خلف الشباك – كبوتش – قمـــــــــة محفوفة بالمخاطـــــــر 24-6-2017

0
1235
كبوتش - خلف الشباك

خلف الشباك

 كبوتش

قمـــــــــة محفوفة بالمخاطـــــــر

{ نعترف بأننا لم نكن سعداء عندما أوقعت القرعة الهلال والمريخ في مجموعة واحدة وفرضت بهذا الواقع مواجهتين ساخنتين ربما كانت سبباً رئيسياً في إقصاء أحدهما أو إقصائهما معاً لحساسية مثل هذه المواجهات التي لا تخضع لأي مقاييس ويدخلها أي طرف من أجل الإنتقام مهما كلّفه ذلك من ثمن خاصة والخسارة في مثل هذه المباريات لها آثار سالبة تمتد لفترات طويلة ومن هنا تأتي خطورة المواجهة القادمة بعد أن تخلّصنا من المواجهة الأولى بنتيجة لم تفد أي من الفريقين بل العكس فالتعادل الذي حدث زاد من فرص المنافسيَن الآخرين وبالتالي قلّص فرص الهلال والمريخ …

{ تأتي المواجهة القادمة في ظل متغيرات جديدة فالهلال الذي كان يعوّل كثيراً في الدخول لهذه المباراة بـ 6 نقاط دخلها متساوياً مع المريخ الأمر الذي يتطلب أن يحقق التعادل على أقل الفروض خاصة وأمامه مواجهة تعتبر أقل خطورة أمام منافس ربما دخلها متعثرّاً بعد خسارته المتوقعة أمام النجم الساحلي، والمريخ سيدخل هذه المواجهة بروح جديدة بثها فيه هدف ضفر الإستروبي في شباك فيروفيارو الموزمبيقي وتجددت روحه بهدف النجم الأكثر إستروبية في شباك الهلال، لهذا سيدخلها من أجل الإبقاء على حظوظه عسى ولعل أن تكون تفاهمات المطار مع إدارة النجم قد أتت أكلها ومن هنا يجب أن يعرف القائمون على الأمر في الهلال أهمّية تحقيق الإنتصار في هذه المواجهة لسببين إثنين الأوّل مواصلة الفريق في مشوار البطولة بعد أن تعشّمت جماهيره كثيراً والثاني أن هذا المجلس وهو على مشارف إنتهاء دورته وإستقبال إنتخابات جديدة يجب أن يحقق الفوز على المريخ ليكون هذا هو الفوز الثاني له خلال ثلاث سنوات متتالية الشئ الذي لم تتعوّد عليه جماهير الهلال التي لو سعدت بالثورة التي إنتظمت المنشآت من المؤكد ستكون حزينة على تواضع المستوى الفنّي للفريق وتدهور نتائجه في البطولات القارية مقارنة بالسنوات الماضية لهذا فالإنتصار يبقى مهمّاً لدى المجلس الذي من المفترض أن يعلن الطوارئ منذ اللحظة وأن يهيئ لاعبيه لكل الإحتمالات المتوقعة في هذه المباراة على رأسها ظلم تحكيمي ربما قصم ظهر الفريق يضاف لذلك حاجات تانية أنا وقارئ هذه السطور ومصححها ومجلس الهلال يعرفون تفاصيلها لا أوّد الخوض فيها على إعتبار أننا نعيش تفاصيل اليوم الأخير للشهر الفضيل …

{ نبيل الكوكي نحسب له أنه من خلال المواجهتين اللتين جمعت فريقه بالمريخ إستطاع أن يفرض إسلوباً جعل المريخ حملاً وديعاً رغم فوزه في المباراة الودّية الأولى وتعادله في الأفريقية الثانية ولكن نعيب عليه أنه يركن بعض عناصره المهمّة التي تعرف تفاصيل مثل هذه المباريات يركنها في دكة البدلاء ويزج بآخرين في تشكيلة فشلت أن تحقق الفوز رغم الظروف التي تهيأت لها وهنا أكرر بأن مهمّة الكوكي في هذه المباراة تعتبر المهمّة الأكبر بإعتبار أن جماهير الهلال لا تقبل الخسارة في هذه المباراة لأي سبب من الأسباب فإن قبلت بتعادلات غير مبررة في المواجهات الأربع فمن المؤكد أنها لن تقبل الهزيمة من المريخ بالذات في بطولة تعتبر من البطولات التي يعرف دروبها الهلال الذي سبق وأن أقصى المريخ عندما أوقعته القرعة معه في مجموعة واحدة أسقطه بثلاثية نارية ما زالت آثارها تهز في العرش الأحمر وترفع من أسهم الهلال الفريق الذي يعرف دائماً كيف يتعامل مع مباريات البطولات الكبيرة …

