خلف الشباك – كبوتش – فكــــــــــرتي المَسّت غرورك 10 نوفمبر 2016

972 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 12 نونبر 2016 - 10:41 صباحًا
خلف الشباك – كبوتش – فكــــــــــرتي المَسّت غرورك   10 نوفمبر 2016

{ هدفان رائعان دوّنهما المهاجم الصاروخ الشاب ولاء الدين موسى في شباك الفراعنة عصر أمس أكدّ بهما هذا النجم المُتمكّن بُعد نظر القائمين على الأمر في الهلال الذين وضعوا إستراتيجية مُحكمة أساسها الإعتماد على الشباب، فالنجم ولاء الدين الذي حُرم من المشاركة بأمر الروماني إيلي بلاتشي لأطول الفترات عاد بهذين الهدفين ليدخل الطمأنينة في نفوس الهلالاب الذين عوّلوا عليه وإعتبروه إمتداداً للنجم الراحل فلتة زمانه والي الدين محمد عبد الله .. وهنا من حقنا أن نسعد ونتفاخر بالكوكبة التي شرّفت السودان أمام الفراعنة رغم أن التجربة ودّية ولكنها تمثّل مستقبلاً مُشرقاً لفرقة طالما عوّلنا عليها لتشريفنا في المشوار الأفريقي بعد أن صعدت للنهائيات …

{ وأمس حملت الأخبار تعجرف المُتعجرف العجوز الفرنسي الإيطالي دييغو غارزيتو الذي سبق وأن نوّهنا عبر هذه الزاوية الى خطورة التعاقد معه بإعتباره واحداً من أفشل المدربين الذين توّلوا زمام الأمور الفنّية لعدد من الأندية الأفريقية وقلنا بملء الفم بأنه مجرّد سمسار كل النتائج التي حققها مع الفرق التي درّبها لم تأتي نتاج فكره التدريبي كما صوّر البعض لرئيس الهلال الذي أظنه قد إكتشف مؤخراً أن الذين هدوه للتعاقد مع هذا العجوز ظلموا الهلال قبل أن يظلموه وأظنه إقتنع بخطأ هذه الفكرة بدليل الإستغناء عنه قبل أن يوقّع العقد بعد أن إشترط إبنه الميكانيكي مدرباً عاماً وبعد أن كُشف أمره في ما يخص سمسرة اللاعبين …

{ حسناً ومجلس الهلال مُمثلاً في رئيسه يصرف النظر عن هذا المدرب الذي إتضح بأن أيادي خفيّة عبثت في أمر تعاقده مع الهلال وصوّرت له الأشياء بغير صورتها لهذا جاء تعجرفه وتخيّله بأنه سوبرمان المدربين وهو لا يدري بأن خبر الإستغناء عنه قبل توقيع العقد سيدخل البهجة والسرور في نفوس الجماهير الهلالية التي قبلت عودته على مضض وحان الآوان أن تتنفس الصعداء والعناية الإلهية تنقذ فريقها من هذا المُدمّر ومن حقنا أن نفخر بأننا أوّل من طرق على الحديد ساخناً مُطالباً بعدم التفكير في إعادة إستنساخ تجربة فاشلة لهذا المدرب مع فريقنا العظيم …

{  قروبات المريخ عبر مواقع التواصل الإجتماعي الفيسبوك والواتساب قررت هي الأخرى  محاكاة غير مشهودة تكريم رئيس المريخ كما فعلت نظيراتها في الهلال وهنا من حقنا أن نتساءل عن لماذا يصر كل المُنتمين للأحمر الوهّاج   تقليد الهلال وسرق أفكار عُشاقه فإن قبِلنا تقفي آثارنا ومحاكاتنا حتى في القرارات القوية على شاكلة قرار الإنسحاب الذي نفّذه الهلال في الموسم الماضي وقبلنا بأن يلاحق المريخ مُمثلاً في مجالس إداراته المُتعاقبة والتي كان يرأسها جمال الوالي مشاطيبنا والمدربين الذين اُستغني عن خدماتهم فهل من المنطق أو المعقول أن نقبل سرقة الأفكار   التي إبتكرها بعض   شباب القروبات والتي أرادت أن ترد تحية لرئيس ناديها الذي أحدث حِراكاً كبيرا على كآفة الأصعدة كان نتاجه علو الجوهرة والإستقرار الفنّي والإداري الذي بموجبه حصد الفريق كآفة البطولات المطروحة في الساحة …

{ معلوم بأن جماهير الهلال مُمثلة في بعض الشبّان الذين كرّموا رئيس مجلس الإدارة كانت وكانوا يقصدون أن يبثوا الحماس ويرفعوا من الروح المعنوية لرئيس ناديهم حتى يضاعف من هِمّته ويسير على نفس النسق لكي يجني الفريق الأزرق ثمار ذلك الفوز ببطولة الأندية الأفريقية الأبطال خاصة والرئيس قد وعد بتحقيق هذا الحُلم مهما كلّفه ذلك من ثمن وفي سبيل ذلك خطى خطوات واثقة في ترميم صفوف الفريق بضم عدداً من الوجوه الواعدة على المستوى المحلي والتأهب لإنتقاء أفضل محترفيَن أو ثلاثة لتكملة النواقص ومن ثم الترتيب لمعسكر إعدادي خارجي يكون نواة الفريق في حصد اللقب الأفريقي يُضاف لذلك إكتمال التفاوض مع جهاز فنّي معروف ومُجرّب وهنا من حقنا أن نتساءل وبراءة الأطفال في عيوننا عن الدواعي والأسباب التي جعلت قروبات المريخ تفكّر في تكريم رئيس ناديها الذي لا نوّد أن نقلل من شأنه ولكن نقول بأن الإنكسارات التي حدثت للفرقة المريخية في الموسم المُنتهي والتسجيلات الفاشلة التي أحبطت المريخاب الحقيقيين أسباب كافية لمحاسبة هذا المجلس بدلاً عن تكريم رئيسه …

باقي أحـــــــــــــرف

{ شهدت مكاتب أكاديمية كرة القدم نهار أمس تحركات هلالية قادها الأفوكاتو عماد الطيب محمد صالح تكللت بإنجاز ملفات مهمّة حيث تم حسم تصعيد الثنائي عماد الصيني ومحمود أم بدة وإعارة معتز أبوروف للأمل العطبراوي الصديق وإعادة الصادق شلش للرديف وضم مهاجم السكة حديد نيالا الخطير كل هذه الملفات اُنجزت بهدوء ودون أخطاء وفيها قدّم الهلال مُمثلاً في أمينه العام درساً جديداً لبرالمة العمل الإداري هنـــــــاك …

{ جاء في الأخبار بأن غرفة تسجيلات المريخ حسمت عجوز آخر قادم من شمال الوادي ليكمّل الناقصة مع راجي وعلاء والتاج وعمــــــــو كليتشي .. تسجيلات المريخ بهذه الكيفية تجعلنا نقول بأن موسم الإنكسارات الحقيقي لم يبدأ بعد …

{ الرسالة المؤثرة التي أرسلها النجم الخلوق سيف الدين علي مساوي بعد ترجلّه عن صهوة جواده زادت من مكانته في نفوس الهلالاب وأكدّت مُجدداً بأن نادي التربية البدنية يخرّج لاعبين على هذه الشاكلة وليس على شاكلة من يقدّمون شيكاتهم المُرتدّة والذين يرفضون التحدث بذوق مع مسؤولي ناديهم كما حدث من عماد وألوك وعطرون …

{ بالمناسبة عطرون أيضاً من أبناء مدينة بربر وقد حدّث أب ستة عن معاناته مع المريخ قبل أن يوقّع اللاعب الضجّة في كشوفات الهلال …

{ حاول علاء الدين يوسف أن يلعب على كل الحِبال ففي الوقت الذي كان يغازل الهلال ويفتح خطوط مع الشنداوية كان أيضاً يطلب من جمال الوالي أن يعيد باسكال وكليتشي وأن يبقي على راجي عبد العاطي في الكشوفات …

{ خدع المريخ الأمل العطبراوي حول لاعبه محمد هاشم التكت فرغم الإتفاق الذي تم بين الطرفين الخاص بإطلاق سراح اللاعب مقابل إعارته لناديه إلا أن المريخاب لم ينسوا مواقف الأمل السابقة لهذا تمسّكوا باللاعب رغم عدم حاجتهم لخدماته …

{ صعّد الهلال نجميه الشابين عماد الصيني ومحمود أم بدة قناعة منه بإمكانياتهما الفنّية رغم حاجته الماسّة لخانتيهما في هذا التوقيت الحسّاس ونحن هنا نتمنى أن يقوم مجلس الإدارة بإعارتهما حتى يُصقلا ويستفيدا من المشاركة الحقيقية خلال نصف الموسم القادم بعدها في الإمكان إعادتهما للإستفادة الحقيقية منهما في مشوار التنافس الأفريقي …

{ بفندق موفمبيك بمدينة 6 أكتوبر المصرية حقق الهلال نتائج باهرة خلال مشاركاته الأفريقية لهذا سعِدنا والأخبار تتحدث عن رغبة المجلس وليس غارزيتو في إقامة معسكر الموسم الجديد بهذه المدينة وهذا الفندق الذي يُعتبر المكان المثالي لإقامة المعسكرات …

{ فــــــــــكرتي المَسّت غرورك عنوان لأغنية جديدة نهديها لقروبات المريــــــــخ لعلهم يجدون مُلحناً يخرجها مثلما أخرج صلاح بن البادية رائعة محمد يوسف موسى.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجوهرة الرياضية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.