رمية تماس – بابكر مختار – انتصار مستحق ..ولكن! 16 يونيو 2016

1,277 views مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 16 يونيو 2016 - 2:34 مساءً
رمية تماس – بابكر مختار – انتصار مستحق ..ولكن!  16 يونيو 2016

*مبدئيا حصد الهلال المهم!

*النقاط اولا!

*ومن ثم الاستفادة من السلبيات!

*ثم المهم النظر لمستوى الفريق الخصم وهذه واحدة من العلامت المميزة في المباراة بصورة عامة!

*نقر ونعترف بان فرقة الخرطوم الوطني تعتبر من افضل الفرق في الدرجة الممتازة ومن الفرق التي تلعب لكرة السهلة الجميلة وتمتاز بخط وسط يعتبر من افضل خطوط الوسط في الدرجة الممتازة بلا منازع!

*من هذه الارضية تكمن القراءة الصحيحة لمجريات لقاء الامس والذي يمكن تلخصيه في عدد من المحاور والنقاط الفنية الايجابي والسلبي منها والتشكيلة نفسها التي لعب بها الروماني فيها وحولها الكثير من الملاحظات، ولكن من الجانب الاخر فان مباراة الامس كانت تتطلب تواجد الحرس القديم واللاعبين الخبرة لان الخصم منظم بدرجة مشير ويجيد اللعب الافريقي الضاغط في كل مساحات الملعب ويتمتع لاعبوه بلياقة بدنية عالية لذا كان التفوق الخرطومي خلال فترات ليست بالقليلة علي مدار الشوطين، وخاصة في النصف الثاني من شوط اللعب الثاني ولولا اجادة الروماني القراءة بالزج بالاعصار الزيمبابوي ادوارد سادومبا الذي دفع بالغاني لتامين المؤخرة الدفاعية باربعة لاعبين واكثر من لاعبي المحور!

*التشكيلة التي لعب بها الروماني لم تكن مفاجأة للمتابعين حيث عمد الروماني الى الاعتماد علي العناصر الخبرة التي يتميز اداء افرادها بالانسجام الي حد كبير، حيث ابعد ابوعاقلة احد افضل لاعبي الارتكاز في الوقت الراهن الي جانب القادم الجديد شيبوب الموهوب، واعتمد علي الشغيل الي جانب بشة ونزار في الوسط الهجومي مع ادوار دفاعية واضحة لحظة الفقدان وراهن الروماني علي كاريكا في متوسط الهجوم الي جانب الثنائي صهيب الثعلب والنيجيري عزيز شابولا في الطرفين الايمن والايسر، وقد استهل الازرق المباراة بايقاع سريع واللعب من لمسة واحدة وتكثيف الهجوم علي الدفاعات الخرطومية مع تقدم للاعبي الوسط من العمق والاطراف ليكون التفوق واضحا للازرق طيلة النصف ساعة الاولى من بداية اللقاء وصنع العديد من الهجمات والسوانح التي كانت كفيلة بحسم المباراة منذ نصف ساعاتها الاول قبل ان يستفيق مدرب الخرطوم الوطني الغاني كواسي ابياه ويعدل في طريقة اللعب ويدفع بلاعب وسط زائد امام منطقة الدفاع الخرطومية ليقلل من خطورة هجمات الازرق التي تنوعت بين العمق والاطراف فقط عابها الاعتماد احيانا علي الارسال الطويل، والذي سهل من مهمة لاعبي الخرطوم في اصطياد بعض الكرات اضافة للجوء المدافعين للعب بعنف زائد مع لاعبي الهلال في المقدمة الهجومية والتي كثرت علي اثرها المخالفات والبطاقات الملونة!

*الخرطوم الوطني لم يقف متفرجا في الجزء الاخير من شوط اللعب الاول وسعى لاعبوه بقيادة المخضرم بدرالدين قلق للاستحواذ علي منطقة البناء والتحضير ونجحوا الى حد في ظل غياب اللعب الضاغط للازرق في وسط الملعب بسبب ضعف مردود الثنائي الشغيل ونزار حامد  ولكن تعامل المدافع الهلالي بيقظة مع هجمات الوطني وافلح الظهيران اطهر وفداسي في الحد من خطورة تحركات اطراف الوطني التي اعتمد عليها الغاني ابياه كثيرا في شد الملعب ومغالطة الدفاع الازرق!

*الشق الهجومي لم يكن كما ينبغي مع مرور الوقت حيث غاب الثعلب الا من بعض التحركات بين الفينة والاخرى ومال احيانا للعب الاستعراضي وفشل في صناعة الفارق وصناعة التمرير البيني الا من كرة واحدة في شوط اللعب الثاني غالط بها المدافعين، ولكن نزار نفذها برعونة بين يدي حارس الخرطوم الوطني المتالق، والذي يعتبر النجم الاول في المباراة بتصديه لكل المحاولات الهلالية وفي مقدمتها ركلة الجزاء التي نفذها كاريكا برعونة لا تليق بمهاجم اكتسب كل تلك الخبرات في المستطيل الاخضر..ونعود باذن الله.

اخر الرميات

*التبديلات التي اجراها المدرب الروماني ايلي بلاتشي في شوط اللعب الثاني لم تكن مفهومة بقدر انها جاءت جماعية او بنكهة دفاعية للحفاظ على تقدم فريقه في شوط اللعب الاول!

*تاخر ايضا الروماني في االدفع بالمهاجم الزيمبابوي ادوارد سادومبا ولكن قد يكون منطقيا باعتبار ان اللاعب عاد من اصابة منعته المشاركة في عدد من التدريبات التي سبقت المباراة ومع ذلك فقد شكل الاعصار الزيمبابوي حضورا مميزا خلال ثمانية عشر دقيقة تقل قليلا وساهم في صناعة اكثر من سانحة لزملائه وسبب هاجسا للمدرب الغاني وحرك نجم الدين ورفاقه من التقدم!

*لم يتخلص الحرس القديم بعد من الهنات الصغيرة والتمرير الخاطيء وسوء التمركز في مختلف مساحات الوسط الدفاعي والهجومي!

*ان كان هنالك تميزا لبعض اللاعبين فقد تحمل خط الدفاع الهلالي حالة توهان لاعبي الوسط في العديد من اوقات المباراة ويكاد يكون اطهر الطاهر احد النجوم البارزين في الفرقة الزرقاء امس!

*الكثير من الملاحظات والقراءات حول اداء الهلال في لقاء الامس نعود اليه بالتفصيل في وقت لاحق بمشيئة الله.

*لم نتابع مباراة الاهلي شندي والمريخ امس بملعب شندي ولكن الاهلي شندي معروف عنه ضعفه ووهنه امام المريخ حتى في ارضية ملعبه!

*رمضان كريم.

*تعالوا بكره!

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.