مدني على الخط – صلاح حاج بخيت – الهلال وسيد الاتيام .. اتفرج يا سلام 29 يوليو 2016

37 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 30 يوليوز 2016 - 12:07 مساءً
مدني على الخط – صلاح حاج بخيت – الهلال وسيد الاتيام .. اتفرج يا سلام  29 يوليو 2016

 

  • الباحثون  في اضابير السجل التاريخي لمباريات الهلال وسيد الاتيام سيجدونه حافل دائما وابدا بالندية والاثارة والاحداث الشيقة التي وثقتها ذاكرة الكرة السودانية .. ولعل ابرز الاحداث التي توشحت بثوب الحزن الاهلاوي في لقاءات الفريقين هو اصابة احد ابرز نجومه وهدافه المرعب بابكر سانتو الذي يعد من افضل نجوم الكرة السودانية على الاطلاق والذي اصيب بكسر في ساقه نتيجة لتدخل عنيف من حارس الهلال زغبير.
  • اما ابرز مباريات العملاقين التي اثارت ذوبعة وجدلا قانونيا في الوسط الرياضي احتد لسنوات فهو ذلك اللقاء التاريخي الذي جرت أحداثه باستاد الخرطوم في المرحلة النهائية لدوري السودان في مطلع الثمانينات والذي كانت نتيجته تسير لمصلحة الاهلي.. بعد تقدمه بهدف صلاح بمبان في شباك احمد ادم واندلعت بعده اعمال شغب اطلق خلالها البوليس قنابل البمبان فلم يكتمل اللقاء.
  • ولم تنته الاثارة عند هذا الحد بل تصاعدت الأحداث بعد القرارات الجائرة التي اصدرها الاتحاد العام في اليوم التالي بعد نظر القضية.. وقد جاءت القرارات تمثل وصمة عار في جبين الاتحاد ونقطة سوداء في تاريخ د. كمال شداد باعتماده نتيجة المباراة لصالح الاهلي نسبة لشغب جمهور الهلال الا انه وفي نفس الوقت عاد وانتزع نقاط المباراة من الاهلي ومنحها في اريحية للهلال بحجة عدم قانونية مشاركة لاعبه فتح الرحمن كما لا زالت الذاكرة تختزن احداث لقاء الفريقين باستاد ود مدني والذي تم تأجيله لليوم التالي بسبب الامطار واسفر عن فوز الاهلي بهدف حسن السد الراسي الرائع.
  • بيد ان اغرب الملاحظات في لقاءات الفريقين في السنوات الاخيرة هي ان نتائج لقاءاتهما ظل يحسمها الحكام دائما وابدا لمصلحة الهلال بهدايا معتبرة من ضربات الجزاء.. خاصة تلك المباريات التي كان يديرها حكم كوستي بدر الدين عبد القادر الذي زاد المحلبية يوما وانبهل في كرمه مانحا الهلال ضربتي جزاء في اللقاء الشهير باستاد مدني.. والذي غادر بعده الاستاد تحت حماية قوات الاحتياطي المركزي خوفا من بطش الجمهور.
  • وحتى لا نذهب بعيدا في هذا الشأن فاننا نشير لاخر لقاءين للهلال والأهلي كانت هدايا ضربات الجزاء حاضرة فيهما بصورة اثارت الاستياء والغضب واكدت بما لا يدع مجالا للشك غياب العدالة عن ساحات هذه المنافسة المأفونة والموبوءة بالمجاملات والترضيات.
  • ففي لقاء الفريقين في الدورة الثانية للممتاز الموسم السابق باستاد الكاملين لا زال الناس يذكرون ضربة الجزاء الوهمية التي احتسبها الحكم وحسم بها الهلال نتيجة المباراة.
  • اما في اخر لقاء للفريقين باستاد الهلال في الدورة الاولى لدوري هذا الموسم فلا زالت الصحافة تكتب حتى وقت قريب عن ضربتي الجزاء اللتين اكرم بهما الحكم الهلال بعد ان تعذر عليه الوصول لشباك الاهلي.. والطريف في الأمر ان المحلل سيحة اكد عدم صحة الأولى.. اما الثانية فقد خجل مقدم البرنامج عن عرضها مدعيا انها لم تسجل.
  • فهل يا ترى سيكرر التاريخ نفسه في مباراة اليوم.. عموما سننتظر ونرى؟ هل من ضربات جزاء اخرى؟
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.