كي بورد – الطيب علي فرح – حلاوة حربة ..وحلاوة عصام ..!! 1-8-2017

0
776

كي بورد

الطيب علي فرح

حلاوة حربة ..وحلاوة عصام ..!! 

من مفارقات كرة القدم السودانية ذلك الدلال الفائق الذي تقابل به بعض انديتنا اللاعب المحترف منذ لحظة وصوله ارض البلاد حتى وقت خروجه سالما غانما..!!
المحترف في الدوري السوداني وبفضل ما يسبق حضوره من تلميع من قبل الآلة (الإعلانية) التي دائما ما تُحاول ان تجعل من اللاعب المحترف نجما خارقا يمكنه الطيران دون اجنحة في محاولة منها للتبرير مسبقا لنجاح الصفقات انابة عن الإداريين الذين تتحدث بلسانهم..!!
كان المحترف وحتى وقت قريب جدا تحمله الحشود الجماهيرية من سلم الطائرة وحتى مكاتب تسجيل اللاعبين فيشعر وكأن مجرد وصوله لأجل اللعب ضمن صفوف فريقها هو البطولة الكبرى التي حققها قبل حتى ان يدخل ارضية الملعب.. مع العلم ان اخر ( شيلة) كان قد حظي بها نجم سلم الطائرة كانت عندما حملته أمه قبل ان يبلغ الثانية من عمره وعندما بلغها أنزلته أرضا ليعيش سنينا على قدميه قبل ان تحمله مرة اخرى الجماهير في الخرطوم فيذكر من فوره ذلك الدلال وذلك الدلع عندما كانت تحمله اهمه وتهدهده ..وكأني به بعد هبوطه من على اكتاف الجماهير في مكاتب التسجيل يتوقع ان تمنحه الجماهير ( حلاوة حربة )بعد خروجه من هناك !! وبعد انخراط اللاعب في نظام (اللانظام) الذي تشتريه انديتنا بالملايين تكتمل الناقصة فتبدأ فواصل متجددة من الفوضى وعدم الاحترام للأندية ولتلك الأكتاف ولذلك الهتاف..!!
ما حدث من تقاعس من قبل محترف المريخ وحارس مرماه اليوغندي الجنسية جمال سالم عن اداء وأجبه مع الفريق ومحاولاته الضغط على إدارة النادي ووضعها بين خيار تنفيذ مطالبه التي للامانة لا علم لنا بتفاصيلها وبين تواجده في ارضية الملعب للدفاع عن ألوان الفريق ليس بأمر جديد بل تكرر عشرات المرات من عشرات المحترفين الذين يمنحهم اداريو الأندية من الدلال أكثر من ذلك الذي يمنحونه لأبنائهم وأطفالهم فلذات أكبادهم في المنزل .. ولكن الذي استجد هذه المرة هو القرار الشجاع للمدرب غارزيتو باستبعاد اللاعب من حسابات المشاركة في (بطولة الأهلي المصري) والاستعانة بحارس الفريق الوطني عصام عبد الرحيم الذي كان أكثر شجاعة من مدربه وهو يتصدى للمهمة بثقة كبيرة وبسالة جعلته نجم المريخ الأول والمكسب الكبير الذي خرج به الفريق من هذه البطولة الفاسدة وهو مكسب لا يقدر بثمن..!!
عصام عبد الرحيم هو الدواء الناجع لدلال اليوغندي جمال سالم وهو الحل الأمثل لمشكلة حراسة المرمى في المريخ المشكلة التي جعلت الفريق يستجلب عصام الحضري فلم يجد منه اي خير ثم جعلته يستجلب جمال سالم ليتمارض ويتمرد على نادٍ كبير بقيمة المريخ في عديد مناسبات..!!
جمال سالم وعندما طلب الحصول على (حلاوة حربة) منحه غارزيتو (حلاوة عصام) فكانت حنظلا في حلقه فيجلس محسورا يتابع المباريات من غرفته في الفندق ليفقد حب ودعم الجماهير ويفقد أيضا فرصة ثمينة لتقديم نفسه للأندية العربية المشاركة في البطولة .. ومعلوم للجميع ان مثل هذه البطولات دون شك تسهم في إبرام العديد من الصفقات لفائدة من يتألق فيها..!!
عصام الذي سد الفرقة بكل شجاعة وكان مصدر ثقة لدى زملائه اللاعبين وكذا رفيقه منجد في حاجة لمزيد من الفرص والاحتكاك ونرجو ان يمنح المدرب لاعبيه عنايته واهتمامه في الفترة القادمة .. كما نرجو ان لا تبطر عصام عبارات الثناء التي سوف يسمعها بعد وصوله للخرطوم وان ينصرف للعمل حتى نشاهد حارسا عملاقا يعيد لحراسة المرمى سيرتها الأولى..!!
أكثر ما أخافه بعد عودة المريخ للخرطوم هو ان يجد جمال سالم (حلاوة حربة) في انتظاره في المطار.. فهذا هو ما اعتدنا عليه من إداريي الأندية في بلادنا..!!
  قف:  
نفس عصام سودت عصاما..!!

ترك الرد