وجهة نظر – نزار عجيب – دوري وكاس 10 سبتمبر 2016

0
65

 

بلغ الهلال نصف نهائي بطولة كاس السودان بعد تخطيه لفريق ودهاشم سنار بركلات الترجيح , وجاء التاهل صعبا للفريق الازرق الذي لعب في ملعب اشبه باصطبلات الحصين غير صالح للاداء اي مباراة .

كان من الممكن ان يخرج الفريق الهلالي على يد فريق مغمور ويفقد فرصة الجمع بين بطولتي الدوري والكاس ولعل السبب في هذا يعود للائحة العقيمة لبطولة كاس السودان التي فرضت على الازرق اداء مباراة واحدة في ارض ودهاشم .

انتهت المباراة بالتعادل الايجابي هدف لكل فريق , وتاخر الهلال الذي عانى لاعبوه بسبب ارضية الملعب المتهالك , ووصل الامر لركلات الترجيح التي ابتسم فيها الحظ للازرق .

هذا الملعب السئ كان من الممكن ان يعرض اللاعبين للاصابات ويفقد الفريق مجموعة من لاعبيه في فترة حساسة وصعبة من الموسم , والمصيبة ان اتحاد الكرة لايهمه ان تلعب المباراة في اي ملعب وهذا دليل على اهماله ايضا للمسابقة .

لا ندري ما هي الحكمة من اقامة مباريات كاس السودان بنظام المباراة الواحدة , لان نظام مباراتي الذهاب والاياب هو الاجدى والافضل لضمان تكافؤ الفرص بين كل الفرق المشاركة .

بطولات الكؤوس في كل الدول تحظى باهتمام كبير الا في السودان , ودائما ما تكون مبارياتها قمة في الاثارة ما عدا بطولة كاس السودان التي تعاني من اهمال كبير وغياب للتطوير على مدى سنوات .

بطولة كاس السودان تعاني من اهمال كبير ولم يبادر اتحاد معتصم جعفر ومن سبقوه لتطويرها , وظلت هذه البطولة التي تحمل اسم الوطن تعاني من اهمال كبير والدليل الفوضى التنظيمة واللائحة التي تدار بها .

اتحاد كرة القدم السوداني الفاشل في كل شئ غير قادر على تطوير اي مسابقة , وهذه من ابجديات العمل ,لذلك من الطبيعي ان يدعو الجميع لابعاد هذا الاتحاد الفاشل الذي باتت جميع بطولاته باهته .

بطولة كاس السودان لاتحظى باي رعاية او تسويق من قبل اتحاد الكرة الذي لم يتحرك في اي يوم لاجل تطوير هذه المسابقة , التي ظلت تقام على نفس النهج العقيم والممل .

نحمد الله ان الهلال تاهل بالامس واستمر في البطولة , لان خروجه افضل فريق في الموسم الحالي كان سيعني نهاية بطولة الكاس التي كانت ستفقد قيمتها اذا خرج الكبير من دورها ربع النهائي .

الفريق الازرق استمر لتحقيق هدفه وهو الحصول على لقبي الدوري والكاس في موسم الارقام الهلالية الخاص والذي لازال فيه الفريق يواصل رحلة التالق الكبيرة على مستوى البطولتين .

الاستمرار في بطولة كاس السودان كان مهما جدا , لان الجمع بين بطولتي الدوري والكاس مطلب اساسي لكل الجماهير الهلالية التي لن تتنازل  عن اي لقب وتريد الجمع بين الاثنين .

وجهة نظر اخيرة ..

الثنائية اقتربت لتكون حقيقة وليس خيال , ولن يترك الهلال اي شاردة وواردة في موسم التميز المحلي الكبير الذي سيحصد فيه الفريق الازرق كل البطولات المحلية ليترك للبقية الفرجة فقط .

ترك الرد