لقاء كل يوم – رمضان احمد السيد – قمة الضحية الكروية تسيطر على الساحة الكروية 5-9-2017

0
925

 لقاء كل يوم

رمضان احمد السيد

■ قمة الضحية الكروية تسيطر على الساحة الكروية

■ اقالة مدرب الهلال وردود أفعال القبيلة الزرقاء

■ ٨ أسباب وراء فرحة الهلالاب بالتعادل المثير امام المريخ

■ المريخ بعد القمة يهرب من مواجهة الشرطة للخميس

■ ردة فعل المريخاب للقمة والإحباط من تواضع النجوم

■ ماكسيم يبدي سخطه للأبعاد ويهاجم المدرب سلمان

■ حادثة ماكسيم يجب ان تجد العقاب وجانيرو كان في الموعد

■ اين اللجنة الفنية للهلال وماهو دورها في الاختيارات الاخيرة

■ اقتراب باكيتا البرازيلي من تدريب الهلال مجرد إرهاصات. ….،،،

■ هل يقبل البروف شداد بنداء الاتحادات الكروية ويقود الاتحاد

■ حكم القمة يدافع عن ابوشنب ويقول بانه ليس مسئول من إضاعة المهاجمين للأهداف

■ صراعات آسيوية محتدمة تحدد مصير سوريا والسعودية من التأهل المباشر لكاس العالم

■ نيجيريا تطيح بالكاميرون والجزائر وتقترب من التأهل لكاس العالم في منافسة زامبيا،،،

■ بلجيكا بقيادة نجوم الدوري الانجليزي تلحق بركب المنتخبات المتأهلة لكاس العالم

 

