كرت اخضر – غادة عبد الهادي – هرمون ذكوره 25 اكتوبر 2016

242 views مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 25 أكتوبر 2016 - 5:29 مساءً
كرت اخضر – غادة عبد الهادي – هرمون ذكوره   25 اكتوبر 2016

**مدخل أول **

قال هيغل:  أرقي فعل لليد هو الكتابه….

# علامات فارقه

اذا كانت للغه قوانينها التي تحكم وتحاكم من ينطق بها، وهي الهادي لكيفية التعامل بين البشر ،  فكيف  هو حال الناطقون الذين تسيرهم قوانين الطبيعه ،والذين في سعيهم لابد أن يبذلوا كل السبل المشروعه  والممكنه والمنطقيه ليكونوا "علامات فارقه"….
وأصحاب المداد اصحاب مله  مختلفه يتميزون بالقناعه ان اساس الكتابه الامانه  … ورسالتها كسر حواجز "الكره ،الدين، الثقافه، وغير ها "،وتعتمد علي الثقه بالنفس ،وتشريعاتها تهدف للارتقاء بالمجتمع الذي يقودوه  كلما طرحو قضيه أو قادوالراي العام للايمان  بفكره …..
فيما أذكر تعلقي منذ زمن بأقلام في الرياضه كان الوالد رحمه الله يحرص علي بداية يومه بقراءة أعمدتهم، أصنفهم نجوم مداد  ماحادوا  يومآ عن الرساله ،ولازم الثبات والركوز طرحهم، وكافحوا  من أجل الاستمراريه ،مع  تثبيتهم لقيمة أن نهر  العطاء لم يبدأ بهم ولن ينتهي عندهم ، بهذه القيم ظلت رسالتهم بذات الالق عبر سنين عددا،عبروا  فيها عن شعب الرياضه في بلاط صاحبة الجلاله ،وجاهروا  بالحقيقه الواحده ،ففي هذا الزمن الحقيقه ذات وجوه متعددة ،ارفع لكم التمام نجوم المداد الازرق الاساتذه رمضان احمد السيد و ياسر عايس ،خالد عزالدين ،شجرابي ،قسم خالد،وبابكر مختار ،وأخرين…وتحيه خضراء لكل مدارس المداد الرياضي الذين أستطاعوا بحرية أقلامهم ان يكونوا وللتأريخ " علامات فارقه"….

           #هرمون ذكوره#
علي مستوي التقييم العملي .. عطائه وأدائيته وثباته في رفع الكروت الملونه في أصعب المباريات،صنفه من المميزين في قبيلة الحكام السودانيين،اما علي المستوي الشخصي…..  فروحه المرحه تسيطر اينما تواجد ،جمعتني به لجنة الرياضه فحدثني عن تجربة تحكيمه لكاس العالم للسيدات،ويذكر انه عند الوصول للاستاد فوجئ باللاعبات في هيئة لاعبين من قصة الشعر للعضلات ووصفهم بالمفتلات  ولافرق بينهن والرجال،وكان يستمع  لحديثنا كوتش شوقي عبدالعزيز  الذي اشار الي  انه يتم اعطائهن هرمون ذكوره حتي يكن في هيئه مثاليه لممارسة كرة القدم،و ذكر لي  وهو يضحك انه بعد عودته السودان لازمته عند دخوله الاستاد نغمة " عامر عثمان حكم نسوان " …..

هذا التمييز جعلني اتامل  عمل المراه في المجال الرياضي علي خلفية تربيه وقيم دينيه ،يجعل منها مع الايمان بطموحها ملزمه بالتقيد بحدود الاخلاق الذي يضبط عطاءها ويجعله ذا قيمه ومضمون ،فعلي سبيل المثال نموذج التميز يمكن ان نسميه في هنادي الصديق التي ترأست اتحاد وزن الريشه وترافقنا قبل سنوات بقطاع المراه بنادي الهلال، عبر قلمها اثارت كثير من القضايا ،و النجمه ساره جاد الله بطلة السباحه ونائب رئيس قطاع المراه في الهلال قبل اعوام … وغير هن كثيرات مشرفات من بنات الهلال….

فوضعية المراه في المجال الرياضي مابين الرفض والقبول ومقارنته بتاريخها في نادي الحركه الوطنيه  والتمييز الايجابي  داخل النادي لادائيتها وفرصة تعبيرها عن ولائها وانتماءها وممارسة حقوقها عبر قطاع كامل، يجعل الهلال وكعادته عالي الكعب علي كافة الانديه السودانيه   ،  ويظل السؤال المشروع هل ياتري يحتاج  " الوجود الناعم " إلي"هرمون ذكوره"……

**شكرآ جميلآ**
الاديب والشاعر والقلم الفخيم "فضل الله محمد" صاحب العطر المسموع والعطاء المشترك مع الباشكاتب محمد الامين ،تلقيت دعوه من "صاحب الجريده " لكتابة عمود ثقافي راتب، شكري الجميل لهذه الثقه من رجل شامه.

**قبل الخروج
النهائي أخضر  …. فمدني تفتح قلوبها قبل اذرعها وهي تستقبل سيد البلد ،وعلمي ان هلالاب الجزيره عامه جاهزين  لاحتفال التتويج بالكاس ….

**مدخل خروج

أنت لاتفهم …. أنت اعمي

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.