الهلال يستعد لـ”الديربي” بالاشغال الشاقة

430 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 15 أكتوبر 2016 - 5:02 مساءً
الهلال يستعد لـ”الديربي” بالاشغال الشاقة

قبل "72" ساعة على النزال المرتقب

الهلال يستعد لـ"الديربي" بالاشغال الشاقة

الازرق يكثف المناورات.. "سلمان" ينفّذ خطط "القمة".. و"سادومبا" يحسم التقسيمة الرئيسية

 

استاد الهلال: علاءالدين السر

يكثف فريق الكرة الاول بنادي الهلال اعتبارا من اليوم السبت على ملعبه بامدرمان، من وتيرة تحضيراته الجادة استباقا للمواجهة المرتقبة امام غريمه التقليدي المريخ، والتي ما عاد يفصلنا عنها سوى ثلاثة ايام، باعتبار ان القمة مقررة مساء الثلاثاء المقبل، لحساب الجولة الاخيرة من النسخة الحالية لمسابقة الممتاز، ويعمل الطاقم الفني للازرق بقيادة الكابتن مبارك سلمان، المدرب المؤقت، على رفع مستوى الجاهزية للاعبين في الشقين البدني والفني، لأجل الوصول لأبعد مرحلة من الاستعدادات، خاصة وان الازرق عرف خلال الايام الماضية عودة اكثر من لاعب للانخراط في العمل الجماعي على غرار النيجيري شابولا، الظهير اطهر الطاهر ومتوسط الميدان الدولي نصرالدين الشغيل، وهذا ما يؤكد على ان بعض الاسماء بحاجة ماسة لانجاز عمل خاص ومكثف في التحضيرات بغية الوصول لجاهزية المجموعة، حتى تكون الخيارات مُتاحة امام الطاقم الفني، هذا واجرى الازرق على ملعبه بامدرمان مساء امس الجمعة، حصة تدريبية ساخنة تنوّع خلالها العمل مابين الشقين البدني والفني، وبرهن ابناء المدرب مبارك سلمان، عن جاهزية جيّدة تؤكد على ان الفريق سيكون في الموعد خلال القمة المرتقبة، وانطلق المران الذي استمر لنحو "90" دقيقة عند حدود السادسة مساء، وجاءت البداية عادية وفق العمل البدني بداية من علميات الاحماء والاستطالة وتفكيك العضلات، وغيرها من الفقرات التي اشرف عليها الكابتن فتحي بشير، المُعد البدني بالاطار الفني للفريق بصفة مباشرة، وتواصل العمل البدني، من خلال التدريبات التي تهدف لرفع المخزون اللياقي باستخدام الكرة عبر التمريرات القصيرة مع الحركة المستمرة في مساحات محدودة، في الاثناء كان التونسي الوليد بن الحسين، مدرب حراس المرمى بالاطار الفني يقود ثلاثي العرين جمعة جينارو، الشاب يونس الطيب والكاميروني مكسيم فودجو لتنفيذ تدريبات خاصة ومُنوعة مابين تدريبات الرشاقة واللياقة فضلا عن النواحي الفنية على غرار التعامل مع التسديدات المباشرة على المرمى بالكيفية الصحيحة، تواصل بعدها المران بتنفيذ "الجُمل التكتيكية" على مستوى العمل الدفاعي والهجومي، بالتركيز على عمليات التسليم والتسلم مع سرعة النسق في التحول من الحالة الدفاعية للهجوم، والكرات العرضية الهوائية والارضية والتركيز على انهائها داخل مربع العمليات، فيما كانت الفقرة الابرز في الحصة التدريبية تكمن في التقسيمة الداخلية بين الازرق والاخضر، والتي جرت على مساحة الملعب بالكامل، وبرهن من خلالها عناصر الفريق على جاهزية كبرى تؤكد على ان الازرق سيكون في الموعد عند لقاء الديربي المرتقب.

"نزار" يحصل على الراحة

حصل الدولي نزار حامد، متوسط ميدان الهلال، على راحة خاصة غيبته عن الحصة التدريبية التي اجراها الازرق على ملعبه بامدرمان امس الجمعة، بعد أن رأى الطاقم الفني اتاحة السانحة امام اللاعب لالتقاط الانفاس، نظير الجُهود التي بذلها على مدار الفترة الماضية، على ان يعاود متوسط الميدان الدولي، العمل رفقة المجموعة اعتبارا من مران اليوم السبت.. ويُعد نزار، ضمن العناصر المؤثرة والمهمة في قائمة الفريق، والتي يراهن عليها الطاقم الفني للازرق بصفة استراتيجية في المواعيد الكبيرة، سيما وانه يقوم بادوار مؤثرة في منطقة الوسط تتنوع بين المهام الهجومية والواجبات الدفاعية.

الازرق ينتظم في "كنون"

ينتظم فريق الكرة الاول بنادي الهلال، بنهاية الحصة التدريبية الرئيسية غدا الاحد، ضمن استعداداته لنزال الديربي، في معسكره المغلق بفندق "كنون" الخرطوم، ويهدف المعسكر لمنح اعضاء فريق الكرة الاول بالنادي، التركيز اكثر على اجواء القمة.

"سلمان" يهتم بـ"خطة القمة"

ركّز الكابتن مبارك سلمان، المدرب العام بالاطار الفني للهلال، خلال مران الامس، بشكل كبير على النواحي التكتيكية التي عمل على تجويدها بحسب ما كشفت الفقرة الخاصة بالتقسيمة الداخلية، والتي أوقفها سلمان، في اكثر من مناسبة لتصحيح الاخطاء وتنبيه عناصره لملاحظات مهمة مطلوبة في الاداء، على غرار عدم ترك المساحات في المناطق الخلفية، الضغط على حامل الكرة واللعب من لمسة ولمستين، وأظهر لاعبو الهلال، احترافية كبرى في تقبل توجيهات الطاقم الفني، وتنفيذها باجادة عالية.

"المهندس" يراقب العمل

شكّل المهندس محمد عبداللطيف هارون، عضو المجلس والرئيس المُناوب بالقطاع الرياضي، حضورا مهما خلال الحصة التدريبية التي عقدها الازرق على ملعبه امس الجمعة، وتابع هارون، كامل فقرات المران باهتمام كبير من خارج الملعب، حيث يعمل لأجل الاطمئنان على جاهزية الفريق، والوقوف على توفير احتياجات التدريب، وينتظر ان يتصاعد الاهتمام الاداري بشكل اكبر اعتبارا من مران اليوم، من واقع اقتراب موعد الديربي، فضلا عن عودة اشرف الكاردينال، رئيس النادي للبلاد، للتأكيد على أهمية مواجهة الثلاثاء، وعلى الرغم من حسم الازرق لأمر اللقب لمصلحته وبصفة مبكرة، فأن مباراة الديربي تظل تمثل رهان خاص وبطولة قائمة بذاتها.

تنافس على أشده

يشتد التنافس بين لاعبي الهلال، مران بعض الاخر على الدخول ضمن الخيارات الاستراتيجية للطاقم الفني خلال مواجهة القمة، وفي ظل الجاهزية الكبرى للاعبي الفريق، واكتمال الزاد البشري امام طاقم "الاسد" فوزي المرضي، فأن كل لاعب يهتم بتقديم افضل مالديه من مستوى للتأكيد على احقيته في الظهور خلال قمة الثلاثاء، وكانت ادارة النادي، قد حفزت الشبان عندما فتحت امامه باب الامل، بالاشارة الى امكانية اعتماد الفريق الرديف لخوض الديربي، على نحو جعل الجميع في انتظار الفرصة.

"سادومبا" يحسم التقسيمة

جاءت التقسيمة الداخلية بين الازرق والاخضر، التي كانت الفقرة الابرز في الحصة التدريبية امس الجمعة، ساخنة ومتكافئة حسمها الاخضر بهدف دوّنه الزيمبابوي ادوارد سادومبا، الذي تألق بشكل لافت وكان من بين ابرز العناصر في التقسيمة، حيث ظهر في افضل حالاته من الجاهزية الفنية والبدنية.

طوارئ في ديار الازرق

اغلق الجهاز الفني ملف التجارب الودية التي تم تنفيذها في اطار البرنامج الاعدادي للفريق لمباراته المهمة امام المريخ في ختام بطولة دوري سوداني الممتاز الثلاثاء المقبل، وقد كسب الازرق التجارب الثلاثة حيث فاز علي كوبر بخمسة اهداف نظيفة؛ وبذات النتيجة كسب فريق الجريف في التجربة الثانية الا ان شباكه استقبلت هدفين فيما حقق الفوز بسبعة اهداف مقابل هدفين في تجربته الاخيرة التي جاءت امام الفريق الرديف وقد اودع رماة الازرق 17 هدفا في شباك الفرق الثلاثة مقابل اربعة اهداف استقبلتها شباكه، وكانت التجارب فرصة للجهاز الفني للوقوف على شكل الفريق قبل مباراة ختام الممتاز حيث اتاحت له اشراك جميع العناصر خصوصا تلك التي لم تحصل علي فرصة المشاركة في المباريات الرسمية او التي كانت مشاركتها قليلة جدا وقد كانت التجارب ايضا للاعبي الفريق الشباب لتقديم انفسهم علي افضل مايكون وقد تالق المدافعان حسين الجريف ورمضان كابو وفي السوط كان ظهور الثعلب وبشة الصغير ومحمود ام بدة ظاهرا للعيان فيما كان تالق الشغلة الحدث الابرز في التجارب حيث سجل خمسة اهداف جاءت ثلاثة منها -هاتريك- في تجربة الرديف الاخيرة وكذلك تالق الي جواره ولاء الدين والنجم الشاب مهند الريدة؛ وقد ابدى الاطار الفني للازرق، سعادته بالظهور المشرف للشباب والعائدين من الاصابة؛ واعتبر ذلك رصيدا اضافيا للفريق قبل ديربي منتصف الاسبوع وابتداء من يوم امس الجمعة، عاد الفريق مجددا للتدريبات وتم اعلان حالة الطوارئ مع بداية العد التنازلي للمواجهة التي تجد اهتماما اداريا متعاظما بعد عودة رئيس مجلس اداراة النادي اشرف سيد احمد الكاردينال، للبلاد لتسلم ملف المواجهة بصفة شخصية.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.