مورينيو يفاجئ الجميع بتوجيه الانتقاد لإبراهيموفيتش

0
2

انتقد جوزيه مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد، طريقة أداء لاعبيه خلال الفوز على ليستر سيتي بهدفين مقابل هدف والتتويج بلقب الدرع الخيرية، يوم الأحد، لكنه دافع عن البلجيكي مروان فيلايني، الذي تسبب في هدف جيمي فاردي، مهاجم ليستر سيتي.

ورغم أن النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش هو من أحرز هدف الفوز بضربة رأس قرب النهاية ليقود مانشستر يونايتد للفوز إلا أن مورينيو انتقده في مقابلة عقب المباراة مع بي تي سبورت وتليفزيون مانشستر يونايتد، قائلا: زلاتان سيكون أكثر خطورة عندما نهيمن على المباراة بصورة أكبر ونلعب قرب منطقة الجزاء.

وأردف: زلاتان ليس لاعبًا سريعًا لكي يلعب على بعد 50 مترًا من منطقة الجزاء، وهو نفس المكان الذي يمكن لفاردي أن يشكل خطورة فيه.. زلاتان يحتاج أن يكون الفريق فعالًا، كما أنه يحتاج من الفريق أن ينتج الكثير من الكرات، كما أنه يحتاج من زملائه أن يصلوا بالكرة إلى الثلث الأخير من الملعب.

وانتقد المدير الفني السابق لتشيلسي طريقة لاعبيه في إعادة الكرة إلى الخلف أو تمريرها بالعرض، قائلا: هذا شيء ما يجب علينا تغييره لأن الأسلوب العام للعب الفريق كان يهتم أكثر بالاستحواذ على الكرة.. حتى عند التعامل مع المراكز في الكرات العرضية، تجد أن الفريق يلعب الكرة بصورة طبيعية إلى الخلف مرة أخرى ويحاول أن يغير اللعب في الاتجاه الآخر.. ونحن بدورنا نحاول تغيير كل هذا.. وفي الواقع فقد كان الهدف الثاني تجسيدًا رائعًا لذلك.

والغريب في الأمر أن مورينيو دافع عن فيلايني، الذي أهدى ليستر الهدف الثاني عندما مرر الكرة إلى الخلف لفاردي، بدلا من الحارس ديفيد دي خيا، وقال المدرب البرتغالي: أعتقد أن هذا الخطأ جاء نتيجة لأرضية الملعب التي تتسبب في إبطاء حركة الكرة.. قبل بداية المباراة قمت بوضع قدمي ويدي على سطح الملعب، وقلت لنفسي إننا سنواجه مشكلة لأننا كنا نريد أرضية تسهم في إسراع حركة الكرة، ولكن الأرضية كانت تتسبب في إبطاء حركة الكرة في الواقع.

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY