كي بورد – الطيب علي فرح – ما قوولاك فيما حدث لماقوولا ..!؟

1
1

 

اورد للقراء الأعزاء الخبرين ادناه .. ثم اترك لكم وحدكم تقدير حجم ما نحن فيه من مأساة حقيقية ..!!
الخبر الأول :
نشر هذا الخبر في مواقع التواصل الإجتماعي.

اﺑﻌﺪ ﺍﻟﻤﻨﺘﺨﺐ ﺍﻷﻭﻏﻨﺪﻱ ﺣﺎﺭﺱ ﻣﺮﻣﺎﻩ ﻭﺍﻟﻤﺮﻳﺦ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ ﺟﻤﺎﻝ ﺳﺎﻟﻢ ﻣﺎﻗﻮﻭﻻ، ﻋﻦ ﺑﻌﺜﺘﻪ ﺍﻟﻤﻐﺎﺩﺭﺓ ﺇﻟﻰ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﻫﺮﺍﺭﻱ ﺍﻟﺰﻳﻤﺒﺎﺑﻮﻳﺔ، ﻟﺨﻮﺽ ﻣﺒﺎﺭﺍﺓ ﻭﺩﻳﺔ ﺩﻭﻟﻴﺔ ﺿﺪ ﻣﻨﺘﺨﺐ ﺯﻳﻤﺒﺎﺑﻮﻱ ﺍﺳﺘﻌﺪﺍﺩﺍ ﻟﺘﺼﻔﻴﺎﺕ ﻛﺄﺱ ﺃﻣﻢ ﺃﻓﺮﻳﻘﻴﺎ .

ﻭﻗﺎﻝ ﺍﻟﺼﺮﺑﻲ ﻣﻴﺸﻮ، ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ ﺍﻟﻔﻨﻲ ﻟﻤﻨﺘﺨﺐ ﺃﻭﻏﻨﺪﺍ ﻓﻲ ﺗﺼﺮﻳﺤﺎﺕ ﻟﻮﺳﺎﺋﻞ ﺇﻋﻼﻡ ﻣﺤﻠﻴﺔ ﺃﻭﻏﻨﺪﻳﺔ ﺍﻷﺣﺪ : ” ﺍﻟﻼﻋﺐ ﺗﻐﻴﺐ ﻋﻦ ﺁﺧﺮ ﺗﺪﺭﻳﺐ ﺑﺪﻭﻥ ﺃﺳﺒﺎﺏ “.

ﻭﻛﺎﻥ ﺟﻤﺎﻝ ﺳﺎﻟﻢ ﻗﺪ ﺗﻐﻴﺐ ﻋﻦ ﺁﺧﺮ ﺗﺪﺭﻳﺐ ﻟﻠﻤﻨﺘﺨﺐ ﺍﻷﻭﻏﻨﺪﻱ ﻳﻮﻡ ﺍﻷﺣﺪ ﻭﺍﻟﺬﻱ ﻛﺎﻥ ﻗﺪ ﺟﺮﻯ ﻋﻠﻰ ﻣﻠﻌﺐ ﻟﻮﺟﻮﺟﻮ ﺍﻟﺨﺎﺹ ﺑﻔﺮﻳﻖ ﻛﻤﺒﺎﻻ ﺳﻴﺘﻲ .

ﻭﻛﺎﻥ ﺟﻤﺎﻝ ﺳﺎﻟﻢ ﻗﺪ ﺧﺎﺽ ﻛﻞ ﺍﻟﺘﺪﺭﻳﺒﺎﺕ ﺍﻟﻤﻘﺮﺭﺓ ﺑﺸﻜﻞ ﺟﻴﺪ ﻣﻨﺬ ﻭﺻﻮﻟﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻳﻮﻡ ﺍﻟﺜﻼﺛﺎﺀ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ .. ﻭﻛﺎﻥ ﻳﻤﻜﻦ ﻟﻠﻤﻨﺘﺨﺐ ﺍﻷﻭﻏﻨﺪﻱ ﺃﻥ ﻳﻌﺎﻧﻲ ﻓﻲ ﻋﺪﻡ ﺗﻮﻓﺮ ﺣﺮﺍﺱ ﺑﺪﻻﺀ ﻟﻜﻦ ﺍﻟﻤﺪﺭﺏ ﻣﻴﺸﻮ ﺇﺳﺘﻌﺎﻥ ﺑﺤﺎﺭﺱ ﻣﺮﻣﻰ ﻓﺮﻳﻖ ﺳﺎﻥ ﺟﻮﺭﺝ ﺍﻹﺛﻴﻮﺑﻲ ﺭﻭﺑﺮﺕ ﺃﻭﺩﻧﻜﺎﺭﺍ ﺍﻟﺬﻱ ﻛﺎﻥ ﻗﺪ ﺧﺎﺽ ﻣﺒﺎﺭﺍﺓ ﻭﺩﻳﺔ ﻣﻊ ﻓﺮﻳﻘﻪ ﺍﻹﺛﻴﻮﺑﻲ ﺿﺪ ﺍﻟﻬﻼﻝ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ، ﻳﻮﻡ ﺍﻟﺨﻤﻴﺲ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ ﻭﻗﺪ ﺇﻧﺘﻬﺖ ﺑﺎﻟﺘﻌﺎﺩﻝ ﺍﻟﺴﻠﺒﻲ، ﺑﻤﻠﻌﺐ ﺍﻷﺧﻴﺮ ﺑﻤﺪﻳﻨﺔ ام ﺩﺭﻣﺎﻥ .
الخبر الثاني :

