وجهة نظر – نزار عجيب – تصحيح المسار   24 يوليو 2016

422 views مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 24 يوليوز 2016 - 3:48 مساءً
وجهة نظر – نزار عجيب – تصحيح المسار    24 يوليو 2016

 

عندما خسر الهلال امام ضيفه هلال الرمال في الجولة الماضية للممتاز لم تكن هنالك مقدمات لامكانية الوقوع في مطب الهزيمة لان الفريق الازرق خاض اللقاء بنفس التشكيلة التي حققت الفوز في الجولة التي سبقتها على هلال الجبال بالخمسة .

الثابت ان القائمة كانت نفسها تقريبا والجديد ان الاداء لبعض العناصر كان مهتزا وضعيفا للغاية لذلك استفاد الضيوف من حالة تراجع الاداء وحققوا ما ارادوا بحصولهم على ثلاث نقاط واربعة اهداف .

في مثل هذه الاحوال لايجب ان يتاثر مشروع الفريق الهلالي بالهزيمة , اذا كانت هنالك رغبة حقيقية في المضي قدما لاكمال مشروع بناء الفريق تحضيرا للمشاركة الخارجية في الموسم المقبل .

لقاء الفريق الازرق اليوم امام الوافد الجديد مريخ نيالا سيكون تحت شعار تصحيح المسار والنهوض سريعا لقيادة قطار الممتاز حتى تحقيق الهدف وهو التتويج باللقب المحلي .

ما يميز الفرق الكبيرة انها تنهض سريعا عندما تتعرض الى كبوة , ولا تتاثر بهزيمة عابرة , ولايوجد فريق لايخسر خصوصا اذا ماتذكرنا ان المدرب بلاتشي ورث فريقا عانى من غياب الاستقرار الفني وتعرض لجملة من التغييرات من بداية الموسم الحالي .

الخسارة الماضية اكدت حاجة الفريق لسد الثغرات بلاعبين افضل , لان الواضح ان هنالك بعض العناصر تراجع مستواها بشكل كبير , ولم تعد كما كانت وهذه سنة كرة القدم في ظل تقدم اعمار بعض اللاعبين من بينهم اثير توماس الذي لم يعد يصلح للعب كقلب دفاع وبشكل اساسي .

توماس يمكن ان يكون بديلا على دكة الاحتياط يدخله المدرب في حالة الطوارئ , اما سيف مساوي فهو الاخر لم يعد كما كان لان مستواه مهتز منذ فترة ليست بالقصيرة , مع العلم ان مساوي اصلا تم توليفه للعب في مركز قلب الدفاع .

عندما جاء مساوي من فريق الجريف كان لاعب محور في الاساس ويمكن ان يلعب في مركز الظهير الايمن , وجميع المدربين الذين تعاقبوا على تدريب الهلال اصروا على اشراكه في مركز قلب الدفاع .

الخط الخلفي اساس اي فريق , والهلال عانى من غياب الاستقرار في خط دفاعه الذي حدثت فيه تغييرات كبيرة خلال سنوات قليلة , والسبب غياب الرؤية الفنية والتدخلات الادارية في كثير من الاحيان .

لازال الوقت متاحا لاعادة ترميم خط الدفاع والتعاقد مع لاعب محور على مستوى عال , وحاجة الفريق لوجود مدافع اجنبي على مستوى عال اصبحت كبيرة ولابد للادارة الهلالية ان تفتح هذا الملف منذ وقت مبكر .

تراجع اداء بعض لاعبي المحور في الهلال اثر ايضا بشكل سلبي على مردود خط الدفاع , لان الشغيل ونزار لم يعودوا كما كانوا سابقا , بعد ان تراجع مستواهم بشكل كبير .

هشاشة خط الدفاع اكدتها الخسارة السابقة امام هلال الابيض , لانه من غير المقبول ان يستقبل مرمى الفريق المتصدر للدوري ستة اهداف في مباراتين فقط , وقد يصاب المرمى بالمزيد اذا استمر الوضع على ما هو عليه .

بدأ الفريق الهلالي الموسم الحالي باشراك الغاني ابيكو وعمار الدمازين في قلبي الدفاع وفي عز المنافسة اصبح يلعب بمساوي وتوماس , فمن الطبيعي ان يصبح المرمى مفتوحا امام مهاجمي الفرق المنافسة .

اذا ارادت الادارة الهلالية بناء الفريق بشكل صحيح عليها ان تمنح المدرب الروماني كامل الصلاحية في اختيار المراكز التي تحتاج الى تدعيم بلاعبين على مستوى عال خلال الميركاتو الشتوي المقبل .

فوز الفريق الازرق بالدوري يحتاج الى جدية اكبر من اللاعبين وقبل ذلك لابد ان تتعامل الادارة الهلالية باحترافية اكبر , وتؤكد في كل مرة صعوبة المهمة , لان اللاعب اذا احس بان البطولة مضمونة فحتما سيحدث التراخي في المباريات .

احترام بقية المنافسين بداية الطريق للتمسك بالصدارة لان الكثير من فرق الممتاز لديها القدرة على هزيمة فرق القمة , خصوصا بعد ان تقلصت الفوارق خلال السنوات الماضية .

وجهة نظر اخيرة ..

بعض فرق الممتاز  تستمد قوتها من اخطاء فرق القمة التي تقوم باقصاء وشطب لاعبين بقرارات ادارية عشوائية لتنتقل هذه العناصر بخبرتها وجاهزيتها لتشكل قوة جديدة , ومافعله مهند وشيخ موكورو افضل دليل .

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.