مدني علي الخط – صلاح حاج بخيت – صراع الجنرال والدكتور … ورسوب (اولاد يس ) ! 5-6-2017

0
687

مدني علي الخط

صلاح حاج بخيت

صراع الجنرال والدكتور … ورسوب (اولاد يس ) !

  • بعيدا عن الصراعات العبثية .. التي تشهدها الساحة الرياضية التي يشتجر بعض منسوبيها هذه الأيام .. ويتصارعون حول كراسي السلطة في المملكة الكروية .. رغم أن الكرة السودانية ذاتها بمنتخبها الوطني وهلالها ومريخها (دقت الدلجة ) و (قعدت في الصقيعة) والدليل علي ذلك النتائج المخيبة التي حققها الفريقان مؤخرا في الممتاز امام اندية الذيلية  .. فما بالكم عند ملاقاة الاندية الافريقية .
  • وهذا ليس موضوعنا اليوم .. انما الأمر الاهم الذي فرض نفسه علي الساحة الإعلامية .. فهو فضيحة نتيجة امتحانات مدرسة اولاد يس بريفي الحاج عبدالله جنوب الجزيرة .. والتي شهدت سقوط مزودا بفشل جميع طلابها في الامتحان .. ويا له من خبر كارثي يحطم مستقبل بعض ابناء هذه البلاد ويشير للمصير المظلم الذي ينتظر اجيال الغد .
  • قد يكون الأمر مبلوعا نوعا ما إذا كانت تلك المدرسة الراسبة تقع جغرافيا في المناطق النائية والمهمشة باطراف البلاد .. أو أن مبانيها قد تحولت لسكنات عسكرية في مناطق التمرد والنزاع .
  • ولكن أن يكون موقع تلك المدرسة علي بعد مسافة لا تتجاوز بضعة كيلومترات .. من عاصمة الجزيرة وحاضرتها ود مدني .. فان الأمر يبدو في غاية الخطورة .. ولا يحتاج من  وجهة نظري لاجراءات مساءلة ومحاسبة للمسؤولين عن هذه الفضيحة  الداوية .. بل يتطلب الأمر من والي ولاية الجزيرة ايلا إصدار جملة قرارات حازمة وحاسمة .. بالاطاحة فورا بكل رؤوس ومسؤولي وزارة التربية والتعليم بالجزيرة  بدءا بالوزيرة نادية العقاب وجميع طاقمها القيادي بالوزارة وبمحلية الحاج عبدالله .
  • وذلك حتى يكونوا عظة وعبرة لكل المسئولين الفاشلين .. الذين شغلتهم الفارهات المكندشة وامتيازات السلطة .. عن القيام بواجباتهم تجاه مواطنيهم الغلابة بمدن الولاية المختلفة واريافها بما فيها منطقة الحاج عبدالله .. التي ربما تكون الوزيرة نادية لم تسمع بها من قبل . دعك من زيارتها لتفقد حال مدارسها البائسة والحالية من المعلمين .
  • افعلها ياسعادة الوالي ايلا.. فأنت والحق يقال تبني وغيرك من المسئولين يهدم .. افعلها ولا تأخذك رحمة بمن يدمرون مستقبل أبناءنا الغبش ويتسببون في سقوطهم الجماعي وحرمانهم من مواصلة نعمة التعليم ولن تنطلي عليك التبريرات الخطيرة للوزارة التي وردت بالصحف من شاكلة أن طلاب المدرسة يعملون في مهن هامشية والتعليم بالنسبة لهم غير أساسي ومعظمهم يعملون في الحواشات مع أهلهم .. وغيرها من الخزعبلات التي لن تقنع أحدا اللهم إلا إذا كان علي رأسه (قنبور).
  • قبل أن تطوي مدينة ود مدني أحزانها .. وترفع فراش فقيدها النجم الكروي الموهوب عوض كبور.. فإذا بمطر الحزن يعاود الهطول من جديد .. بعد أن فجعت المدينة برحيل احد رموزها الشامخة وابرز لاعبيها الأفذاذ أيام الزمن الجميل .. وهو الكابتن محمد بشير (الاسيد) احد أبطال الفريق القومي الذي حقق بطوله الأمم الأفريقية عام 1970م .. ولعب دورا كبيرا ومؤثرا في تتويج السودان علي عرش تلك البطولة بعد تخطيه للمنتخب المصري بهدفين أحرزهما الاسيد .. بينما صنع هدف الفوز الغالي الذي أحرزه كابتن حسبو في شباك غانا في المباراة النهائية .
  • امتاز فقيدنا الراحل الاسيد بحسن السيره والسلوك وكان محبوبا لدي الجميع .. سائلين الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته ويلهم اهله وذويه الصبر وحسن العزاء .

ترك الرد