نشر هذا الخبر في عدد من الصحف والمواقع الأليكترونية في 21 مايو 2016
غاب عدد من لاعبي المريخ عن مران المنتخب الوطني اليوم بالاكاديمية بجانب غياب كامل لنجوم الهلال عدا الطاهر الحاج  وشهد التدريب مشاركة 8 لاعبين فقط تحت إشراف المدير الفني للمنتخب محمد عبد الله مازدا الذي علق على غياب  لاعبي المريخ قائلا : “اللاعبون أمير كمال ورمضان عجب وضفر ومصعب عمر اتصلوا بالجهاز الفني للحصول على إذن بسبب بعض الإصابات الخفيفة وآخرين اشتكوا من آثار إجهاد السفر والعودة من المغرب، وأما الحارس أكرم فإنه وصل لملعب التدريب واستأذن لمرافقة والدته إلى الطبيب” ..
وقال مازدا إن تدريب الأحد سيشهد حضور جميع اللاعبين، معبرا عن ارتياحه لحضور عدد من اللاعبين لأول حصة تدريبية، وقال إن فترة الإعداد لسيراليون والتي تقدر بأسبوعين تعتبر جيدة، وأن المنتخب هذه المرة محظوظ كونه عاد للمباريات الودية قبل المباريات الرسمية، وذلك من خلال مواجهة المنتخب الكيني ..!!

الآن ببساطة شديدة يمكنكم معرفة سبب تراجعنا الكبير في كل شيء .. داخل الملعب وخارجه.. إداريا .. فنيا .. (تساليا ) ..!!

الآن ببساطة يمكنكم تقدير نسبة  الإحترافية التي يتعامل بها ويمتلكها مدرب المنتخب الوطني مازدا وكل من هم حول المنتخب .. نسبة تصل لدرجة كبيرة جدا .. ولكنها (تحت الصفر )..!!

جمال سالم بكل ما يمتلكه من إمكانيات هائلة ومقدرات كبيرة اصدر المدير الفني قرارا بإستبعاده دون ان يرمش للمدرب رمش .. ودون ان تهاجمه الصحافة والإعلام فقط لتغيبه عن احد التمارين دون عذر ..!!  .. وهذه هي الإحترافية .. وذاك هو الإنضباط .. وهذا هو الإحترام للمنتخب ولقدسية شعاره  لذلك علينا ان لا نستعجب التطور الكبير للمنتخب اليوغندي وغيره من منتخبات القارة التي سوف تمضي بسرعة وتمر من امامنا .. وتمنحنا عجاج رجليها ..!!

تصريحات مازدا البائسة وهو يحاول ان يخرج نفسه من الحرج ويبحث للاعبيه عن اعذار على شاكلة داك تعبان وداك أمه عيانه .. وداك عنده (لفة راس) تشير بجلاء لغابة العشوائية التي ظلنا نردح نحن في وسطها ونعيش في اكواخها ونقتات من حشائشها و (قعونجات)جداولها وخيرانها..!!

أمنيات التوفيق لمنتخبنا بالتوفيف في لقاء سيراليون .. ليس لنا غير الأماني وانتظار (محاسن الصدف) إلى ان ينقرض هذا الجيل ليأتي جيل جديد يصحح هذه الأخطاء ويخرجنا من الغابة ..!!

قف:
ماوكلي ..!!

صحح

 

1 COMMENT

  1. كلام جميييييل ورائع… سلمت عزيزي الطيب … ولكن للأسف هذا الجيل أياه لا ينقرض أبداً … فمازدا مدرباً للمنتخب منذ عشرات السنين … وأسامة عطا المنان وغيرهم …. وسوف يظلون لعشرات من السنين …

LEAVE A REPLY