دق الدلجة – محمد عبد الماجد – اكربوا بطنكم ساكت 22 يوليو 2016

0
1158 views

من رأسي :

رغيفيتن بقن بي جنيه.

افتكر بعد شهر شهرين كدا لو ما شايل ليك (دولار) ما تمشي ليك على  (الطابونة).

وبعد سنة ..لو عاوز ليك 7 (رغيفات) إلّا تكون شايل معاك (صيغة) المدام.

مفروض (الرغيف) بعد كدا يوزعه لينا مع (الخطة الاسكانية) – مع (الاراضي).

من كراسي :

            يا قارئي!

            لا ترجُ مني الهمس!

            لا ترجُ الطرب

محمود درويش

 

  • في عالم كرة القدم يمكن ان يكون اللاعب ما في يومه – ويمكن كذلك ان يكون الفريق كله ما في يوم.
  • هناك مباريات حدثت فيها نتائج غريبة – هذا امر يحدث في العالم كله.
  • خسرت برشلونة برباعية من اضعف اندية الليغا ..وخسر الريال بالخمسة.
  • احيانا الكورة لا تخضع للمنطق.
  • فازت البرتغال على فرنسا بعد اصابة رونالدو في الدقيقة 18 وفرنسا تلعب في ارضها ووسط جمهورها بقوتها كاملة.
  • البرازيل خسرت بثمانية اهداف امام المانيا والبرازيل تلعب في ارضها ووسط جمهورها.
  • البرازيل في هذه المباراة لم تكن سيئة والمانيا لم تكن فوق العادة لتفوز بثمانية اهداف على افضل منتخب في العالم.
  • هذه نتائج تحدث في كرة القدم يجب ان نعرف كيف نتعامل معها وكيف نخرج  ونتعلم منها.
  • يجب ان لا نسقط عننا هذه النتائج ..نحن لن نخلق لنا عالم خاص بنا.
  • اذا تعاملنا مع جانب واحد في كرة القدم لن نحقق بطولة.
  • و
  •  (ونحن عايشين والحمدلله  (النفس) بينزل ويطلع إلى الآن..ولا ينقصنا شيء سوى رؤياكم الغالية).
  • دائما اقول ان الهلال يحتاج الى كيفية التعامل مع (الهزائم) – هذا ما ينقصنا.
  • يجب ان نكتسب ثقافة التعلم مع الخسارة.
  • الفريق عندما لا يكون في يومه ..يمكن ان يتقدم بهدفين ..مع ذلك يعود ويخسر المباراة.
  • ويمكن ان تكون كل تهديفاته القوية والصائبة دون المرمي في الوقت الذي يكون فيه تصويبات الفريق الطائشة اهدافا.
  • هذا لا يعني ان الهلال كان جيدا في مباراته امام هلال الابيض – بل كان الهلال مستحقا للخسارة.
  • عندما تغيب (الروح)…لا يمكن ان يشفع دونها اي عنصر اخر لتحقيق الانتصار.
  • مباراة الهلال وهلال الابيض شهدنا فيها اسوأ تحكيم يمكن ان يكون في الممتاز.
  • ذكرنا حكم المباراة عادل نيالا بحكم مباراة الهلال والاهلي شندي عندما فاز الاخير في استاد الخرطوم بهدفين دون رد على الهلال ونقض الحكم ثلاثة اهداف صحيحة للهلال.
  • و
  •  (ونحن عايشين والحمدلله  (النفس) بينزل ويطلع إلى الآن..ولا ينقصنا شيء سوى رؤياكم الغالية).
  • عادل نيالا صرف للهلال اوضح ضربة جزاء في الدوري الممتاز ارتكبت مع شابولا ولم يطرد اكثر من لاعب في هلال الابيض كانوا يستحقوا للكرت الاحمر.
  • عادل نيالا ادارة المباراة وكأنه عنده ثار مع الهلال او كأنه جاء فقط من اجل ان يخسر الهلال.
  • لكن مع ذلك فان اداء الهلال المتراجع غطي على سوء الحكم.
  • الحكم كان سيئا ولكن اداء الهلال كان اسوأ.
  • لذلك لن نتوقف عند (الحكم) كثيرا ـ لأن مثل هذه الامور تعودنا عليها …ويعرف الهلال كيف ينتصر عليها عندما يلعب كرة.
  • و
  •  (ونحن عايشين والحمدلله  (النفس) بينزل ويطلع إلى الآن..ولا ينقصنا شيء سوى رؤياكم الغالية).
  • هزيمة الهلال منحت الهلال (الكرت الاصفر) وقبل ان ينال الهلال الكرت الاحمر يجب ان ننتبه.
  • ويجب ان نعود من جديد لنوسع الفارق ونحافظ على فارق النقاط بين الهلال والوصيف.
  • مهم جدا ان نقول ان الهلال عبر تاريخه …دائما عندما يتعرض لمثل هذه الهزائم يعود اكثر قوة.
  • عندما خسر الهلال امام الاهلي شندي في استاد الخرطوم  في الموسم قبل الماضي عاد الهلال اكثر قوة ..وفاز في ذلك الموسم ببطولة الدوري الممتاز.
  • وعندما خسر الهلال امام النيل شندي متذيل الدوري الممتاز في شندي بثلاثية عاد الهلال من بعيد..ووسع الفارق بين الهلال والوصيف الى (9) نقاط.
