وجهة نظر -نزار عجيب - الدوري لم يحسم ..!! 24 يونيو 2016

0
1

 

الاحساس بان الدوري الممتاز قد حسم لمصلحة الازرق عقب الفوز في لقاء القمة الاخير قد يكون اكبر خطر على الفريق في الدورة الثانية وقد يكون سببا في فقدان البطولة خصوصا عندما تاتي تصريحات رئيس النادي في هذا الاتجاه .

لم يوفق الرئيس الهلالي وهو يؤكد ان الدوري قد حسم وانه قام بدعوة اللاعبين للافطار معه في منزله للاحتفال بلقب البطولة المحلية , لان مثل هذا الحديث ينعكس سلبا على الفريق وسيشعر اللاعبون بان مهمتهم سهلة وسيحدث التراخي في المستقبل .

لو علم مدرب الفريق ايلي بلاتشي بهذه التصريحات فحتما سيتملكه الغضب لان هذا الحديث عندما يصدر من رئيس النادي فانه يتسبب في هدم ما بناه المدرب الروماني طوال الفترة الماضية , وعادة المدربين الاجانب لايقبلون بمثل هذه التصريحات .

كرة القدم ليست علوما دقيقة وكل شئ فيها وارد وفارق العشر نقاط بين الهلال وغريمه المريخ ليس بالكبير لان هنالك مباراة مؤجلة لصاحب المركز الثاني امام هلال الجبال اذا فاز فيها سيتقلص الفارق الى سبع نقاط فقط .

واقعيا ستكون الدورة الثانية اكثر صعوبة على الهلال لان جميع الفرق ستعمل لتعطيل مسيرته, هذا ما كان يتوجب على رئيس الهلال ان يخاطب به لاعبيه , ولايشعرهم بان المهمة باتت سهلة لانه في هذه الحالة سيتسبب في تسلل حالة من التراخي اليهم .

لابد ان يتعود اللاعبون على الاداء واللعب بنفس الروح القتالية والرغبة طوال مشوار المنافسة , حتى تكون لديهم ثقافة الفوز في اي مباراة يدخلها الفريق سواء كان المنافس صغيرا او من العيار الثقيل .

كلمات القائد يجب ان تكون دقيقة ومحسوبة لان كل عناصر الفريق ستعمل عليها , وعندما يخاطب الكاردينال لاعبيه بهذا الاسلوب فهو يضرهم اكثر , ولابد ان يتعلم كيفية المراوغة في التصريحات وتخدير منافسيه .

ليس من الحكمة استفزاز المنافسين قبل انتهاء البطولة , وليس في مصلحة الرئيس الهلالي ان يحفز مطارديه لان تصريحاته وتاكيده على ان الدوري اصبح محسوم استفز به بقية الفرق .

دوري الموسم الحالي هو الاصعب في ظل وجود فرقا باتت لها قدراتها وشخصيتها في المنافسة وهي قادرة على تعطيل فريقي القمة , فالخرطوم الوطني واهلي شندي وهلال الابيض لم تعد فرقا يمكن العبور منها بسهولة .

تركيز الادارة الهلالية يجب ان يكون في مواصلة بناء فريق قوي ليعود للمشاركة في دوري ابطال افريقيا ويكون منافسا حقيقيا في العام القادم , والفوز الذي خرج به الازرق من مباراة الديربي سيمهد الطريق لبناء فريق المستقبل .

امام مجلس الكاردينال مشوار طويل لبناء فريق قادر على المنافسة في البطولة الافريقية و ولابد ان يمنح المدرب بلاتشي الفرصة الكاملة في اعادة بناء الفريق وتدعيمه بعناصر اضافية في الفترة القادمة لسد جميع الثغرات .

على صعيد العمل الاداري مطلوب من الرئيس انهاء مشروع الجوهرة , وخلال لقاء الديربي الاخير كانت اضاءة الملعب سيئة للغاية وهي في حاجة الى مراجعة كبيرة , لان كل من تابع المباراة في التلفاز احس بضعف كبير في اضاءة استاد الهلال .

حتى الاضاءة القديمة كانت افضل بكثير من الحالية التي يجب ان تتم معالجتها باقصى سرعة ممكنة , وخلال لقاء القمة الاخير كنا نشعر وان نصف الاضاءة في الملعب لا تعمل لانه لايعقل ان يكون هذا مستواها بالكامل .

مثل هذه الهفوات الصغيرة تخصم من رصيد الادارة التي تتولى مسؤويلة العمل التنفيذي في النادي , لان المطلوب ان يتم انجاز مثل هذه الملفات بدقة عالية بعيدا عن الاخطاء المتكررة

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY