الامارات تكسب العراق وتستفيد من سقوط السعودية امام اليابان

0
257 views

إيران تحتفظ بالصدارة برغم تعادلها مع سوريا سلباً

الامارات تكسب العراق وتستفيد من سقوط السعودية امام اليابان

استعاد منتخب الامارات نغمة الفوز واحيا اماله في المنافسة على احدى بطاقتي المجموعة الثانية بانتصاره المهم على ضيفه العراقي 2-صفر في ابوظبي في الجولة الخامسة من الدور الحاسم من التصفيات الاسيوية المؤهلة الى مونديال 2018 في روسيا.

وسجل احمد خليل في الدقيقة (26) واسماعيل مطر في الدقيقة (90+3) الهدفين.

وهو الهدف الخامس عشر لاحمد خليل في التصفيات ليتصدر ترتيب الهدافين بفارق هدف عن مهاجم منتخب السعودية محمد السهلاوي.

ودفع مهدي علي مدرب الامارات بورقته الثانية باشراك المخضرم اسماعيل مطر بديلا لاحمد خليل في الدقيقة (74)، وكان مهاجم الوحدة عند حسن الظن بعدما سجل الهدف الثاني اثر تمريرة متقنة من علي مبخوت في الدقيقة الثالثة الاخيرة من الوقت بدل الضائع.

وكانت اليابان الحقت الخسارة الاولى في الدور الحاسم بالسعودية عندما تغلبت عليها 2-1، في حين تعادلت استراليا مع ضيفتها تايلاند 2-2 ضمن المجموعة ذاتها.

وتتصدر السعودية الترتيب في ختام الجولة الخامسة برصيد 10 نقاط، بفارق الاهداف امام اليابان، و9 نقاط لاستراليا بفارق الاهداف امام الامارات، و3 نقاط للعراق، ونقطة واحدة لتايلاند.

وكانت المنتخب الاماراتي المستفيد الاكبر من جولة الامس، وأصبح على بعد نقطة واحدة من المركز الاول.

وحسمت اليابان مواجهتها مع ضيفتها السعودية والحقت بها الهزيمة الاولى بالفوز عليها 2-1 على ملعب سايتاما 2000

ودخل المنتخب السعودية الى هذه المباراة وهو يتربع على صدارة المجموعة برصيد 10 نقاط حصدها من ثلاثة انتصارات وتعادل وكان يمني النفس بالمحافظة على سجله الخالي من الهزائم والعودة من سايتاما بنقطة على اقل تقدير، لكن فريق المدرب الهولندي بيرت فان مارفيك سقط بهدفين واصبح مهددا بفقدان الصدارة التي يتشاركها الان مع اليابان، لمصلحة استراليا بطلة اسيا (8 نقاط) التي تلعب لاحقا مع مضيفتها تايلاند.

وتدين اليابان بفوزها الثالث الى هيروشي كيوتاكي وجينكي هاراغوشي اللذين سجلا الهدفين، الاول في الدقيقة 45 من ركلة جزاء مثيرة للجدل احتسبها الحكم بداعي  لمس الكرة من عبد الملك الخيبري داخل المنطقة لكن الاعادة اثبتت بانه تصدى للكرة بصدره.

واحتج لاعبو المنتخب السعودي طويلا من دون طائل على قرار الحكم. واضاف الساموراي الازرق الثاني في الدقيقة 80 بعدما وصلت الكرة داخل المنطقة الى  هاراغوشي من تمريرة عرضية ليوتو ناغاتومو فتابعها في الشباك من نقطة الجزاء تقريبا.

واشتعلت المباراة في الثواني الاخيرة عندما نجحت السعودية في تقليص الفارق عبر عمر هوساوي الذي سقطت الكرة امامه بعدما صدها الحارس الياباني اثر تسديدة من ناصر الشمراني، فتابعها لترتد من الدفاع وتتخطى خط المرمى قبل ان يصل اليها المدافع (90).

وضغط المنتخب السعودي بحثا عن التعادل وحصل على اكثر من فرصة لانقاذ نقطة لكنه اصطدم بتألق الحارس الياباني.

واكملت السعودية الثواني الاخيرة بعشرة لاعبين بعد حصول اسامة هوساوي على انذار ثان ما سيحرمه من المشاركة في مباراة الجولة المقبلة ضد تايلاند في 23 مارس المقبل.

وكانت مباراة اليوم الرقم 12 في تاريخ مواجهات المنتخبين في كافة البطولات، إذ سبق أن تواجها 11 مرة وفازت السعودية في 3 واليابان في 8 مقابل تعادل واحد.

وواصلت استراليا نزيف النقاط بسقوطها في فخ التعادل امام مضيفتها تايلاند 2-2 في بانكوك

وكانت استراليا البادئة بالتسجيل عبر قائدها لاعب وسط كريستال بالاس الانكليزي مايل جيديناك في الدقيقة التاسعة من ركلة جزاء، بيد ان تايلاند ردت بهدفين لتيراسيل دانغا في الدقيقتين 20 و57 من ركلة جزاء، قبل ان يحذو حذوه جيديناك ويسجل هدفه الشخصي الثاني من ركلة جزاء ايضا في الدقيقة 67 مدركا التعادل.

وهو التعادل الثالث على التوالي لاستراليا التي استهلت التصفيات بفوزين متتاليين على العراق والسعودية، قبل ان تعجز عن كسب اكثر من نقطة في مبارياتها الثلاث الاخيرة امام السعودية واليابان وتايلاند.

في المقابل، اوقفت تايلاند هزائمهما المتتالية في الجولات الاربع الاولى وكسبت نقطتها الاولى في الدور الحاسم.

واحتفظ منتخب ايران بصدارة المجموعة الاولى برغم تعادله مع مضيفه السوري سلبا الثلاثاء في ماليزيا

واقيمت المباراة في ماليزيا لتعذر خوض المنتخب السوري مبارياته على ارضه بسبب الحرب الدائرة فيها منذ اكثر من خمسة اعوام.

وكانت كوريا الجنوبية فازت على اوزبكستان 2-1، في حين تعادلت الصين مع قطر سلبا ضمن المجموعة ذاتها.

ورفعت ايران رصيدها الى 11 نقطة، مقابل 10 نقاط لكوريا الجنوبية، و9 لاوزبكستان، و5 لسوريا و4 لقطر ونقطتين للصين.

واجبرت قطر مضيفتها الصين على الاكتفاء بالتعادل صفر-صفر

وخاض المنتخبان المباراة وهما بامس الحاجة للنقاط الثلاث لان الصين تقبع في ذيل المجموعة برصيد نقطة واحدة حصلت عليها من تعادلها في الجولة الثانية مع ايران (صفر-صفر)، فيما دخلت قطر الى المواجهة وهي تبحث عن فوزها الثاني فقط بعد ذلك الذي حققته في الجولة السابقة على سوريا (1-صفر).

ومن المؤكد ان هذا التعادل لا يخدم مصلحة اي من الطرفين

وكانت الصين تخوض مباراتها الاولى بقيادة المدرب الايطالي الفذ مارتشيلو ليبي الذي تنتظره مهمة صعبة بعد ان حل خلفا لغاو هونغبو

لكن المهمة ازدادت صعوبة بعد التعادل امام قطر التي حصلت على نقطتها الرابعة في ثلاث مباريات بقيادة مدربها الجديد الاوروغوياني خورخي فوساتي الذي حل خلفا لمواطنه دانيال كارينيو،

ويتأهل الى نهائيات كأس العالم بطل ووصيف كل من المجموعتين، على ان يلعب صاحبا المركز الثالث مواجهتين فاصلتين في ملحق آسيوي، ثم يتأهل الفائز لملاقاة رابع منطقة الكونكاكاف في ملحق آخر.

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY