خلف الشباك – كبوتش – غارزيتو خطوة محفوفة بالمخــــــاطر 25 سبتمبر 2016

0
1

 

{ لا نوّد أن نستبق الأحداث ونعلّق على الأخبار التي وردت عن رغبة الهلال في التعاقد مع المدرب العجوز الفرنسي الإيطالي دييغو غارزيتو ولكن ما دام أن الأمر ربما أصبح واقعاً نوّد أن نخوض في أمر هذا المدرب صاحب التجارب الفاشلة وإن كان البعض يرى أنه مدرباً ناجحاً ويحسب له إنجازات هي في الحقيقة مجهودات إدارية سواء أن كان ذلك في مازيمبي أو الهلال والمريخ …

{ عِشنا وتابعنا فترة هذا المدرب مع الهلال أبّان عهد الرئيس السابق الأمين محمد أحمد البرير ووقفنا حقيقة بحكم قربنا من موقع الأحداث على الكوارث التي أحدثها هذا المدرب الذي فشل فشلاً ذريعاً في وضع بصمة تدريبية واضحة للعيان فكل الذي حدث هي جملة مشاكل إفتعلها مع عدد من النجوم يُضاف لذلك آراء سالبة في لاعبين كبار كان يرى أنهم أقل قامة من الهلال كنصر الدين الشغيل وهيثم مصطفى، فالأول يعتبر الآن اللاعب الأميّز في خانة الإرتكاز رغم مرور أربعة أعوام على رأي غارزيتو السلبي حوله والثاني ذهب للند التقليدي المريخ مُقدمّاً أفضل مواسمه ومساهماً أصيلاً في حصد المريخ لبطولة الممتاز بعد طول غياب يُضاف لذلك نصف موسم مع الشنداوية قدّم من خلاله أفضل المستويات …

{ غادر هذا الغارزيتو الديار الهلالية بعد أن طاردته لعنات الجماهير التي كادت أن تفتك به بعد أن شعرت بأن إستمراره سيدمّر الفريق رغم ذلك عاد مجدداً للسودان عبر بوابة المريخ الذي إشتهر بمحاكاة الهلال والسعي خلف الفاشلين فلم يقدّم ما يؤكد أنه مدرب كبير فبطولة الممتاز التي حصدها جاءت بقرار مكتبي وكأس السودان ناله بعد إنسحاب منافسه، أما البطولة الأفريقية فحدث ولا حرج، فالمريخاب الذين تباهوا بإمكانياته التدريبية العالية عادوا في اللفة الأخيرة بإتهامه ببيع الفريق لمازيمبي فريقه السابق مقابل حفنة من الدولارات فتمت إقالته بعد ذلك ليذهب متسكّعاً من حيث أتى فهل بعد كل ذلك يمكن أن يفكّر نادي كبير مثل الهلال في إعادة إستقدامه ؟؟!

{ رئيس الهلال في تصريحات أعقبت رحيل الروماني وصف المُقال بالخرف فهل سنقبل أن يأتي لنا مُخرّفاً أكبر خاصة وفارق السن بين المدربيَن يؤكد بأن بلاتشي مقارنة بغارزيتو يعتبر شاباً في ريعان الشباب وكيف سنقبل بمدرب يحارب النجوم الذين يرى أنهم ليسوا من الذين يحققون رغباته وأطماعه خاصة والكل يعرف أنه مجرّد سمسار سبق وأن اُكتشف عندما أوصى الهلال بضم الإيفواري إبراهيما سانييه الذي وضح أنه رفض أن يمنحه حق السمسرة ليأتي المدرب نفسه وفي سقطة تدريبية هي الأولى من نوعها بكتابة تقرير فنّي يطالب فيه بالإستغناء عن خدمات هذا اللاعب لضعف الإمكانيات !!!

{ وغارزيتو للذين لا يعرفونه أنه ضعيف الشخصية وأسيراً لحوافزه ومرتباته ونثرياته أكثر من حرصه على فرض آرائه الشخصية ودونكم ما حدث مع النجمين علاء الدين يوسف وبكري المدينة اللذين قد شكّل فيهما هذا المدرب رأياً سلبياً عندما كانا بصفوف الهلال واصفاً الأول بمتواضع القدرات والثاني بلاعب الحواري وعندما قدم للمريخ ووجد اللاعبيَن أمامه تحت الضغوطات الإدارية (لحس) هذا المدرب تصريحاته السابقة حولهما مُعتمداً عليهما بشكل أساسي طيلة فترته بالمريخ …

{ من حق مجلس الهلال أن يقيل بلاتشي في أي توقيت يراه مناسباً ومن حقه علينا أن ننصحه بأن يفكّر تفكيراً علمّياً في إستقدام بديله فليس من المعقول أو المنطق أن نتابع الأخبار التي تتحدث عن ترشيح غارزيتو أو البرازيلي ريكاردو فالثنائي لم يقدّم ما يشفع لهما بالعودة مُجدداً لتدريب نادي يحلم عُشاقه ومُريديه بتقدّمه في البطولات القارية بعد أن شبع وإرتوى من البطولات المحلية حد الإكتفاء …

باقي أحرف

{ أستغرب للأقاويل التي تتحدث عن مساعدة اللياقة البدنية للهلال في تحقيق الفوز أمام شقيقه هلال الفاشر الشئ الذي يجعلنا نتساءل والهلال نفسه يسقط في شوط اللياقة بعد ثلاثة أيام فقط من المواجهة الأولى!! وهنا يجب أن نؤكد بأن الفرقة الهلالية تعاني مشكلتين فنّيتين الأولى ضعف التكتيك والثانية قلة اللياقة البدنية واللياقة التي نقصدها هنا ليست لياقة الجري إنما لياقة التنافس …

{ بعيداً عن هذا وذاك ودون أي تأثيرات خارجية وآراء بالية وبائتة ومسيخة نتمنى أن يحسم مجلس الهلال في اليومين القادمين أزمة المهاجم الواعد محمد عبد الرحمن …

{ خلافاً لما تردد عن تواضع الأهلي أمام المريخ نبهّني أحد القريبين من موقع الأحداث في الديار الأهلاوية بأن الأرسنال عطّل المريخ بهدف نادر الطيب عام 2013 وأحرجه بالتعادل في العام 2014 وأسقطه بالقاضية بهدف عماري في العام 2015 وجاهز الآن لإسقاطه في العام 2016، إذن كيف يكون الأهلي حملاً وديعاً أمام المريخ والكل يعرف كم مرّة تهرّب المريخ وإستنجد بالإتحاد من أجل تأجيل مبارياته خوفاً من السقوط …

{ خطوة مجلس الهلال بإنهاء التعاقد مع بلاتشي سليمة بنسبة تفوق الـ 80% ولكن هذه الخطوة كان من المفترض أن تعقبها خطوة أخرى تتمثّل في إسناد المهمّة التدريبية للكابتن الفاتح النقر بجانب مبارك سليمان حتى نهاية الموسم .. هذا ليس تقليلاً من قيمة فوزي ولكن أهمّيته في الجانب الإداري أكثر من وضعه الفنّي …

{ صحيح أن هنالك رواسب بين الفاتح النقر ومجلس الهلال خلّفها موقفه وشكوته للمحاكم ولكن يبقى المهم بأن الهلال لا يقف في هذا المحطات الصغيرة فإن أخطأ الفاتح في لحظة غضب أو ظلم شعر به فهذا لا يعني إعدامه وإنهاء علاقته بالفريق الذي يحبه مع الوضع في الإعتبار بأن الفاتح الآن يعتبر أفضل مدرب وطني بجانب شرف الدين أحمد موسى …

{ إنتصار كبير حققه الخرطوم الوطني على الأهلي مدني بأرضه ووسط جماهيره من المؤكد أن يزيد هذا الإنتصار من سخونة مباراة الأهلاوية والمريخ التي تُقام في الإسبوع القادم بحاضرة الجزيرة ود مدنــــــي الجميلة.. اللهم إلا أن يكون لمولانا بدر الدين المريخابي المُتعصّب رأي آخر …

{ سباق التنافس على مراكز التمثيل الخارجي أصبحت أكثر إثارة، فالفرق الأربعة المتنافسة على ثلاثة مقاعد أوضاعها متشابهة بإستثناء الأهلي شندي الذي يعوّل كثيراً على الهلال في تعطيل المريخ والخرطوم الوطني، أما هلال الأبيّض فيحتاج أن تتعطّل الفرق الثلاثة التي تنافسه …

{ أوردت إحدى الصحف المريخية الصادرة أمس خبراً ملغوماً ومحفوفاً بالمخاطر نسبته لمولانا أحمد هارون فيما يخص تغيير إسم هلال الأبيّض الشئ الذي من المؤكد أنه سيثير غضب جماهير الهلال بهذه المدينة العريقة وربما أثار غضب جماهير الهلال في كل المدن والقرى، فمولانا هارون بما يملكه من إمكانيات في إمكانه أن يصنع فريقاً جديداً يرعاه منذ الوهلة الأولى حتى يبلغ الممتاز بعيداً عن هلال الأبيّض الذي إرتبط بهذا الإسم بقاعدة جماهيرة كبيرة . 

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY