تاهل برشلونة ومان سيتي واتليتكو يحسم الصدارة وأرسنال يرفضها

122 views مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 24 نونبر 2016 - 2:27 مساءً
تاهل برشلونة ومان سيتي واتليتكو يحسم الصدارة وأرسنال يرفضها

سقوط البايرن

تاهل برشلونة ومان سيتي واتليتكو يحسم الصدارة وأرسنال يرفضها

 

تأهل برشلونة إلى ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا بعد الفوز على سيلتك الأسكتلندي بثنائية ليونيل ميسي.

وفاز البرسا على سيلتك بهدفين دون رد في الجولة الخامسة بملعب سيلتك بارك.

وبهذه النتيجة ضمن برشلونة إنهاء المجموعة في المركز الأول دون النظر لنتائج باقي الفرق.

أحرز ميسي الهدف الأول في الدقيقة 24، ثم أضاف الهدف الثاني من ركلة جزاء في الدقيقة 56، ليصل إلى الهدف رقم 9 في دوري الأبطال هذا الموسم.

يدين البارسا بالفوز لنجمه ميسي الذي سجل ثنائية في الدقيقتين 24 و56 من ركلة جزاء، ليضمن للفريق الكتالوني التأهل لدور ال16 على صدارة المجموعة، بينما تجمد رصيد سيلتيك عند نقطتين في ذيل الترتيب.

عاد ميسي ولويس سواريز مجددًا للضلع الثالث نيمار في هجوم البارسا بعد الغياب عن اللقاء الأخير في الليجا أمام مالاجا، ليمنح البارسا التفوق الكاسح والتحكم في مجريات اللعب على مدار الشوطين.

أما برندان رودجرز المدير الفني لسيلتيك اعتمد على خطة 4-2-3-1، ولكنه فشل تمامًا في استغلال عاملي الأرض والجمهور، واختفت خطورة فريقه تمامًا، لعدم الاستفادة من الهجمات المرتدة وسرعة الثلاثي سكوت سينكلير، توم روجيتش، كالوم ماكجريجور، بينما كان التهديد الوحيد للمرمى من المهاجم الفرنسي موسى ديمبيلي، أنقذها تير شتيجن ببراعة بعد مرور 37 دقيقة.

فرض لويس إنريكي إيقاعه على اللقاء، وأجاد لاعبوه الاستحواذ على الكرة بين ثلاثي الوسط بوسكيتس، راكيتيتش وأندري سيلفا، إلا أن ميسي كان النجم الأول للمباراة، ومصدر الإزعاج الوحيد على مرمى سيلتيك.

هدد "البرغوث" المرمى مرتين بكرة بجوار القائم الأيسر، وأخرى فوق العارضة، قبل أن ينجح في إحراز هدف بتسديدة خاطفة في الزاوية اليمنى، مستغلاً تمريرة رائعة من زميله البرازيلي نيمار جونيور.

ولم يكتف الساحر الأرجنتيني بذلك، بل قدم هدية على طبق من ذهب لسواريز من كرة عرضية، إلا أن المهاجم الأوروجوياني أضاع هدفًا مؤكدًا بضربة رأس، تصدى لها حارس سيلتيك كريج جوردون بصعوبة.

في الشوط الثاني، ظهر أصحاب الأرض بأداء أفضل نسبيًا في أول 10 دقائق، ولكنه لم يستمر كثيرًا، بل كانت انتفاضة بطعم "حلاوة الروح" ، حيث هدد المرمى بتسديدة كالوم ماكجريجور ثم أنقذ تير شتيجن هدفًا محققًا من رأسية موسى ديمبلي.

إلا أن الفريق الاسكتلندي انهار تمامًا بعد الهدف الثاني الذي سجله ليونيل ميسي من ركلة جزاء نتيجة تعرض لويس سواريز لعرقلة واضحة، بعدها أصيب لاعبو سيلتيك بالشلل، واستسلموا تماما للخسارة وتوديع دوري الأبطال.

على الجهة الأخرى، قام إنريكي بتنشيط الصفوف بعد ضمان الفوز، حيث أشرك لوكاس ديني مكان ألبا، ثم مارلون وأردا توران مكان بيكيه ونيمار الذي فقد أعصابه وحصل على إنذار بعد مشادة ميكائيل لوستيج مدافع سيلتيك.

ووسط استسلام تام لفريق سيلتيك، تلاعب ميسي بالدفاع، وقدم هدية ثانية لزميله لويس سواريز، إلا أنه سدد الكرة هذه المرة في القائم الأيمن، ليخرج الفريق الكتالوني بنقاط المباراة بعد 4 دقائق وقت بدل ضائع.

وتأهل مانشستر سيتي لثمن النهائي بعد التعادل خارج ملعبه مع بروسيا مونشنجلادباخ الألماني 1-1.

ولعب سيتي ضد مونشنجلادباخ في الجولة الخامسة لدور المجموعات بدوري الأبطال، في المباراة التي أقيمت بملعب بروسيا بارك.

تقدم بروسيا بتسديدة قوية من رافينيا في الدقيقة 24.قبل أن يتعادل مانشستر سيتي في الدقيقة 45 بهدف للإسباني دافيد سيلفا.

وخلال المباراة تعرض لارس ستيندل لاعب مونشنجلادباخ للطرد، وكذلك فرناندو لاعب مانشستر سيتي.

بهذه النتيجة وصل مانشستر سيتي إلى النقطة 8 في المركز الثاني ، ووصل مونشنجلادباخ للنقطة الخامسة في المركز الثالث.بينما يتصدر المجموعة برشلونة برصيد 12 نقطة.

حسم أتليتكو مدريد صدارة المجموعة الرابعة بفوزه بهدفين نظيفين على ملعبه أمام إيندهوفن الهولندي.

ورفع الفريق الإسباني بفوزه على ايندهوفن رصيده إلى 15 نقطة واستغل خسارة بايرن ميونخ أمام مضيفه روستوف الروسي (2-3)، ليوسع الفارق بينه وبين الفريق البافاري إلى ست نقاط.

وبذلك يذهب الأتلتي إلى ملعب إليانز أرينا لمواجهة بايرن في ختام دور المجموعات، وهو متصدر للمجموعة مهما كانت نتيجة اللقاء.

ورفع روستوف بفوزه على بايرن رصيده إلى 4 نقاط في حين يتذيل أيندهوفن المجموعة بنقطة واحدة

وأحرز جاميرو الهدف الأول ل في الدقيقة 55 من تمريرة لجريزمان الذي انطلق بهجمة مرتدة ومررها لمواطنه ليسدها قوية زاحفه داخل الشباك.

وأضاف جريزمان الهدف الثاني في الدقيقة 66 اثر تمريره من تياجو مينديش ليسددها من داخل المنطقة بيسراه داخل الشباك.

وثأر روستوف الروسي من بايرن ميونيخ وهزمه 3-2

وسجل الايراني سردار ازمون في الدقيقة (44) وديميتر بولوز في الدقيقة (50 من ركلة جزاء) والاكوادوري كريستيان نوبوا في الدقيقة (67) اهداف روستوف، والبرازيلي دوغلاس كوستا في الدقيقة (34) والاسباني خوان برنات في الدقيقة (52) هدفي بايرن ميونيخ.

وكان بايرن المتأهل الى ثمن النهائي، الحق خسارة قاسية بروستوف بحماسية نظيفة في مباراة الذهاب على ملعب اليانز ارينا، لكن روستوف الذي يشارك للمرة الاولى في هذه المسابقة رد له الدين على ملعبه وبات اول فريق روسي يهزم الفريق البافاري.

والخسارة هي الثانية لبايرن ميونيخ على التوالي بعد سقوطه محليا امام غريمه التقليدي دورتموند صفر-1 السبت الماضي

وفقد أرسنال صدارة المجموعة الأولى بعد أن تعادل على ملعبه 2-2 مع باريس سان جيرمان

وبات باريس سان جيرمان متفوقا في المواجهات المباشرة مستفيدا من قاعدة الهدف خارج الأرض، بعد أن تعادلا 1-1 في باريس.

ورفع الفريقان رصيدهما إلى 11 نقطة بعد أن ضمنا الصعود رسميا في الجولة الماضية.

وجلس المصري محمد النني لاعب وسط أرسنال على مقاعد البدلاء ولم يشارك في المباراة.

وتقدم كافاني للضيوف في الدقيقة 18 بعد أن أرسل ماتويدي عرضية وسط غفلة من دفاع أرسنال ليحولها المهاجم الأوروجوياني داخل شباك أوسبينا.

وحصل أليكسيس سانشيز نجم المدفعجية على ركلة جزاء قبل أن ينتهي الشوط الأول انبرى لها الفرنسي أوليفيه جيرو بنجاح محولها داخل شباك باريس سان جيرمان بنجاح.

في الشوط الثاني وبالصدفة البحتة تقدم أرسنال لأول مرة في المباراة بالدقيقة 60 بعد أن حول فيراتي كرة طائشة داخل مرماه ليتقدم أصحاب الأرض.

لكن في الدقيقة 77 عاد البرازيلي لوكاس مورا عدل النتيجة بمساعدة أليكس إيووبي لاعب أرسنال بعد أن غير اتجاه رأسيته لداخل شباك أرسنال.

وانتهت مواجهة بشكتاش وبنفيكا بتعادل مثير 3-3 في مباراة استحوذ كل من طرفيها على شوط من أشواط اللقاء

بنفيكا الضيف قدم بداية نارية، جونكالو جويديس في الدقيقة العاشرة يتلقى تمريرة بينية داخل منطقة الجزاء ويراوغ حارس مرمى بشكتاش معلنا عن الهدف الأول.

الأهداف الرائعة لا تتوقف للفريق البرتغالي، في الدقيقة 25 ينطلق نيلسون سيميدو في الجبهة اليمنى ويسدد مقوسة رائعة في الزاوية اليمنى لمرمى بشكتاش

تحول اللقاء إلى اكتساح لأصحاب القمصان الحمر عندما سجل ليوبومير فيسيا هدفا هو أحد أغرب أهداف الموسم: رأسيتان من كونستانتينوس ميتروجلو ارتطمتا بعارضة بشكتاش قبل أن ترتد رأسية إدواردو سالفيو من القائم لينهي فيسيا الهجمة بتسديدة تسكن الشباك.

في الشوط الثاني، حاول بشكتاش تحويل وجهة المباراة بكل طاقته قبل أن تسفر محاولاته عن هدف أكروباتي سجله سنك توسون من مقصية رائعة.

واصل الفريق التركي وجماهيره الضغط على المنافس حتى احتسب حكم المباراة ركلة جزاء في الدقيقة 83 سجل منها ريكاردو كواريزما الهدف الثاني لبشكتاش.

وقبل انتهاء الوقت الأساسي بدقيقة، وصلت الكرة إلى فنسنت أبو بكر داخل منطقة الجزاء لم يتردد الدولي الكاميروني في تحويلها داخل الشبكا تنتهي المباراة المثيرة بالتعادل.

وزادت الاثارة اشتعالاً في المجموعة عقب التعادل السلبي الذي خيم على لقاء نابولي مع ضيفه دينامو كيف.

وكان نابولي يحتاج لفوز من أجل ضمان البطاقة الأولى عن المجموعة، ليفشل في الحصول عليها بعد تعادله مع دينامو كييف.

وبذلك يكون الصراع من أجل بطاقتي التأهل عن هذه المجموعة محصور حتى الآن بين الثلاثي نابولي وبنفيكا البرتغالي وبيشكتاش التركي.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.