■ سيطرت احداث القمة على الساحة في السودان خلال عطلة العيد خاصة من جانب الأهلة والذين كانوا اكثر سعادة من المريخاب وذلك لعدة أسباب
ان المريخ اولا كان متقدم على الهلال ، وبالتالي جاء هدف بشة ليطفيء فرحة المريخاب
والأمر الثاني ان التعادل جاء في معقل المريخ حتى ولو كانت المباراة قد لعبت بإستاد الخرطوم
والأمر الثالث ان الهلال حافظ على اخر انتصار في الممتاز حققه على المريخ منذ الدورة الاولى للموسم الماضي قبل ان ينسحب المريخ من لقاء الدورة الثانية
والأمر الرابع هو ان هذا التعادل كتب لانتصارات الهلال على المريخ ان تتمدد مدتها منذ اخر انتصار للمريخ على الهلال منذ عدة سنوات
والأمر الخامس ان التعادل كفل للهلال صدارة النصف الاول من الممتاز حتى ولو كان الامر يتعلق بفارق الأهداف ، برغم ان المريخ اجتهد من خلال لقائيه الوديين امام هلال الابيض واهلى الخرطوم وسجل ٨ اهداف ولكن شباكه اهتزت مرتين ، ومع كل هذا لم يتفوق على الهلال ،،
الامر السادس ان هدف بشة تخصصي وجاء بطريقة جميلة لم يكن فيها اي محال للشك ، هذا الهدف الذي غالط ثلاثة من لاعبي المريخ قبل ان يلج الشباك براسية خطافية واللاعبين الثلاثة هم صلاح نمر ورمضان العجب الذي أطيح به بطريقة كارثية ثم الحارس والذي انبطح هو الاخر على النجيل دون جدوى ، هذا بخلاف لاعبين اخرين مطاردين لبشة من الخلف منهم التكت،،،
والأمر السابع ان الهلالاب لم يهتموا اكثر بهدف المريخ لانه غير مقصود بعد ان فتح الحائط الثغرة التى جاء منها الهدف ويسأل منه جابسون ،،،،
والأمر الثامن ان لاعبي المريخ والذين تم الرهان عليهم في اللقاء كانوا ضيوف شرف وسط تألق مدافعي الهلال والحارس جينارو وهم المدينة والسماني و محمد عبدالرحمن والتش والذين خرجوا نظيفين من المباراة ،،،
■ اثار مباراة القمة لم تنتهي ولم تتوقف
البعض يحمل الحكم ابوشنب مسئولية التعادل وانه اراد ذلك ، وهنا يعجبني تعليق زميله المساعد الثاني في المباراة عبدالجبار وهو يعلق على ذلك ويقول هل أهدر ابوشنب الفرص التى واتت المهاجمين للتسجيل ، اسألوا المهاجمين عن الأهداف والفرص الضائعة
ودافع عبدالجبار عبر صفحته عن الحالات التى لم يحتسبها تسلل وكانت الهجمات الخطرة من خلالها لصالح المريخ بالقول انه لا يوجد اي تسلل،،،
وتمنى عبر صفحته ايضا ان يبعد الاعلام عن التعصب ،،،
■ الحق يقال انه وبرغم بعض الآراء السالبة هنا وهناك الا اننا اشدنا بالطاقم الدولي وقلنا بانه ولاول مرة يكون بهذا المستوى الدولي وشارة الفيفا تغطي صدور الرباعي بقيادة ابوشنب ونيالا وعبد الجبار والحكم الرابع صبري ،،
الهلالاب يعتقدون ان هناك حالات تسلل ضد المريخ وهناك ركلة جزاء ضد كاريكا وهناك مخالفات تجاهلها للاعبي المريخ واعتمد مثلها على لاعبي الهلال،،
المريخاب يرون ان عمار الدمازين صاحب الإنذار والتدخل العنيف في الشوط الثاني كان يستحق الكرت الأصفر الثاني والطرد ، وفي النهاية الحالات كلها تقديرية للحكم سواء ركلة الجزاء او الإنذار ، فهو الأقرب للحالة وهل كان يستهدف مدافع الهلال الكرة ام اللاعب،،
اعتقد ان العقاب الذي ناله الدمازين كان في ان المخالفة جاء منها الهدف المريخيي عبر الحائط وهذا يكفي ،،
■ احداث القمة تتواصل ولم تتوقف
بعدها مباشرة ومن اول مران بعد العطلة تخلف مدرب الفريق سلمان ويقال انه أغلق جواله ولم يجد المجلس بدا من إقالته ، لانها ليست المرة الاولى ،،،
المهم في الامر ان القرار احدث ردود فعل سالبة في الهلال على أساس هذه الظاهرة التى تتواصل باستمرار مع المدربين وإقالتهم وبالتالي هدم الاستقرار في التدريب
وحتى البديل فان الآراء مختلفة سبق وان جرب ، يقصدون خالد بخيت ،،
ويبدو ان المجلس احس بالحرج ليقوم بإضافة المدرب المجتهد محمد الفاتح وكلاهما سبق له العمل،،
في النهاية يريد ان يبرر المجلس العملية على أساس العمل كمساعد مع المدير الفني القادم ،،،
والان الهلال مواجه بفريقي كوستي المريخ ثم الرابطة ولابد من الفوز والحفاظ على العديد من المكتسبات،،
ويتساءل كثيرون لماذا يتجاهل مجلس الهلال البرنس هيثم مصطفي بعد تأهيله وتجربته الثرة في الملاعب والكاريزما التى يتمتع بها ،،
ويتساءل كثيرون عن اللجنة الفنية التى اقترحها رئيس الهلال على ان تكون مسئولة من اختيار الجهاز الفني والمحترفين والتسجيلات ، اين اللجنة وأين الفنيون من هذا الاختيار ،،
■ والان تتردد الأخبار بان الهلال بصدد التعاقد مع المدرب البرازيلي باكيتا صاحب التجارب في الخليج السعودية وقطر وحتى في مصر كانت له تجربة قصيرة مع الزمالك لم تمتد،،
حتى الان مجلس الهلال لم يعلن الامر في حين ان بعض المواقع تقول الهلال يحسم امر باكيتا بصورة رسمية ،،
نتمنى ان يسارع الهلال في حسم امر المدير الفني حتى يستقر امر التدريب ويوفي مجلس الهلال المنتخب على الأقل بتوصيات الجمعية العمومية الاخيرة ،،
■ نعم نتفق مع البعض ونتائج وتجارب المدرب خالد بخيت مع حي العرب لم تكن ناجحة ولم يحقق الانتصارات المطلوبة ، وهذا ليس سببا لان نقول بانه سيفشل مع الهلال لان عناصر الهلال وموقفه وإمكانياته اكبر وتحتاج لجهد تدريبي معين في الخطط وطرق العب وهكذا الاستفادة من الخامات ليس اكثر ولا اقل ،،
وفي النهاية طالما اصبح واقعا نتمنى له التوفيق وهو حقيقة امام تحدي كبير ،،
ولن ترضى ان تقبل جماهير الهلال باي خسارة
وبمناسبة المدرب مبارك سليمان فانه نفسه سبق وان درب اكثر من مرة وحتى في المرة الاخيرة فانه لم يخفق ، حقق الانتصارات وقاد الهلال لصدارة الدورة الاولى والتاهل لنصف نهائي الكأس ، ولكن مع هذا فان العروض والأداء والتطور المنشود لا اثر له ،،