{ تشكيلة الهلال في المباراة القادمة يجب أن يغلب عليها الطابع الهجومي مع التركيز على مراقبة مفاتيح اللعب في المريخ المتمثلة في بكري المدينة والسماني الصاوي فلو إستطاع الكوكي وطاقمه المعاون أن يحدّوا  من خطورة هذا الثنائي فالمريخ لا يستطيع أن يحقق الفوز لو كان زمن هذه المباراة ثلاث ساعات وكان حكمها الحاج أبوسوط حيث نذكر بأن المواجهة الأخيرة التي جمعت الفريقين تقدم فيها الهلال بهدف شيبولا أهمل الكوكي مراقبة السماني الصاوي الذي أخرج قوته الكامنة وكل مراراته في هذه المباراة محوّلاً إنتصار الهلال الى تعادل غير مستحق والسماني الذي شاهدناه في مباريات تلت تلك المباراة لاعب عادي يعتمد على قدمه اليسرى في تحركاته فلو وجد لاعباً “عكليت” بوسط الميدان لخرج مثلما خرج في المباراة الأخيرة ولما إستطاع فريقه أن يفعل شيئاً …

باقي أحـــــــــــــــــــرف

{ كروت الهلال الرابحة في القمة القادمة عديدة ومتعددة لا نوّد أن نسرد تفاصيلها ولكن نراهن ومن هذا المنبر بأن اللاعب الغاني أوغستين أوكرا لو أكمل هذه المباراة لن يخرج المريخ فائزاً مهما إجتهد غارزيتو، ولو فكت العوارض النجم الصاروخ محمد موسى فـالفلايت ستصيب مدافعي المريخ الواحد تلو الآخر …

{ نظرة الكابتن هيثم مصطفى في أي لاعب لا تخيب وأذكر أن النجم الإسطورة قد سبق وأن تنبّأ بهذا اللاعب رغم أنه وقتها كان بصفوف المريخ وأذكر أن هيثم نفسه قد ألّح على مجلس الهلال في ذلك الوقت على ضرورة تسجيل بكري المدينة مهاجم الأهلي مدني مهما كلّف ذلك من ثمن وهيثم نفسه هو الذي كان يرى بأن التفريط في نزار حامد سيصيب الهلال في مقتل فأنظروا لهذا الثلاثي الآن وأعرفوا كيف كان يفكّر هيثم مصطفى …

{ بمناسبة هيثم مصطفى أضم صوتي لصوت الذين يطالبون بضرورة الإستعانة به في المباريات المهمّة والمباراة القادمة على وجه التحديد يجب أن يجلس معه مبارك ليعرف رؤيته وينقلها بدوره للكوكي فالبرنس هو اللاعب الوحيد الذي يعرف كيف يسقط المريخ …

{ خارطة الطريق وما أدارك ما خارطة الطريق الإسطوانة التي أزعجت مسامع الرياضيين طيلة شهر رمضان المعظم نتمنى أن يُوضع لها حدٍ حتى ندخل العيد ونحن أكثر إستقراراً وهنا يجب أن يعرف أعضاء المجلسين المتشبّثين والمُنتخبين بأن جماهير الرياضة السودانية ملّت هذه الفزّورة حتى أصبحت لا تطيق سماعها …

{ عيد سعيــــــــــــد أعاده الله علينا وعلى الأمة الإسلامية والعربية بالخير واليمن والبركات وكل عــــــــــام وأنتم بخيـــــــر.

ترك الرد