مانشستر يونايتد يضع قدماً في ويمبلي بالفوز على هال سيتي

0
89

مانشستر يونايتد يضع قدماً في ويمبلي بالفوز على هال سيتي

حقق مانشستر يونايتد فوزا صعبا على ضيفه هال سيتي 2-0 مساء اليوم، الثلاثاء، على ملعب “أولد ترافورد” في ذهاب نصف نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة.

ويدين مانشستر يونايتد بالفضل في هذا الفوز إلى الثنائي خوان ماتا، ومروان فيلايني، اللذين أحرزا هدفي الفريق في المباراة عند الدقيقتين 55، و87 على الترتيب.

أشرك مدرب مانشستر يونايتد جوزيه مورينيو تشكيلة قوية على عكس المتوقع، ولم يغب عنها سوى زلاتان إبراهيموفيتش المريض  فلعب بول بوجبا إلى جانب أندير هيريرا في وسط الملعب أمام الثلاثي واين روني وخوان ماتا وهنريك مخيتاريان، فيما أدى ماركوس راشفورد دور رأس الحربة، وتكون الخط الخلفي من الرباعي كريس سمولينج وفيل جونز وماتيا دارميان وأنتونيو فالنسيا أمام الحارس الإسباني دافيد دي خيا.

في الناحية المقابلة، أبقى مدرب هال سيتي الجديد ماركو سيلفا على مهاجمه العائد من الإصابة أبيل هرنانديز على مقاعد البدلاء، معتمدا على النرويجي أداما ديوماندي في خط المقدمة بدعم من الأسكتلندي المتألق روبرت سنودجراس.

وأنهت الإصابة مشوار لاعب هال، النرويجي ماركوس هنريكسن، في الدقيقة 15 بسبب كرة مشتركة مع بول بوجبا، فنزل مكانه هرنانديز،

وأخرج مورينيو، روني بعد أداء مخيب وأشرك أنتوني مارسيال، قبل أن يجري مورينيو تبديله الثاني من خلال الزج بجيسي لينجارد مكان مخيتريان.

ولم يطرأ تغيير على المجريات في الدقائق التالية التي شهدت خروج نجم المباراة ماتا ودخول البلجيكي مروان فيلايني، وبذل راشفورد جهدا كبيرا في الاختراق يمينا ويسارا بدعم من مارسيال.

ومن إحدى محاولات راشفورد وصلت الكرة إلى دارميان في الناحية اليسرى، فرفع الدولي الإيطالي كرة عرضية ليستغل فيلايني طول قامته ويدكها برأسه في الشباك بالدقيقة 87.

وبذلك اقترب مانشستر كثيرا من التأهل إلى المباراة النهائية للبطولة، قبل مباراة الإياب التي تقام على ملعب هال سيتي يوم 26 الجاري، إذ يكفي فريق الشياطين الحمر تحقيق التعادل أو الفوز بأي نتيجة، أو حتى الخسارة بفارق هدف، أو هدفين بشرط التسجيل

ترك الرد