إسبانيا ترفض الهزيمة بهدف قاتل في إنجلترا وقمة إيطاليا وألمانيا سلبية

267 views مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 16 نونبر 2016 - 12:53 مساءً
إسبانيا ترفض الهزيمة بهدف قاتل في إنجلترا وقمة إيطاليا وألمانيا سلبية

كوت ديفوار تفرض التعادل السلبي علي فرنسا

إسبانيا ترفض الهزيمة بهدف قاتل في إنجلترا وقمة إيطاليا وألمانيا سلبية

تعادل منتخبا إيطاليا وألمانيا سلبيا في اللقاء الودي الذي جمع بينهما على ملعب سان سيرو بمدينة ميلانو.

المباراة بدأت بشكل متوازن من جانب المنتخبين مع أفضلية نسبية للمنتخب الإيطالي على صعيد الاستحواذ على الكرة والسيطرة على وسط الملعب.

وتميز أداء الفريقين بالنظام وحسن التمركز، ولكن دون التقيد بأداء دفاعي والاعتماد على نقل الكرة في كل أنحاء الملعب، خاصة من الجانب الألماني للوصول إلى مرمى العملاق جيانلويجي بوفون.

لم يتغير شكل اللقاء بمرور الوقت ليطلق الحكم صافرته معلنا نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي دون خطورة حقيقية على مرمى كلا المنتخبين.

ودفع جيامبيرو فينتورا، المدير الفني للمنتخب الإيطالي، بالشاب جيانلويجي دورناروما في حراسة المرمى كما دفع بأستوري بدلا من رومانيولي، مع بداية الشوط الثاني، بينما لم يجرِ يواخيم لوف، نظيره في ألمانيا، أي تغييرات على تشكيلته التي بدأت المباراة.

وحرم البديل الإسباني إيسكو المنتخب الإنجليزي من فوز لافت عندما سجل هدف التعادل الثمين في الزفير الأخير (2-2) في المباراة الودية على ملعب  ويمبلي الشهير مساء الثلاثاء.

وأحرز هدفي انجلترا آدم لالانا في الدقيقة (9 من ركلة جزاء) وجايمي فاردي في الدقيقة (47)، فيما سجل إياجو أسباس في الدقيقة (89) وإيسكو في الدقيقة (90+6) هدفي اسبانيا.

أشرك مدرب المنتخب الإنجليزي المؤقت جاريث ساوثجيت، المهاجم جايمي فاردي بدلا من دانييل ستوريدج الذي أحرز هدفا في المباراة الأخيرة أمام أسكتلندا (3-0)، ولعب آدم لالانا ورجيم سترلينج كجناحين بمساندة من جيسي لينجارد، فيما تولى جوردان هندرسون الذي ارتدى شارة القائد توزيع اللعب بمساعدة إريك اير، وشارك ناثانيال كلاين كظهير أيمن على حساب كايل ووكر.

في الناحية المقابلة، لعب المنتخب الإسباني بطريقة 4-3-2-1، فتكون الخط الخلفي من اينيجو مارتينيز وناتشو وسيزار أزبيليكويتا وداني كارفاخال أمام الحارس الخبير بيبي رينا، وقام سيرجيو بوسكيتس بدوره المعتاد كلاعب ارتكاز مع تولي الثنائي تياجو ألكانتارا وخوان ماتا صناعة الألعاب، وشارك المخضرم أرتيز أدوريز كرأس حربة ومن حوله الجناحين دافيد سيلفا وفيتولو.

وباغت لالانا، الإسبان عندما اقتنص الكرة ومرر بينية متقنة من الناحية اليمنى إلى فاردي الذي تقدم بالكرة وحاول مرواغة الحارس بيبي رينا الذي عرقله، فاحتسب الحكم ركلة جزاء نفذها لالانا مفتتحا التسجيل في الدقيقة التاسعة.

واضطر الإنجليز لإجراء تبديلا اضطراريا في الدقيقة 26 عندما أصيب لالانا ليدخل مكانه جناح أرسنال ثيو والكوت.

أجرى المنتخبان مجموعة من التبديلات في الشوط الثاني، فدخل إياجو أسباس وكوكي في تشكيلة المنتخب الإسباني، والحارس توم هيتون وفيل جاجيلكا في تشكيلة انجلترا التي بدأت الشوط بقوة عندما أهدر والكوت فرصة التسجيل بعد هزت كرته الشباك من الخارج اثر تمريرة من لينجارد في الناحية اليمنى.

وسرعان ما ضاعفت انجلترا تقدمها بهدف ثان في الدقيقة 47 بعدما رفع هندرسون عرضية من الجهة اليمنى قابها فاردي برأسه بقوة في المرمى، وهو الهدف الأول لفاردي في المباريات الـ15 الأخيرة له مع انجلترا وليستر سيتي.

وأجرى الإسبان تبديلا ثالثا بدخول أندير هيريرا مكان غير الموفق تياجو، وتحسن أداء لا روخا بعض الشيء وسدد دافيد سيلفا من داخل منطقة الجزاء لكن هيتون لم يجد صعوبة في إبعادها، وفي الدقيقة 61 مرر رحيم سترلينج الكرة إلى لينجارد الذي راوغ رينا وحاول التمرير إلى فاردي لكن ناتشو شتت الكرة.

ولجأ مدرب إسبانيا يولين لوبيتيجي للحلول الفردية من خلال إشراك ثنائي ريال مدريد إيسكو وألفارو موراتا مكان سيلفا وأدوريز، فيما خرج رحيم سترلينج من الملعب ودخل مكانه أندروس تاونسند، ثم جاء الدور على الصاعد ماركوس راشفورد ليشترك بدلا من فاردي.

واستمرت التبديلات، فشارك الإسباني نوليتو بدلا من بوسكيتس، والإنجليزي أرون كريسويل مكان داني روز، وتألق الدفاع الإنجليزي وحارسه هيتون في إبعاد الخطر من أمام مرماهم، حتى الدقيقة 89 عندما راوغ أسباس جون ستونز قبل أن يسدد كرة جميلة اصطدمت بالقائم وتهادت في المرمى.

وفي الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع، عوض إيسكو إهداره الفرص عن طريق إحراز هدف التعادل بعدما استلم الكرة بصدره داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد في الشباك من وضع صعب.

وتعادلت فرنسا وديا مع ضيفها المنتخب الإيفواري سلبيا في المباراة التي جمعت بين الفريقين على ملعب بوليرت ديليليس.

ويأتي هذا التعادل عقب الفوز الصعب التي حققته فرنسا على السويد بهدفين لواحد يوم الجمعة في الجولة الرابعة من التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا.

وتحتل فرنسا صدارة مجموعتها الأولى في التصفيات بعشر نقاط وبفارق ثلاث نقاط عن هولندا صاحبة المركز الثاني والسويد الثالثة بفارق الأهداف.

بينما حققت كوت ديفوار هذا التعادل السلبي بعد نتيجة مماثلة أمام المغرب في التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم أيضا.

ويحتل المنتخب الإيفواري صدارة مجموعته في التصفيات بأربع نقاط بفارق نقطتين عن الجابون الثانية والمغرب الثالثة.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.