البطل احمد علي: ما زلت احلم برفع “علم السودان” .. راض عن مشاركتي الاولى في الاولمبياد.

452 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 20 غشت 2016 - 3:47 مساءً
البطل احمد علي: ما زلت احلم برفع “علم السودان” ..  راض عن مشاركتي الاولى في الاولمبياد.

خلال مقابلة خاصة مع "الجوهرة" من "القرية الاولمبية"

البطل احمد علي: ما زلت احلم برفع "علم السودان"

راض عن مشاركتي الاولى في الاولمبياد.. الارهاق حرمني تقديم الافضل

ريو : امجد مصطفي امين

وصف البطل احمد علي ادم(22) سنة ممثل السودان فى سباق 200م فى اولمبياد ريودى جانيرو انه استفاد كثيرا من المشاركة واعدا ببذل المزيد من الجهد لرفع علم البلاد عاليا فى المحافل العالمية.. الجوهرة التقت به بمقر اقامته بالقرية الاولمبية فى الساعات الاولى من صباح امس قبل عودته الى امريكا فكان هذا الحوار .

 كيف تقيَّم مشاركتك فى هذه الاولمبياد؟

لاول مرة اشارك فى الاولمبياد  واعتقد  انه من الرائع ان تمثل بلدك فى هذا المحفل الكبير والحصول على الخبرة المطلوبة.

رأيك في السباق؟

السباق لم يكن صعبا ولكن كنت مرهقا للغاية اذ ظللت ولمدة 7 اشهر متواصلة اشارك فى منافسات الجامعة الاسبوعية فى امريكا، وهذا ماسبب لي الارهاق ولكن تبقى لي الان شهرين فقط للتخرج ومن ثم احتراف اللعبة والبحث عن مدرب متخصص للعمل معا.. والمرة القادمة سوف اركض بصورة افضل لرفع علم البلاد عاليا.

وجودك مع البطل الاولمبي بولت فى التصفيات الاولية للسباق؟

هكذا هي القرعة تقوم بها اللجنة الفنية  وشخصيا لااهتم الى من يركض معي ولكن وقوعي فى الحارة الاولى كان له اثر سلبي بالنسبة لي.

لماذا لم تمنحك جامعتك الراحة الكافية للاولمبياد؟

الجامعة لها برنامج ملزم فهي تتشدد على المنافسات الرياضية ولايهمها الاولمبياد او خلافه وهذا اثر كما ذكرت على اعدادي وسبب لى الارهاق.

هل اصبت بخيبة امل وانت تأهلت عن جدارة الى ريودي جانيرو؟

نعم خروجي من الدور الاول سبب لي خيبة امل لكن خيبة بسيطة للغاية، ولكن فى نفس الوقت محظوظ لاننى اكتسبت خبرات المشاركة فى الاولمبياد  وراضى عما قدمته هنا ولكن هذا  ليس طموحي .

*ماهى خطط المرحلة المقبلة؟

العودة الى امريكا والتخرج من الجامعة بعد شهرين من الان ومن ثم احتراف اللعبة، والبحث عن مدرب متخصص للاشراف والتأهيل للمستقبل والارتقاء بمستواى لرفع علم السودان عاليا فى المحافل العالمية بدءا ببطولة العالم بلندن 2017.

اين ولدت؟

ولدت فى الخرطوم ولكن هاجرت اسرتي الى مصر فى العام 2002 وفى 2005 هاجرنا الى امريكا حيث نستقر الان هناك ولدينا اخوة واخوات.

رسالة؟

اشكر كل من شجعني من الحضور المشارك فى اولمبياد ريو دي جانيرو وعلي الكثير للقيام به للدفاع عن السودان وتحقيق الانجازات ورفع علم البلاد عاليا واشكر صحيفة "الجوهرة الرياضية" على هذه الفرصة وعبرها احيي الجمهور الرياضي السوداني .

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.