وهج الحروف – ياسر عائس – حرمان من النشر !! 2 سبتمبر 2016

0
1

 

  • قالت صحف الخرطوم ان الاتحاد السوداني سعي لاستصدار قرار من النيابة لمنع النشر في القضية المثارة على وسائل الاعلام والتي كشفتها الصحافة الرياضية في اطار واجباتها تجاه  القارئ في متابعة الاحداث ونقل التفاصيل والكشف عن المسكوت عنه والمخبوء وهو جزء من رسالة كبيرة وعظيمة اعترفت بها كل المجتمعات خاصة الغربية التي تؤمن بحق الصحافه في الحصول على المعلومة وترفض تكميمها ومصادرة حقها في التعبير لانها تكتب حين تكتب بلسان الحال العام وتنقل نبض الشارع وتلبي حاجة القطاع المستهدف.
  • تنص كل القوانين والتشريعات الدولية على مبدا اتاحة الحرية امام حملة الاقلام وتمكين الصحف في المتابعة بالتقصي الشفاف والتحري والصدق والمهنية وترفض المساس بحريتها في تناول الاحداث ومصادرة ادوات بحثها او تقليم اظافرها.
  • وظل الاعلان العالمي لحرية الصحافة يوما تحتفل به السلطه الرابعة التي لا تزدهر الا في الانظمة التي تحترم حقوق الانسان ومنها حرية العقيدة والتعبد والاعتقاد و غيرها من القيم الانسانية.
  • الاستنجاد بالنيابة يعزز قناعة الرياضيين بضعف وهشاشة موقف الاتحاد في ظل الاتهامات المتلاحقه والتي لم تكن ادعاءات جوفاء او افتراءات بلا دليل بل نشرت الصحف ادلة دامغة ومستندات معترف بها حمل البعض منها ترويسة وخاتم الاتحاد نفسه.
  • وقد زرع الاتحاد الارض جيئة وذهابا بين مكاتبه وديوان المراجعه القومي ونيابة الاموال العامة ما يعني وجود قضية تستوجب كل هذا العنت والمشقة.
  • كان العلاج متوفرا داخل مكاتب الاتحاد لو قامت كل جهة بدورها وواجبها ولكن التراخي وظن السترة جعل اصابعهم في اذانهم.
  • حتى اذا خرجت القضية للاعلام طفقوا يتلاومون ويبحثون عن المخرج حتى بلغ حد التعسف ومطالبة السلطات بمنع النشر.
  • وحسب فهمي المتواضع للقانون فان النيابة لا تملك حق حر النشر ومنع الاعلام عن التناول.
  • ويملك القاضي هذا الحق وليس النيابة لان الحكم الفيصل بين المتخاصمين اما النيابة فليس طرفا في الادعاء او جزءا من الترافع.
  • دعوا الامور تمضي الى نهاياتها ولعل المعالجات التي تمت في هذا الملف وبلوغ مرحله التسوية ورد المبالغ  محل الاتهام اعتراف جهير بالمخالفه حتى لو كانت بحسن نية او استردادا لديون الوكاله او غيرها.
  • وحتى لا نظلم احدا دعونا نفترض حسن الظن وان الاتحاد مدين، لكننا نؤكد ان استعادة المال وبموجب ملاحظات المراجع تمت بصورة تخالف الاجراءات المحاسبية السليمة.
  •  ليست كل القضايا يحظر على الاعلام تداولها فالسلطة التقديرية لضرر النشر من عدمه معقودة للقاضي وحده.

أشتات !!

  • يخوض منتخبنا الوطني مباراة مهمه امام الجابون ويحمل تطلعات وامال الملايين لعل وعسى يحقق الفوز ويعيد رسم البسمة على الشفاه التي عبست بفعل الخسائر المتتالية.
  • يخوض اللقاء في ظروف بالغة التعقيد وفي ظل انشغال الاتحاد بنفسه وبمشاكله الداخلية.
  • ارتبكت حسابات الاتحاد حتى باتت لجنة الخرمجة تضطر للتعديل كل يومين.
  • تجشم المريخ عناء السفر لتقديم الاسترحام ورفع الايقاف او تخفيف العقوبة عن لاعبيه.
  • الفريق طارق في القاهرة مع ان الخطاب يمكن مروره عبر الايميل.
  • وفي وجود مجدي شمس الدين بالقاهرة ما كان المريخ يحتاج اصلا لسفر عضو مجلس في ظل الحديث المتكرر عن الفقر والفلس.
  • نعتقد ان الامر تم بترتيب مع مجدي وهى خطوة مهمة تعني اعتراف المريخ بالاتحاد.
  • وتعني لحسه لكل عنترياته وتراجعه عن مناهضة الكاف بالاستئنافات والقبول بتقديم الاسترحام وهي خطوة جيده.
  • اسعدنا تصريح الاخ فتحي بشير مدرب اللياقه بالهلال عن قرب عودة ميدو وكابو للانخراط مع اللاعبين.
  • الهلال يحتاج رفع معدلات اللياقة قليلا لان الاستمرار في التنافس بوتيرة متقاربة يكون على حساب المخزون.
  • مباراة النيل شندي لا تقبل التراخي ويجب الا يغرنكم الوضع المتاخر للنيل في ترتيب المنافسة.
  • وعلينا الا ننسى قلبه للطاولة على الاسياد في الدورة الاولى.
  • فشل المريخ في حسم علاقته بسلمون جابسون وكلما وصلت الازمه لطريق مسدود اخرج اعلامه فرية الاصابة المزمنة.
  • الاصابة مقصود بها ابعاد الهلال عن رادار اللاعب حتى يقتنع الاسياد.
  • الكاردينال يخطط للبعيد ولا يفكر في جابسون حاليا بل في ما هو اهم.
  • ونتساءل مع العامة..الى اين وصل ملف تراوري مع المريخ؟؟؟

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY