رمية تماس – بابكر مختار – موقف وزارة الرياضة الضبابي فتح باب التكهنات! 9 اغسطس 2016

622 views مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 9 غشت 2016 - 4:48 مساءً
رمية تماس – بابكر مختار – موقف وزارة الرياضة الضبابي فتح باب التكهنات!   9 اغسطس 2016

*هذا لا يحدث الا عندنا!

*ضبابية وموقف غير واضح!

*نعم..انتظر الشارع الرياضي طويلا حسم ملف الاتحاد السوداني لكرة القدم ، ولايزال ينتظر اتضاح الرؤيا حول مستقبل الاتحاد بعد ان كثر الحديث واتخذ مسارات عدة وتوقف في محطات اثارت الكثير من الجدل خصوصا مع تصريحات السيد وكيل الوزارة الرجل الثاني فيها والتنفيذي الاول حيث تضاربت اقواله  وتصريحاته حول الحل المرتقب خصوصا وانه ظهر في اكثر من منبر اعلامي متحدثا عن قرارات مرتقبة وخيارات محدود ولجان تسيير وغيرها ليعود مجددا و(يلحس)حديثه الاول ويتجه الي منحى اخر يزيد الامور ضبابية ويؤزم الموقف اكثر!

*تصريحات وكيل الوزارة المتضاربة تؤكد ان الوزارة نفسها قد وقعت فريسة حكاية الفيفا والتهديدات التي لا تقتل ذبابة علما بان الوزارة في موقف القوي في مواجهة الفيفا نفسها ولكن يبدو ان الالية التي تحرك الاحداث في الوزارة تعمل بسلحفائية مقيتة وبيروقراطية قاتلة وليس ادل علي ذلك من عدم ظهور لائحة القانون حتى الان رغم مرور قرابة اسبوعين منذ ان مهر السيد رئيس الجمهورية بتوقيعه الكريم علي قانون هيئات الشباب والرياضة الجديد ولا اعتقد بان اعداد اللائحة يستغرق اكثر من اربعة او خمسة ايام اذا تم وضعها قيد التنفيذ خصوصا وان مصلحة السودان   تتطلب تشكيل لجنة اللائحة قبل التوقيع علي القانون باعتبار ان جزئية اللائحة تمثل مرتكزا مهما  في وضع الامور في نصابها!

*موقف الوزير الضبابي تسببت فيها الية وزارته السلحفائية التي تعمل بنظام العصور الوسطى حيث كان يستوجب تقديم توضيح للاعلام من خلال نشرة الوزارة المعتادة تضع النقاط فوق الحروف علي اجتماع السيد وزير الدولة بضباط الاتحاد السوداني وتوضيح الموقف وما توصل اليه الاجتماع ولكن التعتيم علي مخرجات الاجتماع دفعت الصحافة واجهزة الاعلام كالعادة الي محاولة استجلاء الامر والبحث عن تلك المخرجات بما يصب في مصلحة مواقفها المتباينة حول استمرارية الاتحاد الحالي لفترة الاشهر التسعة من عدمها!  

*المؤكد ان فترة الاشهر التسعة التي يلعب عليها الاتحاد لن تكون حاضرة في جميع الاحوال ولكن الطريقة التي تتعامل بها الوزارة قد تمهد الطريق لاستمرارية الاتحاد الحالي الي اكثر من عام او يزيد خصوصا وان مايلي الوزارة من خطوات تسير ببطء قاتل وكانما الوزارة نفسها تعرض خارج الزفة وكانما تعليمات السيد الوزير بضرورة الاسراع والبت في الخطوات التي تلي وزارته قد وضعت في رف الانتظار الي حين اشعار اخر وهذه مسئولية مباشرة للجهة التنفيذية التي تتولى مسئولية هذا الملف الحساس والحيوي وتتوقف عليه الخطوة الاخيرة في حسم ملف المماطلة من قبل الاتحاد بمساعدة الية الوزارة التنفيذية!

*ثم الجزئية الاهم في هذا الملف تتعلق بتجاهل تنفيذية الوزارة للخطوة الصحيحة والقانونية في الفراغ من وضع لائحة الرياضة ومن ثم اصدار منشور يعمم لكل الاتحادات بتوفيق اوضاعها في فترة محددة لا تتعدى التسعين يوما وهي الجزئية التي تثير الكثير من علامات الاستفهام في اروقة الوزارة القانونية والتنفيذية وتفتح المجال للتأويل والتساؤل حول ماهية العلاقة بين تنفيذية الوزارة واتحاد كرة القدم السوداني الحالي والذي استفاد من هذه الثغرة المتمثلة في جلوس السيد الوزير الاتحاد ي اول مرة مع قادة الاتحاد السوداني لكرة القدم لمناقشة مستقبل الاتحاد وانعقاد الجمعية العمومية علي ضوء قرار سيادته بتاجيل الجمعية العمومية الي وقت لاحق بسبب صدور القانون الجديد لهيئات الشباب والرياضة لعام(2016) وهي الثغرة التي لم تجد الوزارة طريق للخروج منها حتى الان بسبب ضعف الاستشارة وغياب الحسم اللازم واتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب..ونعود باذن الله.

اخر الرميات

*الاخبار تتحدث عن لقاء ثاني للوزير ومعاونيه بقادة الاتحاد خلال ساعات وهي سانحة طيبة لحسم الملف فالوقت والزمن لا يسمحان بسلحفائية التفاوض علما بان الاتحاد الحالي يلعب علي عامل الزمن!

*لا خلاف حول مواصلة الاتحاد الحالي لادارة شئون الكرة عقب اعتماد فترته الانتقالية من الفيفا ولكن المهم ان لا تتعدي فترته الاشهر الثلاثة او بنهاية الموسم الحالي في منتصف نوفمبر المقبل!

*تنتظر الجماهير الهلالية ظهور فريقها بشكل مغاير في مباراته الاولى علي ملعبه بعد غيبة استمرت لثلاث اسابيع تنقل فيها بين ملاعب نيالا وودمدني وشندي وتنتظر الجماهير دخول عناصر جديدة في تشكيلة الازرق تضخ حيوية في مفاصل الفريق!

*النتيجة التي خرج بها منتخبنا الوطني للناشئين من الملاعب الزامبية تعتبر جيدة الي حد كبير ولكنها نتيجة مفخخة اذا لم يتعامل معها الجميع ادارة ولاعبين وجهاز فني بما تستحق لان منتخب الرصاصات الصغيرة لن يأتي الخرطوم للنزهة وسيقاتل صغاره حتى الرمق الاخير من اجل انتزاع فرصة التاهل للمرحلة قبل الاخيرة من التصفيات!

*تعالوا بكره!

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.