نجمة فضائية الشروق ” ماريا الحسيني “: حبي للكاميرا سبب اختياري للإعلام

396 views مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 1 شتنبر 2016 - 2:07 مساءً
نجمة فضائية الشروق ” ماريا الحسيني “: حبي للكاميرا سبب اختياري للإعلام

نجمة فضائية الشروق تطل عبر الجوهرة

ماريا الحسيني: حبي للكاميرا سبب اختياري للإعلام

والدي مؤسس  اذاعة الكوثر وقناة  ساهور.. وأوبرا وينفري" قدوتي"

"الشروق" وراء نجاحي.. واتمنى وضع "بصمة" تخدم المجتمع

حوار : مروة الزين

ماريا الحسيني.. اعلامية شابة مجتهدة جدا، استطاعت أن تشق طريقها في مجال الاعلام لها حضورها عبر شاشة قناة الشروق شابة طموحة، اثبتت جدارتها في وقت قصير انها المذيعة الشابة ماريا الحسيني التي تطل عبر "الجوهرة"  في حوار تتحدث فيه عن بداياتها ومشوارها وأحلامها المستقبلية وإلى أي مدى تطمح أن تصل في رحلتها الإعلامية..

متى بدأت رحلتك في مجال الإعلام؟

– منذ الطفولة وأنا أهوى العمل الإعلامي، وعندما كبرت توهجت في داخلي الموهبة الإعلامية، حتى  والحلم الذي أسعى بدأب لتحقيقه وترجمته إلى واقع ملموس، وأنا أعتبر جدي خالد احمد المصطفى هو من امن بي وشجعني  لدخول المجال الاعلامي بالاضافة الى والدي عبد الله الطاهر من المؤسسين لاذاعة الكوثر وقناة ساهور  وكانت  انطلاقتي من قناة ساهور واذاعة الكوثر وكانت الانطلاقة عبر الفضاء المرئي.

* ماهي الصعوبات التي واجهتك في بدايتك الإعلامية؟

الحمد لله أثبت نفسي في المجال كمذيعة من خلال الجد والمتابعة في العمل وهذا الشيء يسعدني.

لماذا اخترت المجال الإعلامي دون غيره؟

دراستي للاعلام وايضا حبي للكاميرا منذ الصغر هو أحد أسباب اختياري للمجال الإعلامي٬ ومع الوقت رأيت أن هذا الحب تحول إلى حلم أريد أن أصل له٬ وفعلاً الحمد  لله حققت الحلم ووصلت إليه.

حدثينا عن تجربتك بالاذاعة  ؟

– حظيت بفرصة المشاركة في الإذاعة، وقدمت العديد من البرامج الاذاعية عبر اذاعة الكوثر وكانت مشاركتي في برامج  الاذاعة مثمرة ومفيدة، وأستطيع القول إنها أزاحت حاجز الرهبة من داخلي من خلال «المايك».

ما اوجه الشبه والاختلاف بين العمل الإذاعي والتقديم التلفزيوني؟

– في البرامج الإذاعية يعتمد المذيع بنسبة أكبر على الصوت والمعلومات، إضافة إلى انتقاء المفردات بدقة ووضوح شديدين، فضلاً عن مخاطبة المتلقي بأسلوب سلس وبسيط غير أن مهمة المذيع التلفزيوني أصعب بكثير كونها بالصوت والصورة، فالأعين تراقب كل التصرفات والحركات، لذا فلابد من الاهتمام بالحضور وغيره

من مثلك الأعلى في الوسط الإعلامي؟

الإعلامية الشهيرة أوبرا وينفري التي أعتبرها مثلي الأعلى. لانها طبيعية جدا وتجيد التعامل مع ضيوفها، بالاضافة الى ذكائها الحاد.

ما طموحك وإلى أين تريدين الوصول؟

– الطموح لا سقف له، وبمجرد تحقيقي مجموعة من الأهداف أبدأ بوضع أهداف أخرى وهكذا، وان اضع بصمة تخدم مجتمعي

 ماهي صفات المذيعة الناجحة برأيك؟

لا بد أن تكون على اطلاع دائم بكل ما هو جديد من أخبار ومعلومات أي ”مثقفة“٬ عندها ثقة بنفسها وكاريزما خاصة تميزها عن المذيعات الأخريات.

هل كنت تتوقعين الانضمام لمذيعين قناة الشروق؟

– العمل في قناة الشروق  بحد ذاته كان واحدا من الاهداف بالنسبة لي واي   إعلامي يطمح إلى الارتقاء والتقدم، خصوصاً وانها أسهمت في صقل مواهب الكثيرين من المذيعين  تقدمت للشروق عن طريق المعاينات التى اخذت وقتا و بصراحة العمل في قناة  بإدارة محترفة كان من الأسباب التي شجعتني لاستكمال مسيرتي في مجال الاعلام

ماذا أضافت لكِ تجربة العمل كمذيعة في قناة الشروق ؟

– أضافت لي الشيء الكثير، خصوصًا على مستوى الثقة بالنفس وقوة الشخصية، وزادت أيضا من ثقافتي، وفتحت لي الباب للاحتكاك بالأساتذة والزملاء والاستفادة من خبراتهم، وعرفتني على جمهور كبير

 كيف تقيمين تجربتك في الشروق؟

تجربة مفيدة جدا وبالرغم من أن الفترة بسيطة فإني تعلمت من خلالها كثيراً  وكسبت مجموعة من الخبرات.

 هل أنت راضية عما وصلت إليه الآن؟

أنا لست مستعجلة للنجومية وأحبذ أن تكون خطواتي هادئة وثابتة ومدروسة لأن المجال الإعلامي هو في المقام الأول رسالة ورسالة مهمة جداً والعمل يحتاج إلى وقت طويل لتحقيق الذات.

هل استفدت من كونك ابنة عائلة إعلامية؟

– أكيد استفدت أولاً بمساعدة جدي وايضا والدي حيث تدربت في قناة ساهور واذاعة الكوثر، التي يعتبر والدي من المؤسسين لها وساعدني كثيراً في بداية مشواري بسبب ملاحظاته ومتابعته لي دائماً فيما يتعلق باللغة والأداء والحوار.. وإلى يومنا هذا لا زلت ألجأ إليه وأستشيره بعدة أمور.

ماذا عن البرامج التي تقدمينها من خلال شاشة الشروق الفضائية؟

 ـ في بداية مشواري الاعلامي في الشروق  التي منحتني فرصة  للظهور على شاشتها، عبر محطات خارجية عبر  برنامج (المجلة الثقافية) وحاليا اشارك في تقديم البرنامج المنوع صباح الشروق  ويتضمن العديد من الفقرات المتنوعة التي تهم الاسرة والمجتمع.

أنت الآن تشاركين في تقديم برنامج ”صباح الشروق “ كيف وجدت أجواء هذا البرنامج؟

فريق العمل كان متعاونا جدا٬ وتعبوا معي كثيراً ٬ أما الأجواء فـي "صباح الشروق"  خفيفة ومتنوعة٬ وهذا الشيء شجعني لأن انضم لهذا البرنامج.

كلمة اخيرة ؟

– شكرا للجوهرة للاستضافة وتمنياتي لكم بالنجاح الدائم.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.