة علي استحداث الجديد!

*نعود للشان الازرق حيث تترقب جماهير الرياضة عامة وجماهير الشعب الازرق التي تشكل السواد الاعظم في الشارع الرياضي تترقب بالكثير من اللهفة انطلاقة كتيبة بلاتشي مساء اليوم في حضرة عملاق اثيوبيا سانت جورج ورغم الاخبار الواردة بان الروماني سيخوض اللقاء بتشكيلتين مختلفتين الا ان شوط يكفي للوقوف علي مظهر الاداء الازرق والاضافة التي حدثت في الاداء الجماعي والفردي للاعبين الجدد والقدامى!

*لا اعتقد بان هنالك سيكون موضع قدم في الاستاد بسبب الرغبة الجماهيرية العارمة في رؤية الاسياد يركضون في المستطيل الاخضر بعد غيبة!

*ننتظر لنرى فرسان الهلال في الملعب ونتمنى ان يشكل الظهور الاول للاسياد علي نحو ما ننتظر من غد مشرق للفرقة الزرقاء!

*تعالوا بكره!

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY