جمال الوالي : خسارة القمة لن تحبطنا.. ترواري متمرد.. ولا دور لنا في انتخابات الاتحاد العام

1,482 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 25 يونيو 2016 - 4:21 مساءً
جمال الوالي : خسارة القمة لن تحبطنا.. ترواري متمرد.. ولا دور لنا في انتخابات الاتحاد العام

في حديثه لاذاعة هوى السودان

الوالي: لم نتلق مليما واحدا من الحكومة.. ونعمل بتمويل ذاتي

الحديث عن الديون للاستهلاك.. ولو لم تكن هنالك ديون لسمعنا (الفينا والما فينا)

خسارة القمة لن تحبطنا.. ترواري متمرد.. ولا دور لنا في انتخابات الاتحاد العام

كتب: اواب محمد

استضاف الزميل شمس الدين الامين في اذاعة هوى السودان عصر يوم أمس الخميس السيد جمال الوالي رئيس نادي المريخ في اول حوار له بعد عودته الى رئاسة النادي الكبير عبر لجنة تسيير، وتحدث الوالي عن عدة مواضيع وقضايا من ضمنها اسباب عودته لرئاسة الاحمر على الرغم من استقالته الاخيرة وعزمه على اتاحة الفرصة لآخرين بالاضافة لحديثه عن اهداف لجنة التسيير وكيفية ايجاد طرق لتمويل النادي بعيدا عن جيوب الافراد بجانب تطرقه لفريق كرة القدم وحديثه عن اللاعبين والجهاز الفني وتأكيده على مغادرة الفريق الى القاهرة في معسك اعدادي قصير من أجل الاستعداد للدورة الثانية من بطولة الدوري الممتاز، ووعد الوالي جماهير النادي بصناعة فريق قوي ينافس في البطولات امحلية والافريقية مؤكدا على افضليته على فريق العام 2015، وفجر جمال الوالي مفاجأة من العيار الثقيل حينما اقسم بانه لم يتلق أي دعم مالي من الحكومة حتى الآن واعتماد لجنة التسيير على تمويلها الخاص في تسيير نشاط الفريق، وناشد الوالي في ختام حديث جماهير الفريق الاحمر بضرورة التكاتف والالتفات للمريخ والتسابق في دعمه ماليا مشيرا الا ان اكبر استثمار يمكن ان يحظى به النادي الكبير هو قاعدته العريضة مطالبا اياها تناسي نتيجة مباراة القمة الاخيرة والا تكون سببا في الانصراف عن الوقوف خلف النادي العريق.

اسباب العودة

ابتدر السيد جمال الوالي حديثه في الاذاعة عن الاسباب التي دعته للعودة من جديد على الرغم من عزمه الاخير على عدم العودة لنادي امريخ من جديد وغياب دام لما يقارب العام، وعلل رئيس لجنة التسيير عودته قائلا: لقد كانت العودة مرة اخرى بعد غياب طال كثيرا امرا صعبا للغاية ، لم اكن ارغب في العودة على الاطلاق، فمسيرة 12 عاما في قيادة النادي كانت كافية بالنسبة لي، فالعمل فيها مرهق وصعب ، ولكن الضغوطات الكبيرة التي مورست علي من قبل جهات حكومية وأهل المريخ اجبرتني على قبول التكليف، فظن الناس في ظل الظروف الصعبة التي مر بها النادي كان بي كبيرا ولذلك كان دافعا كبيرا لي للعودة من جديد، واسترسل قائلا: لقد جاءت لجنة التسيير بهدف واضح المعالم، وهو ايجاد موارد ذاتية تدعم النادي ماليا بعيدا عن جيوب الافراد، وهو عمل يحتاج منا الى مجهود مضاعف ونتمنى فيه التوفيق كما نجحنا سابقا في نشر سمعة الفريق افريقيا وعالميا في فترات سابقة، وعن الاستثمارات المطورحة حاليا او تنتوي لجنة التسيير انفاذها اوضح جمال قائلا : لدي نظرة قديمة ولا زالت بخصوص الاستثمار، فانا ارى ان اكبر استثمار يمكن ان يحظى به المريخ هو جماهيره الكبيرة، والنجاح يكمن في تفعيل طاتها الضخمة ليستفيد النادي، مضيفا: واعتقد ان اكبر الدوافع لتفعيل طاقة الجماهير يكمن في صناعة فريق قوي قادر على المنافسة افريقيا ومحليا ليجذب محبيه وجماهيريه كما يجذب الدعاية والرعاية، ولكن هنالك وجهة نظر مختلفة تقول بان الاستثمار الحقيقي في العقارات والمشاريع التجارية، وهنالك لجنة تدرس هذه المشاريع ونحن مع ما تقره لجان دراسات الجدوى، كما هنالك ارهاصات حول قيام مشاريع ضخمة لدعم اندية القمة بتمويل من ولاية الخرطوم.

لجنة ال 25 عضوا

في رده على السؤال الذي طرحه عليه محاوره حول فلسفة اختيار 25 عضوا في لجنة التسيير اجاب الوالي مؤكدا على ان العدد الكبير لمجلس الادارة هو امر ايجابي وليس سلبيا كما ادعى البعض ، واشار الى ان لجنة التسيير الحالية هي لجنة مهام جاءت في وقت حرج باوضاع سيئة للنادي الكبير ، فحجم الديون وصل الى 20 مليار جنيه ، بالاضافة للمشاكل الفنية بفريق كرة القدم ، وهذا العمل يتطلب جهدا كبيرا يتطلب وجود هذا العدد ، وقال  : ان الاوضاع الحالية لن تسمح لاي فرد كان بان يستطيع ان يقود نادي كبير كالمريخ بمفرده ، فالمساعدة الكبيرة مطلوبة ، كما ان المهمات التي كلفت بها اللجنة بايجاد مصادر تمويل حقيقية تستدعي وجود اكبر من عدد للمتابعة والتنفيذ ، ولقد ربط البعض عودتنا مع اللجنة بسبب وجود دعم مالي حكومي ، وانا اقسم لك في نهار رمضان اننا ومنذ ان تسلمنا العمل بنادي المريخ لم يصلنا جنيه واحد من أي جهة حكومية ولا حتى حق النادي في نفرات سابقة، ونحن نعتمد كليا على ما يجود به اعضاء لجنة التسيير ، ونحن خلال الاشهر الست المقبلة نسعى لبلورة مستقبل المريخ ، فهما اوتينا من القوة لن نستطيع بناء استثمارات او ايجاد موارد دعم ثابتة على ارض الواقع في هذه الفترة القصيرة ، ولكن نسعى لوضع حجر الاساس ، كما نسعى لحل المشاكل العاجلة التي لا تحتمل التأخير على غرار علاج المصابين واعداد الفريق لدورة الثانية من بطولة الدوري ودفع مستحقات اللاعبين بنسبة 50 % حتى يتمكنوا من اداء عملهم بالصورة المطلوبة مع ترك النص الآخر لمسألة الانضباط ، كما سيكون هنالك مجلس شرف موازي لمجلس الادارة التنفيذي يتولى الدعم شهريا لمساعدة لجنة التسيير في تسيير نشاط الفريق مع تفعيل دور روابط المريخ بالخارج ودعم ودراسة مشاريعها ، وعن عدم جدوى الاستثمارات التي تعتمد على الجماهير قياسا على مشاريع سابقة أكد السيد جمال الوالي انه لن يفقد الامل في جمهور المريخ الكبير ، وكما كان مجلسه في فترة من الفترات قائدا للتغيير المفاهيم في الاندية فانه قادر مرة اخرى على ان يكون رائدا في تغيير مفاهيم الجماهير في الفترة المقبلة ، واشار رئيس النادي الاحمر الى ان فترة الاشهر الست ، ستكون اختبارا حقيقيا للجماهير ومدى جديتها في دعم ناديها.

الديون

لطالما كان الحديث الديون هو الامر الذي يثير جمال الوالي دائما ، لذلك لم يكن سؤال محاوره عن ديون النادي استثناءا في هذه المرة ، فتغيرت نبرة السيد الرئيس وبدى الانفعال واضحا على صوته وتبدد الهدوء الذي ساده منذ بداية الحوار وقال : انا لا اريد الخوض في هذا الحديث كثيرا ، ولكن ان كانت الديون التي تركتها بعد 13 عاما في رئاسة نادي المريخ تعيق العمل ، لما وجدتها كما هي حين عودتي قبل ايام ، لم تنقص جنيها واحدا ، وجدتها كما هي ، ولو اعاقت عمل لجنة التسيير السابقة لوجدنا جزءا قد تم سداده لاجل تسيير نشاط النادي ولكن ذلك لم يحدث طيلة الاشه الماضية ما يدل ان الديون التي تكناها لم تكن عائقة للعمل في النادي ، وهي ديون سنعمل على حلها قريبا ، وكما ذكرت سابقا فهي ديون لاعضاء مجالس ادارات عملوا معي فيما مضى ولا تستدعي سدادا عاجلا ، واضاف: اعتقد ان أي حديث عن الديون هو حديث للاستهلاك فقط ، ويستخدمه البعض ضدنا لانهم لا يردوننا ، وهذا امر طبيعي ، فحتى لو تم حل كل الديون فسوف نسمع ( الفينا والمافينا) ، ونفى جمال نية بعض جال الاعمال السعوديين لحل مشاكل الاحمر مؤكدا على ان النادي لا يحتاج الى أي دعم خارجي وانه غني بجماهيره واقطابه ، مشيرا الا انها محاولات من بعض المعارضيين لتشويه صورتهم كما حدث قبلا وادعوا بان النادي تلقى مكرمات اميرية من الخارج ليضيف السيد جمال قسمه الثاني على انه لم يستلم ريالا واحدا من أي جهة كانت طوال فترته في رئاسة النادي الكبير متحديا المدعين باثبات ذلك امام الملأ ، مبينا بان الدعومات التي تصل الى المريخ هي من اجهزة الدولة المختلفة في احداث معينة تهدف لدعم المريخ ماديا نظير مشاكاته الافريقية وتمثيله للسودان ، مشيرا الى انه تعود مثل هذه الامور التي تهدف الى النيل من شخصيته كما يجيء في هاتفه الشخصي من شتائم واساءات مستمرة.

خسارة القمة

اكد السيد رئيس نادي المريخ على ان المريخ دخل مباراة القمة في ظل ظروف بالغة التعقيد منها غياب 10 لاعبين بسبب الاصابة وعدم جاهزية بدنية كافية مشيرا الى استلامهم لزمام الامور في النادي الاحمر قبل عشرة ايام مع عدم وجود أي خيارات متاحة باضافة شيء يمكن اضافته للفريق ، ولكن الوالي عاد وأوضح بان لمباريات القمة حسابات خاصة ولا تخضع للجاهزية مطلقا كما يحدث في كل العالم ، مبينا بان نادي الهلال نادي كبير ويستطيع تحقيق الفوز على المريخ كما يستطيع الاخير تحقيق الفوز عليه ، مطالبا جمهور الفريق بعد التأثر بالنتيجة قائلا : مثلما سعدتم بتحقيق التفوق على المريخ في الاعوام الثلاثة الاخيرة ، لا بد ان يأتي اليوم الذي يفوز فيه الهلال وهذه هي سنة كرة القدم ، واشار جمال الا ان نتيجة القمة لم تحبطه على الاطلاق مبينا بان الهدف الذي جاء لاجله اكبر من مباراة كرة قدم ، مؤكدا على استهدافهم للدوري المحلي مع امكانية المشاركة خارجيا في احدى البطولات لاجل تهيئة الاجواء لفريق كرة القدم لينافس في الموسم القادم بكل قوة في المنافسات المطروحة وهو قادر على ذلك كما افاد ، مبينا وجود خامات ممتازة بصفوف الفرقة الحمراء انتدبتها لجنة التسيير في السابقة في فترتي التسجيلات ، وأكد جمال على ان من السهولة بمكا كان صنع فريق قوي ينافس فريق 2015 بل وافضل منه خلال المرحلة المقبلة.

تجديد الثقة في الجهاز الفني

فيما يتعلق باستمرارية الجهاز الفني السوداني بثنائية برهان ومحسن سيد اكد جمال الوالي ثقته في الجهاز الفني لما حققه من نتائج طيبة مع الفريق في فترات سابقة بالاضافة لحاجة المريخ حاليا لجهاز فني وطني مقتدر عالم بخفايا التنافس المحلي واللاعبين على عكس الجهاز الاجنبي الذي سيحتاج الى مدة من الزمن للتعرف على طبيعة التنافس واللاعبين ، مبينا بان مجلسه لن يستبق الاحداث وسيترك نتائج واداء الجهاز الفني هي التي تحدد استمراريته.

ترواري متمرد

قطع السيد جمال في حديثه عن وضعية اللاعبين الاجانب بتمرد اللاعب مامادو تراوري قائلا ك بالنسبة لي فان اللاعب متمرد ، وكنا قد اوصينا عند مغادرتنا لمجلس الادارة بتصعيد امره للفيفا لغيابه لمدة عام دون أي مبرر ، ولم اعرف ما حدث بعدها لكن عاد اللاعب وشارك من جديد وكأنه لم يكن غائبا مدة عام كامل ، لكن الآن قمنا باعداد شكوى رفعناها للجنة شئون اللاعبين ، كما سنقوم بتقديم شكوى رسمية للفيفا في اللاعب ، اما النسبة لبقية اللاعبين فان الامر كما ترون الان ، فكل من جمال واوكرا وكوفي منتظمون مع الفريق ، اما جابسون فهو لم يعد حتى الآن ولا نعرف لماذا ولكن سنقوم بمعرفة تفاصيل مشكلته وقد علمت انه يعاني من الاصابة.

لا دور في انتخابات الاتحاد العام

اوضح رئيس لجنة التسيير المريخية في رده على السؤال الخاص بانتخابات اتحاد الكرة ، اوضح بان المريخ لن يكون له أي دور فيها لانشغال مجلس ادارته بالمريخ ومحاولة معالجة اوضاعه ، ونفى جمال ان يكون له دور مؤثر في انتخابات اتحاد الخرطوم الماضية قائلا في اختصار : امكانياتنا اصغر من ذلك بكثير.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.