2016 و2017.. ذكريات وامنيات النجوم

0
115

 

2016 و2017.. ذكريات وامنيات النجوم

النور الجيلاني: فقدت الصوت ولم افقد احساس الفن

عبد القادر سالم: 2016 سنة كبيسة.. لم تأت بالجديد على الصعيد الفني

اسحق الحلنقي: 2016 حملت في طياتها الجراحات.. سنة حزاينية ولكني سامحتها

حمد الريح: امضيت النصف الاول من العام المنصرم في وعكة صحية.. وقضيت النصف الثاني في التعافي

ايناس محمد احمد: 2017 سنة نتمناها اكثر انجازا ونماء.. ومتفاؤلون بحكومة الوفاق الوطني

استطلاع: عائدة محمد احمد مامون

لا تحزن على الأمس فهو لن يعود ولا تأسف على اليوم، فهو راحل واحلم بشمس مضيئة في غد جميل وعام جديد الا وهو 2017 لانه تمر الايام والشهور لنبدأ من جديد ونطوي سنة مرت بكل ما فيها، وبكل ذكرياتها واكتب على قلبك التفاؤل والسلام، وثق تماما ان من يحترمك لن يجعل ما بينكما مسرحية لمن اراد الدخول، ولا تحزن على من جعلك اضحوكة بتهمة الوفاء وكذلك لا تحزن على من اشعرك بان طيبتك غباء امام خبثه، ولا تحزن على من استأمنته بكل شيء وكان اول ما فرط به هو انت، ولا تحزن على من خسرته فقد كسبت نفسك امامه وفوق كل ذلك ثق بالله عز وجل.. الجوهرة الرياضية كعادتها تجولت حول نجوم المجتمع لكي تتعرف على ما اخذ العام الماضي وما اعطى وما هي توقعاتهم للعام الجديد 2017م فالى ما قالوا..

دكتور حمد الريح – فنان

بحمد الله مضى النصف الاول من العام 2016 عبارة عن وعكة صحية، وكنت ما بين عملية وسفر خارج البلاد في رحلة استشفاء، ولكن بحمد الله رغم المعاناة الا انني قاومت واستعدت عافيتي في النصف الاخير منه على رغم انني ساذهب الى تايلاند لبعض الفحوصات، بالاضافة الى أنني فقدت عدد من الاعزاء سواء من داخل الاسرة او خارجها وبصورة عامة مضت بخير الحمد لله.

اما توقعاتي لعام 2017 لدي عشم كبير لمزيد من النجاحات على الجانبين الشخصي والعام من هذا المنطلق ابشر جمهوري بان لدي عشرة اعمال جديدة سترى النور في العام الجديد، ولدي بعض الرحلات الفنية على سبيل المثال لا الحصر ساشارك ضمن فعاليات الحفلات التي ستقام على طول الطريق، وقد وقع الاختيار لمشاركة في احياء حفل بالحصاحيصا وكذلك البركل وبورتسودان والابيض، كما انني ساكون ضمن تيم قناة نغام ومشاركة في جمهورية مصر العربية واخيرا اتمنى ان يعم السلام والاستقرار البلاد وكذلك ان تنعم الساحة الفنية بالمزيد من الروائع.

صلاح بن البادية -فنان

بطبعي شخص متفائل ونسأل لله واملنا فيه كبير باصلاح الحال بان نتقدم كل يوم الى الأمام وان لا نذهب الى الوراء، اما 2016 هي سنة معقولة الى حد ما رغم انها كان بها فقد الكثير من الارواح اما توقعاتي للعام الجديد اولا لدي عدد من الأعمال التي سترى النور على سبيل المثال اغنية (نبل وطهر)، وهي من كلمات مصطفى عبد الله فرج وساتغنى بها في راس السنة بالاضافة الى ان 2016 اسست فيها مؤسسة ابن البادية الثقافية وبشرياتها ستظهر بالعام 2017، واتمنى لكل الشعب السوداني خير وان ينعموا بالصحة والعافية.

شرحبيل احمد- فنان

متفائل بان تحدث اشياء جميلة بالعام 2017 اما بالنسبة لعام 2016 شهدت تقلبات كبيرة ويمكن ان تكون هذه التقلبات تنعكس بالخير في مجريات العام الجديد، وابعث بالتحايا القلبية الى كل الشعب السوداني وكل سنة وهم طيبون، اما على الصعيد الفني فقد ختمت 2016 بمدحة للمصطفى صلى الله عليه وسلم باسم (يا بشرانا بيك) وهي من كلمات التجاني حاج موسى، وسجلتها لقناة سودان 24 واتمنى للشعب السوداني مزيد من الانجازات والبركة والصحة والعافية.

النور الجيلاني- فنان

مرت السنين الاخيرة منذ 2013 الى الان مررت من خلالها بالوعكة الصحية التي المت بي والتي فقدت صوتي فيها، ولكن حب الشعب السوداني لي والدعم المعنوي لي زادني قوة واصرارا رغم بعدي عن الجمهور السوداني وارسال رسالتي الفنية عبر صوتي، اما على الصعيد الفني لعام 2017 انا لا زلت متشبث بالفن فقدت الصوت، ولكن لم افقد الاحساس بروعة الفن فقد فرغت من تلحين عدد من الاغنيات سيتغنى بها العديد من الفنانين واتمنى من الله عز وجل الاستقرار والازدهار للشعب السوداني.

الدكتور عبد القادر سالم- فنان

اعتبر العام 2016 عاما كئيبا جدا على العديد من الاصعدة خصوصا في مجال الموسيقى، اي لم نأت بالجديد سواء ثقافي او غيره وحقيقة انها سنة كبيسة اذن هي سنة صعبة جدا وليس بها نوع من الابداع دون المستوى المطلوب.

اما توقعاتي للعام الجديد ان يكون السودان بخير ويعم السلام، وان يجد الفن الميزانيات المطلوبة له لكي يصل بالدرجة المطلوبة وترضي كل المجتمع، اتمنى ان تصل الاغنية السودانية خارج السودان وتصبح عالمية.

عبد الله البعيو- فنان

ذهبت 2016 بحلوها ومرها فقد انقسمت الى نصفين مرت مثلها مثل سابقاتها بحمد الله، وقد تنوعت احداثها على كل الاصعدة نتمنى من الله تعالى ان تأتي 2017 بالمزيد من الامنيات المحققة على كل الاصعدة سواء العام او الخاص او الفني وفي هذه السانحة ابشر جمهوري الكريم بانه موعود باجمل الاعمال الفنية الجديدة على سبيل المثال من جديد اغاني فقد تعاملت مع عوض الكريم محمد، وكذلك ساشارك في حفل راس السنة بود مدني ومن خلالها ساقدم اغنية سماحة امال بالاضافة لتعديل بعض الاغنيات موسيقيا وكل سنة والشعب السوداني طيب ويجعل لهم في كل خطوة سلامة.

الاستاذ عبد الباقي خالد عبيد- صحفي

بهذا العام 2016م فقدنا أعز الناس وكانوا عزيزين على قلبي واخرهم الصحفي عادل بلالي وهي مشيئة الله، والموت حق اما على الصعيد العملي فقد حققت عدد من النجاحات في قناة انغام فقد وثقت لشخصيات عديدة، وكذلك كرمت من جهة قلوبنا ليكم على راسهم السيد عبد الرحمن الصادق المهدي وهذا التكريم لا يخصني بمفردي بان لكل الاعلاميين وكذلك في المجال الصحفي في صحيفة سوكر قدمت حوارات مميزة اخرها الفنان محمد النصري، اما توقعاتي للعام الجديد فاتمنى ان يكون عام خير وبركة علينا، وان لا نفقد فيه عزيز وتتحقق كل الامنيات اي عام ود وصفاء من هذا المنطلق اقدم اعتذاري لكل من كان بيني وبينه خلاف وكل عام وانتم بخير والتحية للشعب السوداني.

غادة عبد الهادي- مذيعة

مرور عام من عمر الانسان بالتأكيد تمر من خلاله العديد من الاحداث، وهي دعوة لتأمل وتقليب الاوراق وتصحيح الاخطاء اما بالنسبة لـ2016م عام خير ففيه حققت الكثير من الاعمال الخاصة، واستفدت من صدمات وتجارب في الحياة وخرجت اكثر قوة وانظر دائما حتى الى الاشياء السالبة في حياتي بانها موجبة لتتضح وتستقيم لدي، ونهاية 2016م وبداية 2017م اعتبره عام خير بالنسبة لي، واكرمت بالعودة لكتابة الاعمدة على رغم من توقفي لفترة طويلة والعام الجديد حيكون بداية برناج باسم عمومي كرت اخضر في اذاعة مسموعة، بالاضافة لعمل اعلامي كبير سانتجه واتوقع ان يبث في شهر رمضان وانتاجه خارج السودان والطموح في المجال الاعلامي لا ينتهي، وحسن الظن دائما في ربنا هو الدافع للنجاح الحمد لله.

حسين الشعبية -فنان

اعتبر عام 2016م هو عام الحزن فقدت فيه الوالد رحمة الله عليه، اما توقعاتي للعام 2017م اتمنى من الله عز وجل ان يكون عام يتميز بالخير والنماء والاستقرار على كل الاصعدة سواء فني او غيره فهي امتداد لمزيد من الانتاج الفني، فقد كانت لدي عدد من الاغنيات الجديدة وفي بداية العام الجديد ساكون بصدد رحلة فنية الى لبنان خلالها ساقدم عدد من الحفلات واتمنى ان يعم السلام كل ربوع السودان.

الدكتورة ايناس محمد احمد- مذيعة

امنياتي للجميع بعام كله خير ونماء وفرح وانجاز اما على النطاق الخاص 2016م كان عام حافل بالاحداث الجميلة، وانا من المتفائلين وارجو من الله تعالى ان يكون عام 2017م اكثر انجازا ونماء وافراح نحن مقبلين على حكومة وفاق وطني، وانفا لمخرجات الحوار الوطني ونتمنى ان يعود ذلك بالاستقرار والتنمية والسلام لبلادنا، وينعكس ذلك على رفاهية وحياة كريمة للمواطن السوداني، وان يكون شعارنا جود عملك زيد انتاجك من اجل السودان وامنياتي لاسرتي الصغيرة بالصحة والعافية ولابنائي بالنجاح والتميز دائما.

الاء مبارك (لوشي)- مذيعة

2016 اخذت مني كل الاحزان وعشرات الاعوام الماضية.. وتجاوزت فيها كل ما يمنعني من التقدم في حياتي الخاصة والمهنية بفضل الله ومن حولي.. اعطتني الكثير فقد انهيت فيها اعوام الدراسة بجامعتي.. والتحقت بالقناة التي احبها.. والتي اتمنى فيها التوفيق وان اقدم ما اسعى اليه.. اما بالنسبة للعام 2017م اتمنى ان يكون اكثر توفيقا لي وللجميع.

اسحق الحلنقي- شاعر

العام 2016م حمل في طياته الكثير من الجراحات، ورغم ذلك فانني مسامح لان الاقدار مكتوبة في حالة يكون سفر او عودة بهذا العام فيها بمحطات شربت كاس من العسل واخر من الدموع، وفي الاخر كاس ممزوج ما بين العسل والدموع وفي كل ما نتحمل لانها سنة في وجهة نظري حزاينية ومليئة بالدموع اي عيون حزينة وغير ضاحكة.

اما توقعاتي للعام الجديد فهي لم تشرق صباحاتها في حياتنا فلذلك لم نعرف ضيائها من عتمتها وفوق كل ذلك اتمنى ان تشرق شمس 2017 بالافراح والابتسامة.. وعلى الصعيد الفني لدي عمل ستتغنى به الفنانة ندى القلعة، واعتبر هذه الاغنية متمردة في وجهة نظري باسم (كرت احمر) وكذلك عدد من الاغنيات لعدد من الفنانين.

حنان بلوبلو- فنانة

2016 ذهبت بحلوها ومرها فقدنا اعزاء وكذلك شهدنا ميلاد عدد من الافراح، حيث اشرقت لنا بالفرحة التي كانت لنا دافع الى الامام لا الى الوراء ولا ننسى انها الاقدار المكتوبة لذلك نحمد الله عليها حمدا كثيرا، اما توقعاتي للعام الجديد اتمنى ان يكون عام خير وبركة على الجميع وان يكون ديدننا في هذا العام والاعوام الاخرى التفاؤل دائما، اما على الصعيد الفني لدي عدد من الاعمال الفنية سترى النور في بشريات العام الجديد وكل سنة وانتم طيبين.

فاطمة عوض احمد – مذيعة

2016 عام مضى بكل ما فيه من تفاصيل جميلة ومحزنة نتمنى من الله عز وجل ان يكون عام 2017م عام امن وسلام للامتين العربية والاسلامية والرخاء والازدهار للسودان بصفة خاصة، ونسال الله ان يمتعنا واياكم بدوام الصحة والعافية وكل عام وانتم بخير.

ناجي حسن- مذيع

2016م عام افل و2017 عام اطل كثير امنيات وكثير امل، فالعام الاول انطوى بخيره شاكرا حامدا راضيا وعلى الله متوكلا فله الحمد والشكر الذي اتم علي نعمة العافية واسعدني وسرني فيه بذروة سنام النجاح الاكاديمي بنيل درجة الدكتوراه داعيا المولى عز وجل ان اكون ممن حظوا بعفو الوالدين ورضاهم عنا، واكون ممن ساهموا باسعاد الاخرين عطاء تلفزيونيا وان اكون قدمت لوطني ما يقدمه ويطوره وربنا يحفظ بلادنا واولادنا.

ترك الرد