الفنانة الشابة هبة جبرة: أنا أبسط من البساطة ولست مغرورة فقط في حالي ولا أحب الشلليات !!

1,376 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 17 شتنبر 2016 - 3:10 مساءً
الفنانة الشابة هبة جبرة: أنا أبسط من البساطة ولست مغرورة فقط في حالي ولا أحب الشلليات !!

الفنانة الشابة  في حديث الصراحة والوضوح لـ (الجوهرة الرياضية):

هبة جبرة: أنا أبسط من البساطة ولست مغرورة فقط في حالي ولا أحب الشلليات !!

 اختار كل ما يناسب صوتي وكلمات ذات مضمون وما يناسبني أسعى لتقديمه دون تردد

 

  فى ضيافتنا اليوم مطربة شابة بتفاصيل اكثر خصوصية تسير بجدية وبخطى واثقة لا تبحث عن الاضواء بل الاصالة والابداع الذى عزفت على اوتاره بصوتها الشجى المبحوح الذى يسافر بنا في الدواخل لتحط الرحال في القلوب فى اى مشاركة ثقافية او فنية وخلال وقت وجيز استطاعت ان تنفذ طوعا الى وجدان المتلقى الذواق بفضل موهبتها وحضورها الواثق وأسلوبها الخاص .. هبة جبرة فتحت قلبها لل( الجوهرة الرياضية ) .. وتحدثت عن تجربتها والكثير المثير نتابعه في الأسطر التالية :  

* أين هبة جبرة من الساحة الغنائية؟

– موجودة ولى تجارب غنائية عبر القنوات الفضائية واقدم تجربتى بهدف التواجد بفهم وضع بصمة فنية وليس من خلال التصريحات الصحفية.موجودة فى الحفلات والمنتديات الثقافية والفنية وفى البروفات اجهز لاعمالى الجديدة والتى من خلالها اسعى لتقديم شريط كاسيت.

 *جديدك؟

 لدى عدد كبير من الأعمال الخاصة لعدد من الشعراء والملحنين .. أبرز أعمالي البوم (ارتاح ياقلب ) ودويتو مع الطاهر سعدابي وأغنية ( عذاب الدردشة ) وهي كليب خاص بالصم والبكم .

 النقد هل تتقبلينه وإلى أية درجة ؟

 أفتح الباب على مصراعيه لأي نقد هادف وبناء.. لأن النقد الموضوعي والعلمي يأتي من متخصص وذي خبرة ويهدف به لإصلاح شأن أو الدفع للأفضل، إذن النقد ظاهرة صحية متى كان نقداً.. أما إذا تحول إلى مزاج شخصي أو مطية للتجريح والحسد والإساءة.. فهذا يخرج عن مضمون الفكرة للنقد ولا أحد يقبله.. ومتى عف لسانك احترمك الناس.. وعرفوا قدرك.. والعكس هو الصحيح.والفنان دائما يكون شخصية متاحة للنقد، ولا بد من حركة نقدية لجميع أنواع الفنون حتى يكون هناك تجويد ومراجعة .

 * ما هي مشاريعك للمستقبل؟

  رغم كل المسؤولية والتخوف الذي قد يصادفني فأنا مليئة بالحماس .. والرغبة بالعطاء والمضي في مشواري الفني، ومتشوقة للطرب الراقي والوصول إلى الأصالة.. علنا نعيد نفحات عطر الزمن الذهبي الغابر التي تنطق بها.وعلاقتي طيبة بتلك القنوات رغم قلة ظهوري فيها بسبب التجهيز لتلك الأغنيات حتى تظهر كاملة

هبة جبرة متهمة بالغرور ومنطوية من الوسط الفني ولا تحب الانتقادات؟

 أنا أبسط من البساطة ولست مغرورة فقط في حالي ولا أحب الشلليات بطبعي وأحب ان أقدم فني بعيداً عن المؤثرات ورغم ذلك علاقتي طيبة مع كل الفنانات.. فقط أحب المصداقية والتعامل المبني على الاحترام وأكره الحقد والخداع. أما بالنسبة للنقد الذي يخدمني اهتم به، أما النقد الهدام لا أعيره إطلاقا أي اهتمام وأنا إنسانة متواضعة ومتسامحة جدا

 كيف تختارين أغنياتك؟

 اختار كل ما يناسب صوتي وكلمات ذات مضمون ودائما أقوم باختيار أعمالي بعناية فائقة ولا أجامل في أعمالي إطلاقا والعمل الذي يناسبني أسعى لتقديمه دون تردد.

الفن مدارس متنوعة الى أية مدرسة تنتمين ؟

انا لم ولن اتأثر بأية مدرسة فنية تخص غيرى ولم اقلد احد ولدى مدرستى الفنية واسلوب ادائي المتفرد، واحساسى وصوتى، وبصمتى الفنية مختلفة، واسعى لبناء هرم فنى يحمل اسمى ولا أدور فى فلك واحد، وسقف طموحاتى الفنية بلا حدود، واتطلع الى مرتبة المطربة الاولى بموهبتى واجتهادى .

 أغنية البنات صارت تكرس للقيم الهابطة؟

 غناء البنات ليس هابطا فهو ارث يكرس للقيم الفاضلة مثل الكرم والجود والشجاعة والفروسية، ويعبر عن احلام وتطلعات واشواق البنات من زمن مهيرة ومهلة العبادية والاجيال التى تعاقبت، وتلك الاحلام والنصوص الغنائية تتغير وفق تطور الحياة السودانية، فقد يكون هناك من يسيئون لهذا النوع من الغناء من خلال المفردة أو اللحن، لكن ذلك لا يعنى ان هذا الفن هابط ابدا تغني اللون الطربي وتتناوله بأساليب غنائية مختلفة،

والسؤال هو:

في أي منهما تجدين نفسك أكثر ولماذا؟

 أغاني الحماسة أعشقها وأجد نفسي فيها، وهذا اللون من الغناء يأسرني بروعته وجماله، وتناسب صوتي .. حيث يتطلب مساحة صوتية واسعة، وخامة عذبة وقوية، تطرب المغني والمستمع في آن معا.

 * كلمة أخيرة ؟

كل الشكر ل ( الجوهرة الرياضية ) علي إتاحتها الفرصة وأتمني لكم التقدم .. وكل عام وأنتم وكل الشعب السوداني بألف خير .

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.