 

لحن الختام

 

■ وردود وأحداث القمة تتواصل
أعلن ماكسيم الذي ابعد من لقاء القمة وحتى ان اسمه لم يكن ضمن ال ١٨ لاعبا انه مستاء لإبعاده وهاجم المدرب مبارك سليمان
نقول اولا بان اللاعب ليس له حق في هذا الاحتجاج ويجب ان يحاسب من قبل القطاع الرياضي ودائرة الكرة بدلا من الأخبار المتداولة وما ادراك ما احتواء أزمة اللاعب ماكسيم ،،
ثم ان مستوى اللاعب في الفترة الاخيرة لم يكن في محله منذ الوداع الافريقي وكذلك الخسارتان من المريخ وديا وافريقيا والتعادل الذي حدث افريقيا كلها شارك فيها وكان واحدا من أسباب تلك النتائج
وحتى بعد الإجازة سافر لبلاده وتأخر في العودة
وبعد العودة كان متواضعا في تجارب الهلال وهو يتلقى ثلاثة اهداف من الخرطوم الوطني في شوط واحد
ثم ان الحارس جمعة جينارو وزميله يونس يجب ان يأخذوا فرصتهم حتى يحس ماكسيم بقيمته ويجتهد اكثر واكثر
_ والحارس جينارو من خلال لقاء القمة أنقذ الهلال من اهداف محققه وعلى انفراد وكان نجما ولا يسال عن الهدف الذي تسبب فيه الحائط
جينارو على الأقل لم يأتي فيه اي هدف من تصويبات مباشرة من خارج الصندوق
على الأقل كان جانيرو يحتاج لتهنئه او الإشادة من ماكسيم ،،
حتى ولو الحراس في نفس المستوى والقمة يجب ان تكون المشاركة بالمداورة ،،
جماهير الهلال حقيقة أصبحت لا تتفاءل بالحارس ماكسيم في لقاءات القمة ، النتائج الاخيرة تكفي،،
■ الجهاز الفني للهلال مطالب بالحسم وعدم المجاملة وكذلك المجلس ،،
وبرغم ما يروج له البعض لا اعتقد بان تزمر او غضب ماكسيم كان سببا في اقالة مبارك سليمان
ما يحسب للمدرب مبارك سليمان انه وضع اللاعبين المناسبين للقاء القمة
وحتى عمار الدمازين غامر به ولم يخذله ، وضح اهتمام مبارك بالدمازين من مباراة الخرطوم الوطني وهو الوحيد الذي سمح له بتكملة المباراة
سليمان ورغم الإقالة الا انه اعاد اكتشاف الدمازين من جديد،،
ووضح تماماً ان عمار الدمازين نوعية اللاعبين التى يحتاجها الهلال في مباريات القمة ،،،
■ من الأحداث التى صاحبت لقاء القمة وظروف عطلة العيد ان تمارين المريخ فشلت ليستنجد بالاتحاد وتؤجل مباراة اليوم مع الشرطة ليوم بعد غد الخميس ،،
والقرار كان مفاجئا لفريق الشرطة ، ويبدو انه لا اثر للجنة المشتركة في اللجنة المنظمة او البرمجة ان القرارات لاتزال تصدر بالعقيلة القديمة ، والا فان الامر يعد كارثة ،،
اول تأجيل لأول مباراة في الدورة الثانية
الم تكن اللجنة المنظمة على علم بالعيد وبالشربوت ،،،
ومتى كانت الأعياد تؤجل المباريات،،
هل هذا التأجيل سيقود لتأجيل مباراتي المريخ وحي العرب ، والشرطة والخرطوم الوطني المحددتان بالسبت ،،!!
■ بعد تاهل ايران واليابان من قارة اسيا يشتعل الصراع حول بقية البطاقات ومن يلعب الملحق لقارة اسيا ،،
اليوم وبعد ان عادت الآمال لمنتخب سوريا فانه يواجه ايران على أمل الفوز وانتظار خسارة منافسه الكوري الجنوبي من أوزبكستان
سوريا بقيادة ثنائي الاحتراف في الدوري السعودي عمر خريبين الهلال و عمر السومة اهلي جدة
اذا فعلها السوري وتأهل ستكون المرة الاولى في تاريخه الذي يصل فيها النهائيات رغم ظروف الحرب وعدم الاستقرار في البلاد ،،
وفرصة سوريا في حال الفوز وعدم التأهل المباشر كثاني للمجموعة ربما يكون لعب الملحق باحتلال المركز الثالث ومواجهة ثالث المجموعة الاخرى
ومن المباريات المهمة لاستعادة الآمال لقاء السعودية واليابان ،،في انتظار جولة استراليا التى تنافس السعودية بقوة على المقعد الثاني والتاهل مباشرة عندما تواجه تايلاند
فوز السعودية واستراليا يعني الاحتكام لفارق الأهداف ، المنتخبان يتساويان في النقاط
جولات اليوم ستكون حاسمة لقارة اسيا لتحديد المنتخبان المرافقان لإيران واليابان والفريقان اللذان سيتواجهان في الملحق ،،
■ على مستوى قارة اوربا تتطلع العديد من المنتخبات للحاق بالمنتخب البلجيكي اول المتأهلين من اوربا ،
بلجيكا استفادت من نجومها المنتشرين في الدوري الانجليزي للتأهل بقيادة لوكاكو وبروين و فلايني وكامبل وغيرهم ،،
وأضحى المنتخب الايطالي قريبا من الملحق بعد خسائره الاخيرة
■ من اميركا الجنوبية كان البرازيل اول المتأهلين ، ولايزال المنتخب الأرجنتيني في موقف صعب ،،
■ اميركا الشمالية تاهل المكسيك ،،،
■ بالنسبة لأفريقيا أضاعت نيجيريا الفرصة للتأهل كأول فريق بعد تعادلها مع الكاميرون ، بعد تقدم نيجيريا بهدف موسيس كان يفصلها من التأهل ربع ساعة لو لا ركلة جزاء سجل منها الكاميروني التعادل
ورغم التعادل الا ان الكاميرون ودعت رسميا لها ثلاث نقاط والمتبقي لها مباراتنان
بينما ارتفع رصيد نيجيريا الى ١٠نقاط في الصدارة ولم تتأهل والمتبقي لها مباراتان
بينما ينافسها زامبيا اربع نقاط وثلاث مباريات متبقية ثم الجزائر نقطة واحدة وثلاث مباريات وتكاد تكون الجزائر بعد تعادل الأمس فقدت فرصتها حتى ولو وصلت للنقطة العاشرة
الجزائر بعد خسارتها السابقة من زامبيا ضعف أملها ،،
ونيجيريا أصبحت قريبة جدا ،،أقوى الصراعات القادمة في أكتوبر نيجيريا وزامبيا ، زامبيا تلعب اليوم مع الجزائر ،،،
بعد خسارتها السابقة مصر تواجه يوغندا اليوم ،،

 

الحالة

 

■ نتمنى ان يستجيب البروف شداد لنداء الاتحادات في انتخابات اتحاد الكرة فهو رجل المرحلة بكل ما تحمل الكلمة ،،
■ حتى الان لم يتم تحليل حالات القمة التحكيمية ، بسبب تواجد الحكم درمة في الحج
نتمنى ان يعلن للبرنامج حتى تتم متابعته ، الحالات حقيقة تستحق الوقوف عندها على الأقل ننصف طاقم التحكيم الدولي الذي كان في الموعد،،
■ أحبط المريخاب في مستويات بعض لاعبيهم في لقاء القمة ، خاصة بعد خماسية الفرسان،،،
■ اهلي شندي والخرطوم الوطني يحتاجان لجهد كبير لتجاوز المركزين السادس والسابع واللحاق بفرق المربع الذهبي الهلال والمريخ والفرسان وهلال الابيض وهناك هلال كادقلي الخامس ،،،
مريخ الفاشر يحتاج لمعجزة في الدورة الثانية لتجاوز الذيلية والبقاء وكذلك مريخ كوستي والأمل واهلى مدني اصحاب المراكز المتأخرة ،،،

ترك الرد