  • ذلك يعني ان الهلال باذن الله وفضله قادر على ان يعود من جديد.
  • في تلك الخسارة محمدة باذن الله وفضله …علينا ان نحمد الله على ذلك ..لأن الفارق مازال (6) نقاط.
  • الهلال قادر ان يتكسب من هذه الخسارة ويخرج بفوائدها كاملة ليكتمل الهلال بدرا في الايام القادمة باذن الله.
  • الهزيمة سوف تعيد للهلال (الروح) التى افتقدناها امام هلال الابيض ..وسوف تجعل الاستهتار والاسترخاء يخرج من جسد الهلال ليعود الحزم والحسم والجد من جديد.
  • لم نعد نحترم الخصم واصبحنا اكثر تكبرا واكثر خيلاء.
  • امام الهلال ثلاثة مباريات في العشرة ايام القادمة – اذا انتصر فيهم الهلال باذن الله سوف يحسم الهلال امر الممتاز ويتبقى فقط الاعلان الرسمي عن اللقب.
  • علينا ان نتوقف وان نقول ان فارق النقاط التسعة جعل الاسترخاء يعرف طريقه للهلال لنخسر امام هلال الابيض على حين غفلة.
  • عندما يكون الفارق كبيرا بين المتصدر والوصيف يحدث مثل هذا الاسترخاء.
  • الامر طبيعي يحدث في ارقى الدوريات واعلاها ويكون من اعظم الفرق واكبرها.
  • برشلونة عندما كانت تتقدم على ريال مدريد بـ (11) نقطة ..فقدت برشلونة في الاسبابيع الاخيرة فضل هذا الفارق وتساوت مع ريال مدريد الى ان جاءت وفازت برشلونة بالليغا الاسبانية بافضلية المواجهات المباشرة.
  • برشلونة كانت قد تعرضت لعثرات كبيرة في الاسابيع الاخيرة  وخسرت بعدد من الاهداف امام اندية صغيرة.
  • نحن لا نريد ان نكرر تجربة برشلونة ..نريد ان نعود بعد اول عثرة ..وان نستفيد من الدروس.
  • و
  •  (ونحن عايشين والحمدلله  (النفس) بينزل ويطلع إلى الآن..ولا ينقصنا شيء سوى رؤياكم الغالية).
  • الاهلي المصري في بطولة الدوري الممتاز المصري كان قد رفع الفارق بينه والزمالك المصري الى (11) نقطة ..جاء واصبح الفارق في الاسابيع الاخيرة للدوري الى (5) نقاط فقط.
  • هذا الامر حدث لاندية كبيرة في حجم برشلونة وفي حجم الاهلي المصري لأن (الاستهتار والتراخي) يفرض وجوده عندما يكون الفارق كبيرا.
  • نحن نريد ان ننفض الاستهتار والتراخي هذا مبكرا لنحافظ على الفارق ونزيده باذن الله.
  • هذا لن يكون لنا إلّا بالمزيد من الدعم والمساندة وبالتعامل مع الخسارة تعامل (منطقي) حتى لا تخلّف اثارها السلبية على الهلال.
  • الهلال يملك من المقومات والامكانيات ما يجعله يعود سريعا ويحقق انتصارات في كل مبارياته القادمة شريطة الدعم والمساندة والتخلص من التراخي.
  • غلطتنا اننا تعاملنا مع مباريات الهلال الاخيرة بفرضية واحدة وهي (الانتصار).
  • في كرة القدم هناك خسارة ..تبقى واردة ان تحدث في كل مباراة يغيب عنها الجهد والجد والتوفيق.
  • غياب التوفيق وحده يمكن ان يجلب الخسارة.
  • لذلك علينا ان نتعامل مع المباريات بكل افتراضاتها.
  • و
  •  (ونحن عايشين والحمدلله  (النفس) بينزل ويطلع إلى الآن..ولا ينقصنا شيء سوى رؤياكم الغالية).
  • وعلينا ان نتقبل كل النتائج وان نتعامل معها بروح رياضية.
  • نعرف مرارة الخسارة وحرقتها …لكن حب الهلال يمحي كل المرارات وان خسر.
  • سوف نعود اقوى باذن الله وتوفيقه.
  • ………….

          و

  • هلال الابيض استفاد من الدافع النفسي.
  • نصف لاعبي هلال الابيض يلعبوا لدوافع خاصة.
  • لاعبو الهلال دخلوا المباراة بحسن نية وبمسالمة تامة.
  • يجب ان يعرف لاعبو الهلال حجم خصومهم وعليهم ان يعرفوا دوافعهم.
  • اظن ان المستفيد الاول من هذه الخسارة هو المدير الفني للهلال الروماني بلاتشي.
  • و
  •  (ونحن عايشين والحمدلله  (النفس) بينزل ويطلع إلى الآن..ولا ينقصنا شيء سوى رؤياكم الغالية).
  • …………
  • السيدة (ل) – باقى الكلام الما قلتو ليك ..ما تشتغلي بيه كتير.
  • وقرّط على كدا.

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY