هلال الارقام القياسية يهيمن على المسابقة المحلية

0
1425 views

"الجوهرة" تجرد حسابات النسخة "21" من الممتاز

هلال الارقام القياسية يهيمن على المسابقة المحلية

الازرق يجمع كل الالقاب عدا "الهداف" في رحلة التتويج "13"

إعداد: النور علي ابراهيم

 أعلنت صافرة الدولي أحمد الطريفي مساء الثلاثاء الماضي نهاية مباراة القمة بين الهلال والمريخ بإعتبار الهلال فائزاً بهدفين دون رد نسبة لإنسحاب الأخير حسب اللوائح والقوانين، كما أعلنت تلك الصافرة إسدال الستار على دوري سوداني الممتاز في نسخته الـ (21) والتي تسيّدها الهلال قبل مرحلتين من نهايتها بـ (83) نقطة قبل أن يضيف (4) نقاط أخريات الى رصيده بتعادله الإيجابي أمام الخرطوم الوطني وإعتباره فائزاً أمام نده التقليدي المريخ ليتوقّف بذلك قطار الممتاز في محطته الأخيرة، وهو الذي كان قد بدأ مشواره في يناير الماضي والذي حفل بالعديد من التفاصيل والأحداث والمفارقات لعل أبرزها التطوّر الملحوظ في المستوى لعديد الأندية بالإضافة الى التنافس المحموم في اللفة الحاسمة والأخيرة من قِبّل أندية المقدمة على المركز الثاني، بعد أن حسم الهلال لقب البطولة مُبكّراً وذلك من أجل حجز مقعد المشاركة في بطولة رابطة الأندية الأفريقية الأبطال، كما شهدت بطولة هذا العام كسر حاجز الرهبة لدى العديد من الأندية التي كانت تتخوّف عند مواجهة فرق القمة الهلال والمريخ والتي كشرّت عن أنيابها وإستطاعت أن تقلب الطاولة على أندية القمة في أكثر من مناسبة هذا بجانب الكثير من الأحداث والتفاصيل التي نوردها في المساحة التالية:

كان الهلال قد تصدّر جدول الترتيب في القسم الأوّل من البطولة برصيد (46) نقطة و(37) هدفاً بفارق (9) نقاط عن أقرب منافسيه نده التقليدي المريخ بعد أن فاز في (15) مباراة وتعادل في واحدة أمام مضيّفه هلال الأبيّض (0/0) وتعثّر في مناسبة واحدة بالخسارة أمام مضيّفه النيل شندي (2/3)

وفي القسم الثاني جمع الهلال (41) نقطة  بالفوز في (13) مباراة والتعادل في مباراتين بينما تعرّض للخسارة مرّتين أمام كل من ضيفه هلال الأبيّض (2/4) ومضيّفه مريخ الفاشر (0/1) ، وأحرز رُماة الهلال خلال هذا القسم (45) هدفاً  بينما ولجت شباك الفريق (9) أهداف ليجمع الهلال بذلك خلال القسمين الأوّل والثاني (87) نقطة مُتربّعاً بها على عرش أندية الممتاز بفارق (10) نقاط عن أقرب المنافسين المريخ الذي حل في المركز الثاني.

ورغم تعاقب الأجهزة الفنّية الذي شهده فريق كرة القدم بنادي الهلال خلال هذا الموسم والذي يؤثر سلباً على توليفة الفريق إلا أنه إستطاع أن يحصد البطولة بسجل حافل وملئ بالإنتصارات والأرقام القياسية خلال الدورتين الأولى والثانية بعد أن كانت مسيرته على النحو التالي :

بدأ الهلال مشوار المسابقة خارج أراضيه متفوّقاً على مضيّفه هلال كادوقلي بهدفين دون رد وهي المواجهة التي شهدت أحداثاً غريبة وطريفة في ذات الوقت عندما هاجمت أسراب النحل ملعب كادوقلي في ظاهرة تحدث لأوّل مرّة في تاريخ البطولة، والتي حالت دون قيام المباراة في موعدها ليتم تأجيلها لتلعب في اليوم التالي ويتفوّق فيها الهلال بهدفي إيشيا كنيدي ووليد الشعلة.

 قبل أن يتعثّر بالتعادل السلبي أمام مضيّفه هلال الأبيّض في الجولة الثانية، حيث فاز في الجولة الثالثة على ضيفه مريخ نيالا بهدفين دون رد وهي ذات النتيجة التي فاز بها على ضيفه الأهلي مدني في المرحلة الرابعة لتتواصل إنتصارات الفريق توالياً على كل من الأهلي شندي(1/0) بأم درمان ، الرابطة كوستي بملعب كوستي (2/0)، مريخ كوستي بملعب كوستي أيضاً (2/1)، النسور (1/0) (بملعب الهلال)، وعلى الأمير (8/0) (بملعب الهلال) والذي سُجّل كأكبر فوز في الدورة الأولى، ثم على الأهلي الخرطوم بإستاد الخرطوم (1/0).. وشهدت المرحلة الثالثة عشر الخسارة الوحيدة التي تعرّض لها الهلال في القسم الأوّل أمام مضيّفه النيل شندي (2/3)، ليعود بعدها الفريق الى سكة الإنتصارات من جديد حيث فاز على هلال الفاشر ومريخ الفاشر (3/0) و(5/0) على التوالي بأم درمان، وتغلّب على مضيّفه الأمل العطبراوي (1/0) وعلى الأهلي عطبرة (2/1) بإستاد عطبرة ثم فاز في مباراته المؤجلة على ضيفه الخرطوم الوطني بهدف وحيد.. وفي ختام مباريات الدورة الأولى إستطاع الهلال أن يتغلّب على ضيفه ونده المريخ بهدفين مقابل هدف بواسطة محترفيه النيجيري عزيز شابولا والزيمبابوي إدوارد سادومبا.

إستهل الهلال مباريات القسم الثاني بالفوز على ضيفه هلال كادوقلي (5/2) ليتعرّض بعدها للخسارة أمام ضيفه هلال الأبيّض (2/4) ، ويعود بعدها لسكة الإنتصارات بالفوز على مضيّفه مريخ نيالا بهدف وحيد ومضيّفه الأهلي مدني بهدفين دون رد( عقب إنسحاب الأهلي من المباراة) ، ثم التعادل بعدها أمام مضيّفه الأهلي شندي (0/0) ، الفوز على ضيفيه الرابطة كوستي ومريخ كوستي توالياً (3/0) و(6/0) ، ثم الإنتصار على مضيّفه النسور بهدف وحيد وعلى مضيّفه الأمير البحراوي (4/0) وعلى ضيفه الأهلي الخرطوم (2/0) ، والفوز على ضيفه النيل شندي (4/0)، الفوز على مضيّفه هلال الفاشر (3/0) ، الخسارة أمام مضيّفه مريخ الفاشر (0/1)، الفوز على ضيفه الأهلي عطبرة (4/0)، وعلى ضيفه الأمل عطبرة (5/1)، ثم التعادل أمام مضيّفه الخرطوم الوطني (1/1)، ثم إعتباره فائزاً على نده التقليدي المريخ بهدفين دون رد في ختام مباريات المسابقة بعد إنسحاب الأخير من مباراة الديربي.

تفاصيل أهداف الهلال الـ (82)

أحرز رّماة الهلال (82) هدفاً كانت تفاصيها على النحو التالي :

(37) هدفاً في الدورة الأولى كانت على النحو التالي : (8 أهداف في شباك الأمير البحراوي)، (5 أهداف في شباك مريخ الفاشر)، (3 أهداف في شباك هلال الفاشر)، وهدفين في شباك كل من هلال كادوقلي، مريخ نيالا، الأهلي مدني، الرابطة كوستي، مريخ كوستي، النيل شندي والأهلي عطبرة، المريخ، وهدف وحيد في شباك كل من الأهلي شندي والنسور والأهلي الخرطوم والأمل عطبرة والخرطوم الوطني.

(45) هدفاً في القسم الثاني

وفي القسم الثاني من البطولة بلغت أهداف الفريق (45) هدفاً على النحو التالي : (6 أهداف في شباك مريخ كوستي)، (5 أهداف في شباك كل من هلال كادوقلي والأمل عطبرة)، (4 أهداف في شباك كل من الأمير، النيل شندي، الأهلي عطبرة)، (3 أهداف في شباك كل من الرابطة كوستي وهلال الفاشر)، (وهدفان في شباك كل من هلال الأبيّض، الأهلي مدني (إثر إنسحابه من المباراة)،الأهلي الخرطوم، المريخ (بعد إنسحابه) وهدف وحيد في شباك كل من مريخ نيالا والنسور والخرطوم الوطني.

شباك الهلال تستقبل (15) هدفا منها (9) في الدورة الثانية

إهتزّت شباك الهلال 6 مرّات خلال القسم الأول من قِبّل النيل شندي (3 أهداف) وهدف من مريخ كوستي ومثله من الأهلي عطبرة وآخر من المريخ.

بينما ولجت شباك الفريق في القسم الثاني من البطولة (9) أهداف كانت على النحو الآتي : (4) أهداف من قِبّل رُماة هلال الأبيّض، هدفين من قِبّل هلال كادوقلي، وهدف وحيد من قِبّل كل من مريخ الفاشر والأمل عطبرة والخرطوم الوطني.

حل ثانياً في جدول الترتيب

المريخ يجمع (37) نقطة في القسم الأوّل و(40) في الثاني

شهدت بداية الدورة الثانية من البطولة سباقاً محموماً من قِبّل طرفي القمة الهلال والمريخ من أجل تحصيل النقاط خاصة بعد تعثّر الهلال (مُتصدر الدورة الأولى بفارق 9 نقاط) بالخسارة أمام هلال الأبيّض والتعادل أمام الأهلي شندي الى أن وصل الفارق بينهما الى 4 نقاط إلا أن إنتفاضة الهلال وتعثّر المريخ في اللفة الأخيرة بالتعادل أمام الأمل عطبرة والخسارة أمام كل من الخرطوم الوطني وهلال الأبيّض جعل الهلال يبتعد بالصدارة بفارق كبير من النقاط ويحسم أمر البطولة قبل جولتين من نهايتها وهي ذات اللفة الحاسمة التي دخل فيها الأهلي شندي منافساً للمريخ على المركز الثاني قبل أن يقضي المريخ على آمال وتطلعات (الأرسنال) بالفوز عليه بهدفين دون رد ويبعده نهائياً عن مركز (الوصافة).

وكان المريخ قد جمع خلال الدورة الأولى (37) نقطة بالفوز في (11) مباراة والتعادل في (4) مباريات بينما خسر في ثلاث مباريات، بينما بلغت حصيلته من النقاط خلال القسم الثاني (40) نقطة بالفوز في (13) مباراة والتعادل في مباراة واحدة ، وتعرّض للخسارة في ثلاث مباريات ليكون مشوار المريخ في البطولة على النحو التالي:

عكس نده التقليدي الهلال إستهل فريق الكرة بالمريخ مباريات الدورة الأولى بملعبه عندما فاز على ضيفه مريخ كوستي بهدفين نظيفين بواسطة نجمه الغاني أوغستين أوكراه وهي ذات النتيجة التي فاز بها على ضيفه الرابطة كوستي في الجولة الثانية، لتأتي مسيرة المريخ في النصف الأوّل على النحو التالي:

تعثّر الفريق عندما تعادل سلبيّاً أمام مضيّفه هلال الفاشر، ثم عاد لسكة الإنتصارات مُجدداً عندما تغلّب على مضيّفه مريخ الفاشر(2/1)، وعلى مضيّفه الأمير البحراوي (3/1)، النيل شندي (1/0) (بملعب المريخ)، الأهلي الخرطوم (2/0) (بملعب المريخ)، الأمل عطبرة (2/0) (بملعب المريخ)، التعادل السلبي أمام مضيّفه النسور، ثم الإنتصار على ضيفه الأهلي عطبرة (5/1)، وعلى ضيفه الأهلي مدني (2/1)، مريخ نيالا (2/0) (بملعب المريخ)، ثم التعادل السلبي أمام مضيّفه الخرطوم الوطني، ثم الخسارة أمام مضيّفه هلال الأبيّض (0/1)، والفوز على ضيفه الأهلي عطبرة (5/1)، وعلى مضيّفه الأهلي شندي (2/0)، ثم الخسارة أمام نده التقليدي الهلال (1/2)، التعادل الإيجابي أمام مضيّفه هلال كادوقلي (1/1).

مسيرة الفريق في القسم الثاني

الإنتصار على مضيّفيه مريخ كوستي والرابطة توالياً (4/2) و(2/1)، الفوز (1/0) على ضيفه الأمير البحراوي وهي ذات النتيجة التي فاز بها على ضيفه النسور، الفوز على مضيّفه النيل شندي (4/2)، والفوز على مضيّفه الأهلي الخرطوم (3/1)، الإنتصار على ضيفه مريخ الفاشر (3/0)، وعلى ضيفه هلال الفاشر (4/0)، التعادل أمام مضيّفه الأمل عطبرة (1/1)، ثم الفوز على الأهلي عطبرة بملعب عطبرة (3/2)، الخسارة أمام ضيفه الخرطوم الوطني (0/1)، الخسارة أمام ضيفه هلال الأبيّض (1/5)، الفوز على ضيفه هلال كادوقلي (3/1)، الفوز على مريخ نيالا بملعب نيالا (1/0)، الفوز بإستاد مدني على الأهلي مدني (5/3)، والفوز على ضيفه الأهلي شندي (2/0)، ثم إعتباره مهزوماً أمام الهلال (0/2)

تفاصيل أهداف المريخ الـ (65)

أحرز رُماة المريخ خلال البطولة (65) هدفاً كانت تفاصيلها كالآتي

(27) هدفاً خلال الدورة الأولى كانت كالأتي : (5 أهداف في شباك الأهلي عطبرة) و(3 أهداف في شباك الأمير البحراوي) وهدفان في شباك كل من مريخ كوستي، الرابطة كوستي، مريخ الفاشر، الأهلي الخرطوم، الأمل عطبرة، الأهلي مدني، مريخ نيالا، والأهلي شندي، هذا بالإضافة الى هدف وحيد في شباك كل من النيل شندي، والهلال، وهلال كادوقلي بينما ولجت شباك المريخ (8) أهداف كانت من قِبّل مريخ الفاشر والأهلي عطبرة والأهلي مدني وهلال الأبيضّ والأمير البحراوي وهلال كادوقلي بواقع هدف من كل فريق، وهدفين من قِبّل الهلال .

وفي القسم الثاني من البطولة بلغت حصيلة المريخ من الأهداف (38) هدفاً كانت كالآتي : (5 أهداف) في شباك الأهلي مدني، (4 أهداف) في شباك كل من مريخ كوستي،النيل شندي، هلال الفاشر،(3 أهداف) في شباك كل من أهلي الخرطوم، مريخ الفاشر، الأهلي عطبرة، وهلال كادقلي، وهدفين في شباك كل من الرابطة كوستي وأهلي شندي، هدف وحيد في شباك كل من الأمير والنسور والأمل عطبرة وهلال الأبيّض ومريخ نيالا.

بينما ولجت شباك الفريق خلال الدورة الثانية (21) هدفاً (5 أهداف) من قِبّل هلال الأبيّض و3 أهداف من قِبّل الأهلي مدني، هدفين من قِبّل كل من مريخ كوستي، النيل شندي، الأهلي عطبرة، والهلال، وهدف وحيد من قِبّل كل من الرابطة كوستي، الأهلي الخرطوم، الأمل عطبرة، الخرطوم الوطني، هلال كادوقلي.

خسر بأرضة مرّتين فقط

الأهلي شندي في المركز الثالث بـ (73) نقطة و(68) هدفاً

قفز الأهلي شندي بمركزه الذي كان عليه مع خواتيم القسم الأوّل والذي حل فيه في المركز الرابع الى المركز الثالث بنهاية البطولة بعد أن إستطاع أن يجمع في رصيده (73) نقطة و(68) هدفاً أحرزها رماته خلال البطولة كان للنيجيري كليتشي أوسونو نصيب الأسد منها بعد تُوّج بلقب الهدّاف برصيد (38) هدفاً، جمع الأرسنال نقاطه بالفوز في (23) مباراة والتعادل في (4) مباريات وتعرّض للخسارة في (7) مباريات

ومن الملاحظ أن الأهلي شندي قد تعرّض للخسارة داخل ملعبه في مناسبتين فقط الأولى أمام المريخ في الدورة الأولى (0/2) والثانية بالقسم الثاني أمام هلال كادوقلي (0/1).

نصف إنتصاراته بنتيجة (1/0)

هلال الأبيّض يحل رابعاً في روليت المنافسة بـ (70) نقطة

إستطاع فريق هلال الأبيّض أن يخطو خطوات واثقة في روليت المنافسة خاصة في القسم الثاني منها بعد أن قفز مركزين من الترتيب الذي كان عليه بنهاية القسم الأوّل (السادس) ليحتل المركز الرابع بـ (70) نقطة جمعها بالفوز في (20) مباراة والتعادل في (10) مباريات.

وكان هلال التبلدي هو الفريق الوحيد الذي تغلّب على طرفي القمة خلال الدورتين الأولى والثانية بعد أن تعادل سلبياً أمام ضيفه الهلال في الدورة الأولى وفاز عليه (4/2) بأم درمان في الدورة الثانية كما إستطاع أن يتغلّب على المريخ (رايح جاي) بالإنتصار عليه بهدف وحيد بالأبيض وإكتساحه بـ (5/1) بالقلعة الحمراء.

وخلال مسيرته خاصة في القسم الثاني من البطولة نجد أن هلال التبلدي قد تعرّض للخسارة مرّة واحدة في هذا القسم وهي خسارته في إستهلالية مباريات الدورة الثانية أمام مضيّفه الأهلي شندي (0/2)، بينما تعرّض للخسارة في ثلاث مناسبات خلال الدورة الأولى كانت أمام كل من ضيفه النسور(1/2) ومضيّفه الأهلي عطبرة (0/1) ومضيّفه هلال كادوقلي (0/1) أيضاً.

ومن الملاحظ أن هلال الأبيّض قد حقق الفوز في (20) مباراة نصفها كان بنتيجة (1/0) حيث فاز بتلك النتيجة خلال الدورة الأولى على كل من ضيفه هلال الفاشر ومضيّفه مريخ نيالا وضيفه المريخ ومضيّفه الأهلي مدني، وفاز بها في الدورة الثانية على كل من مضيّفه الأمير البحراوي، ومضيّفه النسور، وضيفه الأهلي الخرطوم، وضيفه الأمل عطبرة، ضيفه الأهلي عطبرة، وضيفه هلال كادوقلي.

صاحب أكبر فوز في الدورة الثانية

الخرطوم الوطني.. (18) إنتصاراً نصفها بملعبه والنصف الآخر خارج الديار

يعتبر فريق الخرطوم الوطني والذي حل خامساً في جدول الترتيب بـ (65) نقطة والتي جمعها بالفوز في (18) مباراة والتعادل في (11) مباراة يعتبر صاحب أكبر إنتصار خلال النصف الثاني من البطولة بعد إنتصاره على الأمير البحراوي بـ (7/1).

ومن مجموع الـ (18) مباراة التي حقق فيها (الأولاد) الفوز نجد أن هناك (9) مباريات حققوا فيها الفوز داخل ملعبهم والنصف الآخر كانت خارج قواعد الفريق بعد أن فاز في الدورة الأولى خارج أرضه على كل من مريخ الفاشر(2/1)، هلال الفاشر (1/0)، النسور(1/0)، الأمير البحراوي (2/1)، بينما حقق الخرطوم الوطني الإنتصار خارج دياره في الدورة الثانية على كل من مريخ كوستي (2/0)، الأهلي عطبرة (2/1)، المريخ (1/0)، الأهلي مدني (3/0)، مريخ نيالا (2/1)

أغلب إنتصاراته بنتيجة (1/0)

هلال كادوقلي في المركز السادس بـ (53) نقطة

حل فريق هلال كادوقلي في المركز السادس برصيد (53) نقطة جمعها بالفوز في (15) مباراة والتعادل في (8) مباريات ، ومن مجموع الـ (15) مباراة التي حقق فيها هذا الفريق الإنتصار كانت هناك (9) مباريات حقق فيها الفوز بنتيجة (1/0) بعد أن فاز بتلك النتيجة بالقسم الأوّل على كل من مضيّفه مريخ كوستي، ضيفه النسور،الأمير البحراوي بملعب كادوقلي، مضيّفه الأهلي الخرطوم، وضيفيه الخرطوم الوطني وهلال الأبيّض، فيما فاز بتلك النتيجة في الدورة الثانية على كل من مضيّفه الأهلي شندي وضيفه مريخ كوستي ومضيّفه النسور.

تفوّقت الرابطة على المريخ بالأهداف

أندية كوستي تتساوى في النقاط والمواجهات المباشرة

تساوى فريقا مدينة كوستي الرابطة والمريخ في عدد النقاط التي حصل عليها كل فريق والبالغة (35) نقطة، كما كان التعادل السلبي حاضراً بين الفريقين خلال الدورتين الأولى والثانية إلا أن عدد الأهداف المُحرزة(34 هدف للرابطة مقابل 22 هدف للمريخ) هو ما جعل الرابطة تتفوّق على المريخ لتحل في المركز الـ (12) ويأتي خلفها المريخ في المركز الـ (13)، جمعت الرابطة نقاطها الـ (35) بالفوز في (8) مباريات والتعادل في (11) مباراة، بينما كانت نقاط المريخ بالفوز في تسع مباريات والتعادل في ثمانية.

ترتيب الفرق الأخرى

{ مريخ الفاشر حل في المركز السابع برصيد (45) نقطة جمعها بالفوز في (12) مباراة والتعادل في تسع مباريات

{ بـ (40) نقطة جاء ترتيب مريخ نيالا في المركز الثامن بعد أن فاز في (10) مباريات وتعادل في مثلها

{ المركز التاسع كانت من نصيب الأمل عطبرة بـ (38) نقطة جمعها بالفوز في تسع مباريات والتعادل في (11) مباراة

{ الأهلي عطبرة في المركز العاشر برصيد (37) نقطة بعد أن حقق الإنتصار في (10) مباريات وتعادل في (7)

{ حل فريق الأهلي مدني في المركز الحادي عشر برصيد (36) نقطة جمعها بالفوز في (8) مباريات والتعادل في (12) مباراة

{ تساوى فريقا الأهلي الخرطوم والنيل شندي في النقاط بعد أن جمع كل فريق (33) نقطة.

{ حل فريق هلال الفاشر في المركز الـ (17) برصيد (29) نقطة جمعها بالفوز في سبع مباريات والتعادل في ثمانية

الأمير البحراوي أكثر الفرق إستقبالاً للأهداف

يعتبر فريق الأمير البحراوي والذي حل في المركز الـ (16) بـ (30) نقطة جمعها بالفوز في ست مباريات والتعادل في (12) مباراة يعتبر أكثر الفرق إستقبالاً للأهداف بعد أن ولجت شباكه (55) هدفاً

لم يحقق أي إنتصار خلال الدورة الثانية

النسور أقل الفرق تحقيقاً للفوز وأكثرها تعرّضاً للهزائم

يعتبر فريق النسور والذي حل في المركز الأخير بـ (22) نقطة جمعها بالفوز في أربع مباريات والتعادل في (10) يعتبر أقل الفرق تحقيقا للفوز بعد أن حقق الإنتصار في (4) مباريات فقط كانت خلال القسم الأوّل حيث فاز في مرّة واحدة خارج ملعبه على مضيّفه هلال الأبيّض (2/1)، وحقق الفوز بملعبه في ثلاث مباريات بنتيجة (1/0) على كل من الرابطة كوستي وهلال الفاشر ومريخ الفاشر.

كما يعتبر هذا الفريق أكثر الفرق تعرّضاً للخسارة بعد أن خسر في (20) مباراة من أصل (34) مباراة خاضها الفريق والملاحظ أن تلك الـ (20) مباراة التي خسر فيها النسور كانت هناك (14) مباراة خسرها بنتيجة (0/1) حيث خسر بهذه النتيجة في الدورة الأولى أمام كل من ضيفه الخرطوم الوطني، مضيّفه هلال كادوقلي، مضيّفه الهلال، وضيفه الأمير البحراوي بينما كانت الخسارة بتلك النتيجة في الدورة الثانية أمام كل من المريخ بملعب المريخ، مضيّفه هلال كادوقلي، ومضيّفه هلال الأبيّض، ضيفه الهلال،وضيفه الأهلي شندي، مريخ كوستي بملعب كوستي، مريخ نيالا بنيالا، مضيّفه الأمير البحراوي، وأمام ضيفيه النيل شندي والأهلي الخرطوم.

 (سايقا صلاح) و(عصير التبلدي)

هتافات.. شعارات.. بوستات كانت حاضرة في البطولة

درجت جماهير أندية القمة الهلال والمريخ خلال مشوار البطولة وبالأخص في نصفها الثاني على إطلاق شعارات وهتافات سخرية من بعضها البعض داخل الملاعب أو عن طريق نشر بوستات وهشتاقات على مواقع التواصل الإجتماعي خاصة عندما يتعثّر أحد طرفي القمة فكانت جملة (عصير التبلدي) حاضرة لدى الهلالاب والمريخاب في إشارة لفريق هلال الأبيّض الذي إستطاع أن يتفوّق على أندية القمة عندما تعادل سلبيا مع الهلال في الدورة الأولى بالأبيض وتغلّب عليه بنتيجة (4/2) بأم درمان وإستطاع أيضاً أن يتفوّق على المريخ بهدف دون رد بالأبيض وأن يكتسحه بالقلعة الحمراء بخماسية فكان أن سخرت جماهير الهلال من المريخ والعكس سخرت جماهير المريخ من الهلال بسبب هلال الأبيّض أو هلال التبلدي.

بينما كان هتاف (سايقا صلاح) حاضراً لدى جماهير الهلال في إشارة للاعب الخرطوم الوطني صلاح الأمير الذي إستطاع أن يغتال المريخ بهدف حسم به مباراة فريقه أمام المريخ.

طرائف وغرائب من الممتاز

{ مهاجمة أعداد كبيرة من أسراب النحل لملعب كادوقلي الذي كان يحتضن مباراة هلال كادوقلي وضيفه الهلال في إستهلالية مباريات البطولة الشئ الذي حال دون قيام المباراة في ظل اللسعات التي تعرّض لها عدد كبير من لاعبي الفريقين والجماهير الغفيرة التي كانت حاضرة ما دفع قاضي الجولة لإتخاذ قرار تأجيل المباراة لتلعب في اليوم التالي

{ تأخير إنطلاقة إحدى مباريات الدورة الأولى لنصف ساعة كاملة وذلك بسبب نسيان الإتحاد العام إخطار طاقم التحكيم المعيّن لإدارة المباراة التي كانت تجمع الخرطوم الوطني وضيفه مريخ نيالا بإستاد الهلال ليتم الإستعانة في اللحظات الأخيرة بحكم كان يتأهب لإدارة مباراة بدار الرياضة أم درمان وذلك بحكم موقعه الجغرافي القريب من إستاد الهلال!

{ تفاجأ فريقا الخرطوم الوطني ومريخ نيالا  بوجود لاعبي المريخ يجرون عمليات الإحماء والتدريبات داخل الملعب الذي كان من المفترض أن تُقام عليه مباراتهما وهو ملعب المريخ وذلك نسبة لعدم إخطار الإتحاد العام للمريخ بقيام المباراة التي تم تأجيلها لهذا السبب !

{ إجبار نادي الأهلي عطبرة على مواجهة النسور الأمدرماني بشعار نادي الهلال الإحتياطي ذو اللون الأسود،  وذلك بعد أن غابت إدارة النسور عن الإجتماع التقليدي للمواجهة المعنية، وحينما حان موعد المواجهة تمسكت إدارة النسور بأداء المقابلة بالشعار الأبيض، الشئ الذي أدى لتأخير إنطلاقة المباراة لنصف ساعة كاملة، قبل أن تنطلق صافرة البداية، في أعقاب وصول شعار نادي الهلال، الذي إرتداه "الإكسبريس"، في سابقة لم تحدث من قبل في تأريخ دوري سوداني الممتاز لكرة القدم.

{ مهاجمة أسراب النحل مرّة أخرى في خواتيم الدوري في مباراة هلال كادوقلي التي إستضاف فيها الأهلي مدني وكسبها بهدفين دون رد إلا أن هذه المرّة تم فيها مطاردة النحل و إكمال المباراة!

بإستثناء عطبرة وشندي وأم درمان

التعادل يسيطر على كلاسيكو المدن

بإستثناء ديربي عطبرة وشندي وأم درمان نجد أن التعادل قد سيطر على بقية مواجهات الديربي في المدن المختلفة خلال الدورتين الأولى والثانية بعد أن كان التعادل عنواناً لـ قمة الخرطوم بين الخرطوم الوطني والأهلي حيث تعادلا في القسم الأوّل بهدف لكل، ونفس النتيجة التي إنتهت عليها مباراتهما في الدورة الثانية ، كما كان التعادل الإيجابي بهدف لكل حاضراً في قمة مدينة الفاشر بين هلالها ومريخها خلال الدورة الثانية وفي الدورة الأولى كانت قد إنتهت مباراتهما بالتعادل السلبي، أما ديربي مدينة كوستي بين الرابطة والمريخ فقد كان التعادل السلبي عنواناً لها خلال الدورتين الأولى والثانية، وفي ديربي أم درمان كانت الغلبة للهلال في القسم الأوّل بنتيجة (2/1) والقسم الثاني بنتيجة (2/0) بعد إنسحاب المريخ ، وفي عطبرة فاز الأمل بهدف وحيد على ندّه الأهلي بالدورة الأولى وبهدف وحيد أيضاً في الدورة الثانية، وفي شندي فاز الأهلي على النيل بثلاثية بيضاء في القسم الأوّل من البطولة ثم كرر فوزه مرّة أخرى في الدورة الثانية بهدفين دون رد.

حقائق وأرقام

{ الهلال أكثر الفرق تحقيقاً للفوز وأكثرها إحرازاً للأهداف وأقلها تعرّضاً للخسارة وأقلها تعادلاً وأقلها إستقبالاً للأهداف بعد أن فاز في (28) مباراة وأحرز رماته (82) هدفاً وخسر في (3) مباريات وتعادل في مثلها وولجت شباكه (15) هدفاً

{ النسور أقل الفرق تحقيقاً للإنتصار وأقلها إحرازاً للأهداف بعد أن فاز في (4) مباريات فقط وأحرز رماته (18) هدفاً

{ الأهلي الخرطوم والأمير البحراوي أكثر الفرق تحقيقاً للتعادل بعد أن تعادل كل فريق منهما في (12) مباراة

{ الأهلي عطبرة ومريخ كوستي والنيل شندي يشتركون في عدد مرّات الخسارة بعد أن خسر كل فريق منهم في (17) مباراة، كما إشتركت فرق مريخ نيالا والأمل عطبرة والأهلي مدني في عدد مرات الخسارة أيضاً بعد أن خسر كل فريق في (14) مباراة

{ الأهلي مدني والرابطة كوستي والنيل شندي يشتركون في عدد مرات الفوز بعد أن فاز كل فريق منهم في (8) مباريات، وكذلك مريخ نيالا والأهلي عطبرة حيث فاز كل فريق منهما في (10) مباريات

{ الأمير البحراوي أكثر الفرق إستقبالاً للأهداف بعد أن إستقبلت شباكه (55) هدفاً

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY