ساسا وشابولا.. الهلال يدرّس المريخ الكورة

2,902 views مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 21 يونيو 2016 - 3:00 مساءً
ساسا وشابولا.. الهلال يدرّس المريخ الكورة

الازرق يبتعد بـ”10″ نقاط في صدارة الترتيب

ساسا وشابولا.. الهلال يدرّس المريخ الكورة

استاد الهلال :  ابراهيم الجيلي – اواب محمد

عدســـــــة   :  اشرف كامل – علاءالدين السر

كبّد فريق الهلال ضيفه وغريمه المريخ هزيمة مُوجعة، عندما قلب تأخره في النتيجة بهدف لفوز مستحق بهدفين، في مواجهة الديربي التي جمعت الغريمين عشية امس الاثنين على ملعب الهلال بامدرمان، لحساب الجولة الاخيرة من النصف الاول للنسخة الحالية من مسابقة الدوري الممتاز، وحملت ثنائية الازرق امضاء النيجيري شابولا والزيمبابوي سادومبا من علامة الجزاء، فيما دوّن يتيمة الاحمر ضفر، وابتعد الهلال بفوزه في صدراة الترتيب بوصوله النقطة “46”، ليبتعد بفارق عشرة نقاط كاملة عن المريخ، الذي توقف رصيده عند “36” نقطة.. وانطلقت المواجهة تحت اجواء جماهيرية كبيرة، بعد ان امتلأت جنبات “الجوهرة الزرقاء” عن سعتها بالمناصرين المتحمسين للفريقين، وفي ظل اهازيج وهتافات انعكست على ارضية الملعب، حيث جاءت البداية ساخنة وهجومية، وكان الهلال المُبادر بتشكيل الخطورة وقاد طلعة هجومية على الجهة اليمنى بعد دقيقتين فقط على الانطلاقة، لكن الهجمة انتهت عند دفاعات المريخ وتواصلت المحاولات الزرقاء منذ البداية عبر الزيمبابوي سادومبا، الذي تسلم الكرة لكنه لم ينجح في استثمارها في ظل الضغط الكبير من عناصر الاحمر، وقبل ان تكتمل الدقائق الخمسة الاولى من الديربي نجح ضفر، في مباغتة الهلال ومنح فريقه التقدم في النتيجة برأسية من داخل المنطقة، مستفيدا من الركلة الثابتة التي ارسلها رمضان عجب، وحاول الهلال العودة في النتيجة وفق اداء هجومي مُكثف، وجاءت السانحة الابرز للازرق بعد ثلاثة دقائق من الهدف، عبر انطلاقة كاريكا الذي توغّل بنجاح داخل مناطق المنافس لكنه اصطدم بالتكتل الدفاعي للمريخ، الذي عزز من اسلوبه الدفاعي بعد التقدم المبكر في النتيجة مع الاعتماد على المرتدات في الهجوم، التي كانت اخطرها الكرة التي تسلمها بكري المدينة وسدد من حدود المنطقة لكن جاورت القائم الايسر لمرمى الكاميروني مكسيم، وأخذت طريقها لخارج الملعب، لاحت بعدها سانحة مواتية للتسجيل امام النعسان، الذي تسلم الكرة على حدود المنطقة وتمكّن من تجاوز عمار الدمازين، وتوغّل بنجاح داخل مناطق الهلال قبل ان يسدد الكرة ارضية من مسافة قريبة، ارتمى عليها الكاميروني مكسيم، وانقذ مرماه من تلقي الهدف الثاني مع البدايات، هدأت بعدها الالعاب وانحصر اللعب في منطقة الوسط دون تهديد حقيقي على المرميين مع افضلية واضحة للهلال في الاستحواذ على الكرة، واستمرت المواجهة على ذات النسق حتى الدقيقة “17” والتي عرفت ادراك الهلال للتعادل عبر المحترف النيجيري عزيز شابولا، الذي سدد يسارية صاروخية من حدود المنطقة، باءت كل محاولات الاوغندي جمال سالم في ايقافها بالفشل، لتسكن الكرة سقف المرمى، ومنح الهدف ابناء الروماني بلاتشي، دفعة معنوية كبرى اسهمت في فرض الازرق سيطرته على اجواء المواجهة، وقاد المُزعج شابولا، طلعة هجومية على الجهة اليمنى لكن ارتكبت معه مخالفة بالقرب من موقع الركنية، نفذها اطهر الطاهر، عرضية هوائية مباشرة داخل مناطق المنافس ابعدها الدفاع الاحمر وتحولت لهجمة معاكسة لم تسفر عن شيء، واصل على اثرها الازرق في محاولات الوصول للهدف الثاني وانطلق بشة على الجهة اليمنى كرة عرضية هوائية، عمد الزيمبابوي سادومبا، التي تهيأتها امام اطهر الطاهر، الذي كان يقوم بالدعم الهجومي لكنه تباطأ في التنفيذ على النحو الذي مكّن دفاعات الاحمر من التدخل والحد من خطورة الهجمة، ارسل على اثرها الزيمبابوي سادومبا، تمريرة بينية ارضية خلف الدفاعات للمنطلق عزيز شابولا، الذي وجد نفسه في مواجهة كاملة مع مرمى الضيوف، ولم يجد مصعب عمر، وسيلة لايقاف غير عرقلته من الخلف داخل المنطقة المحرمة، ليعلن الحكم عن ركلة جزاء مستحقة لمصلحة الهلال، انبرى لتنفيذها الاختصاصي ادوارد سادومبا، الذي اسكنها بنجاح داخل مرمى جمال سالم، مدوناً الهدف الثاني لفريقه عند الدقيقة “35”؛ ودانت السيطرة الكاملة على الملعب بطوله وعرضه للهلال بعد التقدم في النتيجة، وعمل على رفع النسق مع تكثيف المحاولات الهجومية بالاستفادة من الكرات المتحركة والثابتة على غرار المخالفة التي ارسلها النيجيري شابولا، مباشرة داخل مناطق المنافس ابعدها دفاع المريخ، وتهيأت امام نزار حامد، الذي سدد كرة ارضية من حدود المنطقة انتهت عند الحارس جمال سالم، تحصل بعدها الاحمر على ركلة ركنية نفذها كوفي على مستوى القائم الاول، وابعدها مساوي برأسية تهيأت امام كاريكا، الذي قاد من خلالها هجمة معاكسة لكن دون ان تكتمل على النحو المطلوب، وبينما يلفظ الشوط الاول من المواجهة انفاسه الاخيرة، احتسب الحكم عادل مختار، مخالفة للمريخ في مواجهة مرمى الهلال، وعلى مُقربة من مربع العمليات، سددها رمضان عجب مباشرة على المرمى، لكن كرته اصطدمت بالجدار البشري للازرق وأخذت طريقها لركلة ركنية لم تسفر عن شيء، وانتهى على وقعها شوط اللعب الاول على تقدّم مستحق للهلال في النتيجة بهدفين لواحد.

الشوط الثاني

حاول الطاقم الفني للمريخ بقيادة الوطني برهان تية، تعديل الاوتار بصفوف فريقه، وتدخل للمرة الاولى في المواجهة مع انطلاقة الشوط الثاني وفق تبديل مزدوج بموجبه اقحم بخيت خميس والغاني اوكرا، في الملعب على حساب مصعب عمر والشاب خالد النعسان، لأجل تعزيز الجوانب الهجومية للاحمر، الذي حصل بالفعل على مخالفتين قريبتين من مناطق الهلال خلال الدقائق الخمسة الاولى من عمر هذا الشوط، نفذهما كوفي لكن دون تغيير في نتيجة المباراة، كما حاول المريخ العودة في النتيجة عبر التسديدات البعيدة والتي كان ابرزها كرة البديل اوكرا، التي علت العارضة بقليل، دخل بعدها الهلال في اجواء المواجهة وقاد اطهر الطاهر، انطلاقة على الجهة اليمنى لكنه اصطدم بدفاع المريخ المتماسك، رد عليها الاحمر بهجمة منظمة وبعد تناقل جيّد للكرات تهيأت الكرة امام بخيت خميس، الذي توغل بنجاح داخل مناطق الهلال، لكنه سدد خارج نطاق المرمى، تحصّل على اثرها الهلال على مخالفة مباشرة على الجهة اليسرى، ارسلها كاريكا عرضية هوائية ابعدها جمال سالم لركنية، تقدم لتنفيذها كاريكا نفسه و مررها قصيرة هذه المرة للنيجيري شابولا، الذي اكملها هوائية داخل مناطق المنافس لكنها انتهت عند الحارس جمال سالم، حاول بعدها المريخ الاستفادة من سلاح الكرات الثابتة، ونفّذ اوكرا، كرة مباشرة على مرمى الهلال لكن تسديدته ارتمى عليها الكاميروني مكسيم، الذي ابعد الكرة، عاود بعدها الهلال بناء الهجومات من الطرفين والعمق، ومرر بشة، كرة بينية للسريع سادومبا، الذي حاول التسديد مباشر على المرمى لكن تدخل مدافع المريخ صلاح نمر في اللحظة الحاسمة، واصل الهلال في الاداء الهجومي وتوغل شابولا بنجاح داخل مناطق المنافس عند الدقيقة “60” ومرر كرة عرضية ارضية صوب سادومبا، المتمركز جيدا داخل مناطق المنافس، والذي سدد من مسافة قريبة لكن كرته ذهبت سهلة للحارس الاوغندي، تدخّل الروماني بلاتشي، للمرة الاولى في المواجهة وحاول تأمين النتيجة واشرك متوسط الميدان ابوعاقلة عبدالله، في المباراة على حساب المهاجم مدثر كاريكا عند الدقيقة “68”، تواصلت بعدها المباراة وتوغل سادومبا، بنجاح في مناطق المريخ لكن تدخل الدفاع وابعد الكرة لركلة ركنية نفذها شابولا، على مستوى القائم الاول وقابلها مساوي برأسية لكن كرته علت العارضة، وضاعت على الازرق سانحة مواتية للابتعاد في النتيجة، وكاد نزار حامد، ان يقتل المباراة عند الدقيقة “75” عندما تهيأت الكرة امامه على حدود المنطقة، لكن تسديدته ابعدها جمال سالم، بالبراعة اللازمة لركلة ركنية، نفذها شابولا، ولم تأت بجديد، استخدم بعدها برهان تية، ورقة المهاجم عبده جابر الذي شارك على حساب بكري المدينة، قاد بعدها الهلال، هجمة معاكسة منظمة عند الدقيقة “80” وتقدم نزار حامد بالكرة الى مناطق المنافس، قبل ان يمرر لزميله بشة، الذي كان يقف في موضع مميز، مكّنه من التسديد على المرمى لكنه كرته الزاحفة لم تشكّل الخطورة الكافية على جبهة جمال سالم، تحكّم بعدها الهلال في نسق اللعب، وأخذ يستقبل في المنافس على مناطقه الخلفية، مع الخروج في هجمات معاكسة لأجل تأمين النتيجة بثالث الاهداف، بالمقابل واصل الروماني بلاتشي، في تعديلاته واشرك شيبوب في المواجهة على حساب النيجيري شابولا قبل اربعة دقائق على نهاية المواجهة في زمنها الرسمي، اعلن بعدها الحكم عن ثلاثة دقائق وقت بدل المبدد عن شوط اللعب الثاني، عرفت دخول الشعلة بديلا للزيمبابوي سادومبا، فيما لم تأت بجديد على واقع ونتيجة الديربي، الذي انتهى على فوز مستحق للهلال بهدفين نظير هدف لغريمه المريخ.

اختيارات الروماني بلاتشي

اعتمد الروماني ايلي بلاتشي، المدير الفني للهلال، خلال مواجهة الامس على قائمة اساسية ضمت الكاميروني مكسيم فودجو في حراسة المرمي، فضلا عن اطهر الطاهر، العميد سيف مساوي، عمار الدمازين، معاوية فداسي في خط الدفاع، بجانب نصر الدين الشغيل، نزار حامد، محمد احمد بشة، النيجيري عزيز شابولا في خط الوسط، مع الاعتماد على ثنائية مدثر كاريكا والزيمبابوي ادوارد سادومبا في خط الهجوم.. واستخدم الروماني بلاتشي، تبيدلاته الثلاثة بدخول ابوعاقلة وشيبوب والشعلة على حساب كاريكا وشابولا وسادومبا تواليا.

تشكيل المريخ

ضمت القائمة التي اعتمد عليها المدير الفني للمريخ برهان تية اليوغندي جمال سالم في حراسة المرمي، مصعب عمر، صابر عطرون، صلاح نمر ورمضان عجب.. وفي الوسط علاء الدين يوسف، الغاني كوفي، احمد عبدالله ضفر، خالد النعسان.. فيما شكّل الثنائي عنكبة وبكري المدينة المقدمة الهجومية.. واشرك برهان، مع مجريات المباراة كل من اوكرا وبخيت خميس وعبده جابر على حساب الثلاثي خالد النعسان ومصعب عمر وبكري المدينة.

طاقم تحكيم المباراة

ادار مباراة الديربي طاقم حكام دولي، مكون من عادل مختار للوسط، ناجي الفاتح مساعد اول، عمر حامد مساعد ثان ، احمد بلال كركة حكم رابع، احمد النجومي مراقب، فيما راقبها اداريا ابو القاسم العوض نائب سكرتير اتحاد كرة القدم المحلي بالخرطوم.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.